الرئيسية / Uncategorized / اعتـ.ـقال سائق تركي بعد ان قام بضرب سيدة ظـ.ـنا منه أنها رجل !!

اعتـ.ـقال سائق تركي بعد ان قام بضرب سيدة ظـ.ـنا منه أنها رجل !!

اعتقـ.ـلت الشـ.ـرطة التركية سائق دراجة نـ.ـارية قـ.ـام بضـ.ـرب سيدة تقـ.ـود سيارة نقـ.ـلت على إثرها إلى المستـ.ـشفى لأنها لم تفـ.ـسح الطـ.ـريق له، حيث قـ.ـام بضـ.ـربها لأن شعـ.ـرها قصـ.ـير وظـ.ـنها رجـ.ـل!

وفي مقـ.ـابلة معه قال: اعتـ.ـقدتها رجـ.ـل ولو أعلـ.ـم انها امـ.ـرأة لما فعـ.ـلت ذلك. ( المصدر : كوزال )

…..

امرأة من إدلب تفاجئ زوجها بفعل غير متوقع وتقضي على طموحاته بعد ان فكر في الزواج عليها (فيديو)

أقدمت سيدة سورية على فعل غير متوقع تجاه زوجها الذي أراد الزواج منها بامرأة أخرى حيث لم تتحمل الأمر أبداً.

وقامت السيدة السورية حسبما تناقلت صفحات التواصل الاجتماعي ورصدت الوسيلة بحرمان زوجها من المال الذي خصصه لمراسم الزفاف.

وفاجأت السيدة السورية المنحدرة من محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، زوجها بجعله مفلساً بعدما علمت بنيته الزواج.

وانتشرت صور عبر مواقع التواصل الاجتماعي لرزمات من الدولارات الممزقة والتي لم تعد صالحة.

وقال ناشطون إن المرأة عمدت إلى تمزيق وإتلاف 3700 دولار أمريكي بعد أن علمت أن زوجها خزنها بغية الزواج عليها بامرأة ثانية.

وأضاف الناشطون أن الزوجة قامت بردة الفعل هذه بعد أن تأكدت أن هذه الدولارات خصصها زوجها لإكمال مراسم الزفاف بامرأة أخرى.

وبحسب الناشطين, فإن الزوجة سبق وأن نبهت زوجها من مغبة القيام بمثل هذه الخطوة أو التفكير بالزواج عليها.

واعتبر الناشطون أن ما قامت به الزوجة خطوة انتقـ.ـامية وردة فعل مفاجئة أدت إلى القضاء على طموحاته في الزواج.

اقرأ أيضاً: افتتاح مكتب لجمعية تعدد الزوجات شمال حلب يثير جدلاً واسعاً!

ويأتي هذا الحدث بالتزامن مع انتشار صور عبر مواقع التواصل الاجتماعي لافتتاح مكتب لجمعية تعدد الزوجات في مدينة اعزاز شمال حلب.

ويأتي ذلك في ظل ازياد عدد الأرامل في الشمال السوري بسبب فقدان الشباب والرجال في الحـ.ـرب التي شنها النظام السوري ضد المعارضين منذ 10 سنوات.

شاهد أيضاً

شـ.ـاهد قنـ.ـابل صـ.ـوتية تنفـ.ـجر في أيدي جـ.ـنود بولنديين بعد منـ.ـاوشـ.ـات مع المهـ.ـاجرين (فيـ.ـديو)

شـ.ـاهد قنـ.ـابل صـ.ـوتية تنفـ.ـجر في أيدي جـ.ـنود بولنديين بعد منـ.ـاوشـ.ـات مع المهـ.ـاجرين (فيـ.ـديو) أظـ.ـهر مقطع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *