الرئيسية / الأخبار / إلى من يجد هذه الورقة .. وصية مؤثرة من عائلة ( 8 أفراد ) توفـ.ـيت في صحراء ليبيا .. ماذا جاءت فيها ؟

إلى من يجد هذه الورقة .. وصية مؤثرة من عائلة ( 8 أفراد ) توفـ.ـيت في صحراء ليبيا .. ماذا جاءت فيها ؟

انتهى المطـ.ـاف بعائلة سودانية علقت في الصحراء الليبية، إلى نهاية مأسـ.ـاوية، بعدما عثرت فرق الإنقاذ في مدينة الكفرة على جثـ.ـامين عدد من أفرادها.

ونشرت نيابة مدينة الكفرة الجمعة 12 شباط 2021، على صفحتها في فيسبوك، صوراً للسيارة وبعض مقتنيات الضـ.ـحايا، في الصحراء الليبية ، مثل الحقائب والألبسة.

وأشارت النيابة إلى أنه تم العثور عليهم على بعد نحو 400 كلم جنوب شرق مدينة الكفرة التي تُعد قريبة من حدود مصر والسودان.

وبينت النيابة أن السيارة كان يستقلها 21 شخصاً، عُـ.ـثر على جثـ.ـامين 8 موتى منهم، فيما لا يزال مصير بقية الركاب مجهولاً.

وأوضحت النيابة أن السيارة انطلقت من مدينة الفاشر السودانية وكانت في طريقها عبر الصحراء إلى مدينة الكفرة، وأنها تلقت بـ.ـلاغاً حول السيارة يوم 10 شباط 2021.

وأظهرت صورة من مكان الحدث أن المنطقة المحيطة بالسيارة، كانت مليـ.ـئة بعلامات خطوات الأقـ.ـدام، والتي تشير إلى أن راكبي السيارة كانوا يستكـ.ـشفون المكان من حولهم.

وعرضت النيابة صوراً لوصية سيدة سودانية كانت قد كتبتها قبل وفـ.ـاتها، واسمها مزنة سيف الدين حسن،

وجاء فيها: “إلى من يجد هذه الورقة، هذا رقم أخي محمد سيف الدين.. أستودعكم الله، وسامحوني أنني لم أصل أمي إليكم، بابا وناصر أحبكما، ادعوا لنا بالرحمة، وأهدونا قرآناً، واعملوا لنا سبيل مـ.ـوتى هنا”.

وعثرت السلطات الليبية على جثـ.ـامينهم هم 3 نسـ.ـاء و5 رجال، وعرضت نيابة الكفرة صـ.ـوراً لبعض الوثائق التي كانت بحوزة الضـ.ـحايا.

وأشارت تعليقات على صفحة نيابة الكفرة إلى أن الطريق الذي سلكته العائلة السودانية في الصحراء، عادة ما يُستخدم للهـ.ـجرة غير الشـ.ـرعية، وهو طريق خطـ.ـير لكونه يقع في صـ.ـحراء كبيرة.

وحظيت قصـ.ـة العائلة السودانية بتفاعل على وسائل التواصل الاجتماعي، وعبّر مغـ.ـردون عن حـ.ـزنهم للنهاية المأسـ.ـاوية للعائلة التي كانت في طريقها لرؤية أقاربها في ليبيا.

المصدر : وكالة قاسيون

“اليوم هو يوم مميز ..سأعلن اسلامي “.. قصة اسلام يوتيوبر ألماني شهير ( فيديو )

قال له شيخ المسجد : ” الآن أنت مسلم .. لقد غفرت كل ذنبوك”.. قصة يوتيوبر ألماني شهير أعتنق الإسلام لمانيا

لم يصدق يوتيوبر ألماني شهير من صغره، دعوات اتهـ.ـام الإسلام بالعـ.ـنف والإرهاب، وكان على موعد مع الدخول في هذا الدين يوم الجمعة الماضي

وشارك اليوتيوبر الشهير كريستيان بيتزمان مع متابعيه عبر حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي تجربته في الدخول إلى الدين الإسلامي خلال نطقه للشهادة في أحد مساجد باكستان، والحصول بعدها على وثيقه رسمية بذلك، بعد مقدمة حكى فيها قصة دخوله في الإسلام

وقال اليوتيوبر الشهير إنه قضى ما يقرب من عام واحد في باكستان، وخلال هذا الوقت التقى بالعديد من الأشخاص الرائعين وتعلم الكثير عن الدين وأسلوب الحياة

ورغم أن بيتزمان استمع في الطفولة لكثير من الحديث السـ.ـلبي عن الدين الإسلامي، إلا أن جيرانه المسلمين في المنزل المقابل لمنزلهم في ألمانيا، كانوا يثبتون بسلوكهم ما هو معاكس لما يسمعه

وأضاف اليوتيوبر: “لم أكن أبدًا شخصًا متدينًا من قبل، لذلك لم أكن أهتم حقًا بما كان يعتقده الناس في ذلك الوقت عن الإسلام، و كان أعز أصدقائي في طفولتي مسلمين وفي أعماقنا كلنا بشر في نفس المحاكاة التي نسميها الحياة”

وقبل أن ينطق بيتزمان بالشهادة معلنا دخوله الإسلام، قال “أنا متوتر قليلا، لأني لا أعلم بالتحديد ما هو القادم، لكنني قمت بالبحث جيدا، وأنا مستعد الآن”

وعلى أبواب المسجد الذي سينطق فيه بالشهادة، التقى بإدارة المسجد، حيث أخبروه أنه سيصلي معهم أولا، ثم ينطق بالشهادة، وبعد أن نطق بها باللغتين العربية والإنجليزية، قال له شيخ المسجد : ” الآن أنت مسلم .. لقد غفرت كل ذنبوك”

واتجه اليوتيوبر بعد ذلك للحصول على وثيقة تثبت إسلامه، وقال له مانح الوثيقة: “إذا قررت الذهاب للمملكة العربية السعودية لأداء فريضة الحج، ستحتاج لإثبات أنك مسلم، وهذه الوثيقة تساعدك على ذلك”

وطلب منه أحد الأشخاص في مكتب منح الوثيقة الدعاء لوالدته التي توجد بالمستشفى قائلا له: “أنت شخص الآن بلا ذنوب ودعائك مهم جدا بالنسبة لنا، لأن القرآن قال إنك الآن كما ولدتك أمك بعد النطق بالشهادة، فجميع ذنوبك تم محوها”

وفي نهاية الفيديو يعلن بيتزمان تبدل شعوره من التوتر إلى الراحة، وقال: “أشعر الآن بالراحة، وأني في كامل السيطرة الآن”

وتابع: “لا أعلم كيف أشرح شعوري، لكنه شعور جيد، خاصة أن الجميع رحب بي”

وتفاعل عدد كبير من مشاهير باكستان مع إعلان بيتزمان إسلامه، وفي مقدمتهم الفنانة زويا ناصر، التي غاليا ما تتشارك مع اليوتيوبر الشهير في بعض الصور

ووضعت زويا صورة مع بيتزمان، ظهر فيها الثنائي بزي أسود اللون، وعلقت عليها مهنئة إياه بدخول الإسلام قائلة: “مرحباً بكم في السلام.. جزاكم الله كل ما تريد وأكثر”

وتفاعل الكثير من أصدقاء بيتزمان مع الصورة التي نشرتها زويا بإعلان أمانيهم للمدون الشهير بالسلام والسعادة، فيما اتهم أحد المستخدمين الممثلة الباكستانية بـ “تخريب دينه”، وهو التعليق الذي أحدث جدلا كبيرا، حسمه كثيرون بقولهم أن اعتناق الدين حرية شخصية

شاهد الفيديو

شاهد أيضاً

وظيفة براتب 7000 ليرة تركية في مدينة تركية لا يقبل عليها أحد !

يعاني أهالي منطقة العزيزية في ولاية أرزروم من صعوبة العثور على شباب لشغل وظيفة براتب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *