الرئيسية / الأخبار / أمريكا: فرض عقوبات على 39 جهة حكومية سورية بموجب قانون قيصر
TArtV 660x330 - أمريكا: فرض عقوبات على 39 جهة حكومية سورية بموجب قانون قيصر

أمريكا: فرض عقوبات على 39 جهة حكومية سورية بموجب قانون قيصر

شارك على

أكد ​وزير الخارجية​ الأميركي ​مايك بومبيو​، في تصريح صحفي، فرض عقوبات على 39 جهة حكومية سورية بموجب قانون قيصر، بينهم الرئيس السوري ​بشار الأسد​ وزوجته.

وكانت قد أبلغت المندوبة الأميركية لدى ​الأمم المتحدة​، ​كيلي كرافت​، في وقت سابق من اليوم، ​مجلس الأمن الدولي​، أن “​الولايات المتحدة​ ستبدأ يوم 17/6/2020 بتطبيق قانون قيصر لحماية المدنيين في ​سوريا​” .

اشترك في قناتنا على التلغرام ليصلك كل ما يخص العرب والسوريين في تركيا لحظة بلحظة اضغط هنا

واشارت الى أن “​الحكومة الأميركية​ ستفرض عقوباتها الجديدة على سوريا من أجل منع نظام الرئيس السوري بشار الأسد من تحقيق انتصار عسكري”.

وشددت على أن “هدفنا هو حرمان نظام الأسد من الإيرادات والدعم الذي استخدمه لارتكاب فظائع واسعة النطاق وانتهاكات لحقوق الإنسان تحول دون التوصل لحل سياسي وتقلل بشدة من احتمالات السلام”.

اشترك في قناتنا على التلغرام ليصلك كل ما يخص العرب والسوريين في تركيا لحظة بلحظة اضغط هنا

يذكر أن الرئيس الأميركي، ​دونالد ترامب​، وقع “قانون قيصر” يوم 20 كانون الأول 2019، ويهدف حسب نص التشريع إلى ردع “الأطراف السيئة التي تواصل مساعدة وتمويل فظائع نظام الأسد ضد ​الشعب السوري​ بينما تقوم ببساطة بتحقيق الثراء لأنفسها”.

النشرة الدوليةبشار الأسدالولايات المتحدةالأمم المتحدةمجلس الأمن الدوليالشعب السوريالحكومة الأميركيةدونالد ترامبسورياكيلي كرافت .

اعلان : ترجم جميع أورقك الرسمية إلى اللغة التركية بأفضل الاسعار مع واحة العرب للترجمة .. للاستفسار على واتساب : اضغط هنا

اقرأ أيضا : سعر صرف الليرة السورية والذهب اليوم الأربعاء 17 حزيران 2020

اقرأ أيضا : اعتقال عدد من الاطباء السوريين بسبب العمل في مشفى غير مرخص بإسنيورت ( صور )

اقرأ هذا الخبر 👇👇👇

اقرأ هذا الخبر 👇👇👇

شارك على

شاهد أيضاً

5f10494f18c773237ce52365 310x165 - اعتقال 3 أشقاء سوريين في ولاية قيصري بتهمة الإنتماء لداعش وجبهة النصرة

اعتقال 3 أشقاء سوريين في ولاية قيصري بتهمة الإنتماء لداعش وجبهة النصرة

اعتقلت قوات الدرك التركية في ولاية قيصري 3 أشقاء سوريين بتهمة الانتماء لداعش وجبهة النصرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *