الرئيسية / القوانين والتعليمات / الأمم المتحدة تكشف عن تكاليف المعيشة في المدن التركية

الأمم المتحدة تكشف عن تكاليف المعيشة في المدن التركية

نشرت منظمة الأمم المتحدة مخططاً بيانياً كشفت من خلاله تكاليف المعيشة بشكل مفصّل في الولايات التركية التي يكثر فيها اللاجئون السوريون.

وجاءت إسطنبول في صدارة الولايات من حيث ارتفاع تكاليف المعيشة بمعدّل 1688 ليرة تركية شهرياً للفرد الواحد، تلتها قونيا بـ 1626 ليرة، من ثم شانلي أورفة بـ 1518، وإزمير بـ 1506 ليرة، وغازي عنتاب بـ 1447، من ثم أضنة بـ 1379، وأخيراً هاتاي بـ 1210ليرات تركية.

تصدّرت إسطنبول تلك القائمة من حيث تكاليف السكن والإيجار أيضاً بـ 653 ليرة تركية، تلتها قونيا بـ 550 ليرة، ثم هاتاي بـ 451ليرة، وغازي عنتاب بـ 418، من ثم إزمير بـ 416 وأضنة بـ 407 وأخيراً شانلي أورفة بـ383 ليرة تركية.

وبالنسبة لتكاليف الطعام، فسجّلت إسطنبول أعلى قيمة بمعدل 653 ليرة تركية، تلتها قونيا بـ 636 ليرة، فيما جاءت ولاية هاتاي في ذيل القائمة بـ 436 ليرة تركية.

وفيما يتعلق بأسعار الكهرباء وتكلفتها الشهرية، فقد تصدّرت إزمير تلك القائمة بـ 106ليرات، من ثم إسطنبول بـ 91 ليرة، وأخيراً قونيا بـ 74 ليرة تركية.

وسجّلت إسطنبول أعلى قيمة في تكلفة المياه بمعدل 84 ليرة، تلتها إزمير بفارق ليرتين فقط، من ثم غازي عنتاب بـ 76 ليرة تركية، وحلت هاتاي في ذيل القائمة بـ 45 ليرة.

أما بالنسبة للتدفئة، فقد تصدّرت شانلي أورفة القائمة بأعلى تكلفة شهرية قُدّرت بنحو 345 ليرة تركية، أعقبتها ولاية قونيا بـ 220 ليرة، من ثم أضنة بـ 214 وإزمير بـ 213 ليرة، وأخيراً إسطنبول بـ 125ليرة فقط.

هذا وقد سجّلت ولاية إزمير أعلى تكلفة للمواصلات بمعدل 134 ليرة تركية، تلتها أضنة بـ 108 ليرات، فيما بلغت تكلفتها في إسطنبول 82 ليرة، وتذيّلت هاتاي القائمة بـ 46 ليرة فقط.

ليصلكم كل جديد اشترك في قناتنا على التلغرام : اضغط هنا

يذكر الذكر أن الأمم المتحدة أعدت هذه البيانات، بناءً على نتائج دراسة أعدّتها بمشاركة 1230 سيدة سورية لاجئة على الأراضي التركية.

ليصلكم كل جديد اشترك في قناتنا على التلغرام : اضغط هنا

المصدر : موقع بلادي نيوز

شاهد أيضاً

خبير تركي يكشف حقيقة العملات التركية التي لاتحتوي على صفر و قيمتها الحقيقية

يعرض بعض المواطنين الأوراق النقدية التركية و التي طبعت من دون صفر للبيع بسعر 50-75-150 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *