الرئيسية / الأخبار / إيران تطرح مبادرة جديدة على تركيا وتبين و وجهة نظرها حيال الحل النهائي في سوريا .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

إيران تطرح مبادرة جديدة على تركيا وتبين و وجهة نظرها حيال الحل النهائي في سوريا .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

أكدت وسائل إعلام مقربة من إيران أن وزير الخارجية الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان” أجرى مباحثات ومناقشات على درجة عالية من الأهمية مع كل من الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” ووزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” بشأن الملف السوري.

وأشارت إلى أن الوزير الإيراني جاء إلى أنقرة حاملاً في جعبته تطورات مهمة، لاسيما في ضوء الاختلاف في وجهات النظر بين طهران وأنقرة حول العديد من المسائل والقضايا المتعلقة بتعامل كلا الطرفين مع المستجدات في سوريا.

وأفادت بأن وزير الخارجية الإيراني قدم مبادرة جديدة إلى تركيا بخصوص الأوضاع الميدانية في الشمال السوري، مشيراً إلى أن إيران تشدد على ضرورة تجنب أي عمل عسكـ.ـري جديد أو تصـ.ـعيد شمال سوريا.

وأوضحت أن “عبد اللهيان” اقترح على الرئيس التركي والمسؤولين الأتراك أن تقوم طهران بتسهيل المحادثات لمعالجة المخـ.ـاوف الأمنية بخصوص حدود تركيا الجنوبية مع سوريا، لاسيما المناطق التي تقع تحت سيطرة قـ.ـوات سوريا الديمقراطية “قسد”.

ولفتت المصادر إلى أن الوزير الإيراني شرح خلال لقائه مع “أردوغان” وجهة النظر المبدئية لإيران حيال الحل النهائي للملف السوري خلال المرحلة القادمة.

ونوهت أن إيران أبلغت الجانب التركي بأن السبيل الوحيد للتوصل إلى حل حقيقي وشامل في سوريا، هو الحل السياسي ومسار العملية السياسية.

وكان وزير الخارجية الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان” قد قال عقب مباحثات أجراها مع نظيره التركي “مولود جاويش أوغلو” يوم الاثنين،

إن بلاده تتفهم مخـ.ـاوف تركيا الأمنية فيما يتعـ.ـلق بعزمها القيـ.ـام بعملية عسكـ.ـرية جديدة ضد بعض المناطق التي تسيطر عليها “قسد” في المنطقة الشمالية والشرقية من سوريا.

وأضاف “عبد اللهيان” الذي وصـ.ـل إلى تركيا، الاثنين 27 يونيو/ حزيران الجاري في زيارة رسمية، خـ.ـلال مؤتمر صحـ.ـفي جمعه مع نظيره التركي: “نعتقد أنه ينبـ.ـغي معـ.ـالجة المخـ.ـاوف الأمنية لأصدقائنا في تركيا خـ.ـلال الحوار السلمي”، وفق قوله.

وقبل أيام أطلق المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإيرانية “سعيد خطيب زادة” تصريحات جديدة، أشار خلالها إلى أن الملف السوري لا يزال يعـ.ـتبر موضـ.ـع خـلاف بين بلاده وتركيا.

وجدد “زادة” في مؤتمر صحفي رفض إيران للعملية التركية المرتقبة التي لوح بشنها الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” ضد مواقع “قسد” في الشمال السوري.

وبين المسؤول الإيراني أنه وبالرغم من وجود فجوة في وجهات النظر بين إيران وتركيا بشأن سوريا، إلا أن طهران بذلت جهداً كبيراً لإدارة الخلافات مع الجانب التركي حول الملف السوري.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قد أكد في تصريح جديد له يوم أمس بأن بلاده عازمة على تنفيذ العملية العسكـ.ـرية الجديدة شمال سوريا.

وأكد الرئيس التركي خلال تصريحاته أن العملية العسكـ.ـرية التي تهدف إلى إنشاء حزام أمني على الحدود التركية الجنوبية مع سوريا ستنطلق في أي لحظة بعد استكمال كافة الاستعدادات والتحضيرات اللازمة لها

شاهد أيضاً

رغم ارتفاع التضخم المركزي التركي يتخذ خطوة فاجأت الأسواق .. التفاصيل في أول تعليق

في خطوة فاجأت الأسواق، أقدم البنك المركزي التركي الأسواق، اليوم الخميس، على خفض سعر الفائدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *