close
الأخبار

الاستخـ.ـبارات الأسترالية تنـ.ـفذ مهـ.ـمة سـ.ـرية داخل الأراضي السورية و الكشـ.ـف عن هدفها .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

كشفت تقارير صحفية، اليوم الاثنين أن الاستخـ.ـبارات الأسترالية نفذت مهـ.ـمة سـ.ـرية أمنية داخل الأراضي السورية، دفعت أستراليا إلى السعي لإنقـ.ـاذ العشرات من مواطنيها من نساء وأطفال مقـ.ـاتلي “داعش” من مخيـ.ـمات اللاجـ.ـئين.

الاستخـ.ـبارات الأسترالية تنفذ مهـ.ـمة سـ.ـرية في سوريا

وفي التفاصيل، لم تؤكد في البداية الحكومة تقارير قالت: “إنه ستتم إعادة 16 امرأة و42 طفلاً محتـ.ـجزين في المعسكـ.ـرات منذ 3 سنوات ونصـ.ـف، من أقارب أعضاء (داعـ.ـش) القـ.ـتلى أو المسجـ.ـونين”.

إلا أن المتحدثة باسم وزيرة الشؤون الداخلية كلير أونيل، قالت في تعليقات عبر البريد الإلكتروني: “الأولوية العليا للحكومة الأسترالية هي حماية الأستراليين والمصالح الوطنية”، مضيفةً: “نظراً للطبيعة الحساسة لهذه الأمور، فإنه من غير المناسب الإدلاء بتصريحات أخرى”.

ولم ترد أونيل بشكل فوري على دعوة المعـ.ـارضة للحكومة لطمأنة الأستراليين بأن “أي شخص قد يكون متطرفاً لا يشكل أي تهـ.ـديد لدى عودته إلى أستراليا”.

واليوم الاثنين، قالت وزيرة البيئة تانيا بليبيرسك: “إن نحو 40 طفلاً أسترالياً يعيشون في مخيم في سوريا، وإن بعض أمهاتهم تعـ.ـرضوا للخـ.ـداع وتزوجوا مسلـ.ـحي داعـ.ـش عندما كن صغيرات”.

وأضافت بليبيرسك في القناة السابعة بالتلفزيون: “أعتقد عندما يعودون إلى أستراليا سيكون من المهم للغاية أن يتلقى الأطفال بشكل خاص المشورة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى