close
الأخبار

استجابة حاسـ.ـمة الكشف عن خطط طوارئ وضعتها عواصم الغرب لردع نـ.ـووي بوتين .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

كشفت صحيفة “فايننشل تايمز”، في تقريرٍ نشرته يوم أمس الأحد، عن خطط طوارئ وضعتها عواصم الغرب لردع نـ.ـووي الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مشيرةً إلى أن الرد سيكون حاسماً.

خطط طوارئ وضعتها عواصم الغرب لردع نووي بوتين

وقالت الصحيفة في تقريرها نقلاً مسؤولين غربيين: “تضع عواصم غربية خطط طوارئ إذا اتخذ فلاديمير بوتين خطوات نحو التصرف بناءً على تهـ.ـديداته بشـ.ـن هجـ.ـمات نـ.ـووية ضـ.ـد أوكرانيا وإرسال تحذيـ.ـرات خاصة إلى الكرملين بشأن العواقب المحتملة”.

وفي مقابلة مع شبكة “أي بي سي نيوز”، أمس الأحد، قال مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان: “إن بلاده تأخذ تلك التصريحات على محمل الجد”،

مضيفاً: “لقد كنا واضحين معهم وأبلغنا الكرملين بشكل مباشر وسري وعلى مستويات عالية جداً بأن أي استخدام للأسلـ.ـحة النـ.ـووية سيواجه عـ.ـواقب وخيـ.ـمة على روسيا”.

وواصل: “أننا سنرد بشكل حاسم، جنباً إلى جنب مع حلفائنا وشركائنا، وهم يفهمون تماماً العواقب التي سيواجهونها إن سلكوا هذا الطريق المظلم”.

ونقلت الصحيفة عن خمسة مسؤولين غربيين تحدثوا بشرط عدم الكشف عن هويتهم بسبب حساسية الأمر، قولهم: “في حين أنهم يعتقدون أن تهـ.ـديدات بوتين من غير المرجح أن تتحقق ولا تشير إلى تحول رسمي في استراتيجية الكرملين النـ.ـووية، فإن حلفاء كييف يزيدون اليقظة والردع النـ.ـوويين”.

وقال مسؤول أمريكي كبير: “إذا كان يعتقد أن التهـ.ـديد سوف يرهب أوكرانيا للاستسلام أو التنازل عن 20 % من أراضيها، أو تخويف البقية منا حتى لا تساعد أوكرانيا، فقد حدث العكس”.

فيما قال مسؤولان غربيان آخران: “إن الضـ.ـربة النـ.ـووية ضـ.ـد أوكرانيا لن تؤدي على الأرجح إلى رد فعل مماثل، لكنها ستؤدي بدلاً من ذلك إلى ردود عسكـ.ـرية تقليدية من الدول الغربية لمعاقبة روسيا”.

وقال أحدهم: “هناك الكثير من الخطوط الحمراء وربما ليست في المكان الذي يقول (بوتين) إنها موجودة فيه”.

ويضيف: “إن تقييم الغرب هو أن تحذيـ.ـرات بوتين بأنه (لا يخادع) بشأن شـ.ـن هجـ.ـمات نـ.ـووية على أوكرانيا تهدف إلى استعادة الزخم بعد الانتكـ.ـاسات الروسية في ساحة المعـ.ـركة”.

وتأتي هذه التهـ.ـديدات في الوقت الذي تستعد فيه موسكو لضم أراضي في شرق وجنوب أوكرانيا بعد الاستفتاءات التي أجراها وكلاء الكرملين على عجل.

وكانت قد أثارت تهـ.ـديدات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يوم الأربعاء الماضي باستخدام السـ.ـلاح النـ.ـووي توتراً دولياً.

علماً أنها ليست المرة الأولى التي يلوح فيها بوتين بالنـ.ـووي، حيث عمد إلى ذلك منذ انطـ.ـلاق عمـ.ـليته العسكـ.ـرية على الأراضي الأوكرانية في 24 فبراير الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى