الرئيسية / الأخبار / استثناءات لزيارة العيد للسوريين اليك التفاصيل

استثناءات لزيارة العيد للسوريين اليك التفاصيل

استثناءات لزيارة العيد للسوريين اليك التفاصيل

نشرت صحيفة “يني عقد” التركية تقريراً أوضحت فيه، أنّه تم تقييد التصاريح الخاصة بإجازات العيد للسوريين من قبل وزارة الداخليّة التركية.

إجراءات جديدة من الهجرة التركية
وأشارت الصحيفة، أن تلك الإجراءات جاءت وفق القرار الصادر عن مديرية الهجرة التركية في 19 من هذا الشهر، حيث يُسمح فقط لمن يبلّغ عن حالة وفـ.ـاة وجنازة العودة بعد أن يؤكد مروره من البوابات الحدوديّة.

وأضافت الصحيفة في تقريرها، أن الإجازات السابقة كانت تتيح لمن يرغب بالدخول إلى سوريا في عطلة العيد الفرصة لكي يظل داخل الأراضي السورية لمدة تتراوح من شهرين إلى خمسة أشهر، ثم يعود إلى تركيا بعد أن يكون قد حصل على إذن من رئيس الولاية التي يقيم فيها.

حالة استثنائية تسمح للسوريين العبور
وأشارت “يني عقد” إلى أن اللاجئين السوريين الذين يرغبون في قضاء عيد الفطر في بلدهم هذا العام، تقدموا بطلب إلى مكتب والي كلّس عبر الإنترنت حيث دخل منهم ألف شخص عبر البوابات الحدودية في 18-19 أبريل / نيسان الجاري بعد استكمال إجراءات مرورهم.

وفق جاء في تقرير الصحيفة، أن السوريين الراغبين في دخول الأراضي السورية لقضاء فترة العيد، كان قد تقدّموا في وقتٍ سابق بطلب مباشر إلى والي “كلّس” عبر شبكة الأنترنت.

حيث دخل ما يقارب الألف سوري عبر المعابر الحدودية ما بين تاريخ 18 و19 من الشهر الحالي، بعد أن قاموا بكل الإجراءات اللازمة.

وأوضح التقرير، أن السوريين الذين يتقدّمون بطلباتهم عبر الأنترنت ثم يتوجّهون إلى البوابات الحدودية، تقوم الجهات المعينة بالعمل على إرجاعهم.

وأشار، أنه يُسمح لمن يبلّغ عن وجود جنازة بالمرور إلى الأراضي السورية عبر تلك البوابات.

يُذكر أن وزير الداخلية التركي أعلن يوم أمس الجمعة، أن بلاده أوقف جميع إجازات السوريين الخاصة بالعيد.

من جهته، قال الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان إنّ بلاده لن تطرد السوريين، بل تعمل على تأمين بيئةٍ مناسبةٍ لهم، وأكّد، أنه ستتم عودة اللاجئين إلى سوريا، بعد الانتهاء من بناء منازل الطوب في مدينة إدلب.

شاهد أيضاً

الأرصاد الجوية تحذر يشكل عاجل من أمطار غزيرة ورعدية في هذه المدن تركية

حذرت هيئة الأرصاد الجوية التركية، الخميس، من سقوط أمطار رعدية غزيرة في منطقة تراقيا اعتبارًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *