close
الأخبار

البشرية على وشك الدخول في صـ.ـراع نـ.ـووي .. وهناك صفقات أُبرِمت لتمزيق أوكرانيا .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

قال رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، في تصريحات إنَّ “العالم فقد رشده وهو ينفـ.ـجر في الصـ.ـراعات، حيث تجد الإنسانية لأوّل مرّة نفسها على وشك الدخول في نـ.ـزاع نـ.ـووي”، مشيراً إلى أن “الوقت الحالي ليس سهلاً”.

رئيس بيلاروسيا يحـ.ـذر
لوكاشينكو، خلال منتدى وطني مخصص ليوم الوحدة الوطنية في بيلاروسيا، أوضح أنّ “الولايات المتحدة تدفع أوروبا إلى مواجهة عسكـ.ـرية مع روسيا على أراضي أوكرانيا”.

وأضاف: “أنهم لا يخفون خططهم، لقد تم بالفعل إبرام الصفقات لسنوات قادمة، أي أنهم سيمزقون أوكرانيا إرباً إرباً، والهدف هو إضعاف روسيا وتدمـ.ـير بيلاروسيا”.

رئيس بيلاروسيا يوجّه تهماً لواشنطن

لوكاشينكو تابع: “أمريكا هي الدولة الوحيدة التي تستفيد مما يحدث هنا، وذلك بوضع أوروبا في مكانها الحالي وإزاحة المنافسين، فاليوم أوكرانيا وغداً ستكون مولدوفا أو دول البلطيق أو بولندا أو رومانيا”.

وأردف: “واشنطن تشعـ.ـل حـ.ـرباً في كوسوفو، وتحاول الضغط على صربيا، وتصب الزيت على النار في التناقضات المشتعلة في قاره باغ،

وتعكر صفو المياه في سوريا، وليس كل شيء سهلاً في أفغانستان والدول المجاورة لها، فواشنطن حاضرة في جميع الصـ.ـراعات السياسية الهامة”.

بايدن يحـ.ـذر بوتين
على صعـ.ـيدٍ متصل، حذر الرئيس الأمريكي جو بايدن، روسيا من استخدام أسلـ.ـحة نـ.ـووية في حـ.ـربها على أوكرانيا.

إلى ذلك، نقلت صحيفة نيويورك تايمز، عن مسؤولين أمريكيين إن هناك مخـ.ـاوف من لجوء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “لتفـ.ـجير نـ.ـووي استعراضي”، قائلين: “لا أدلة على أن بوتين بصدد نقل أسلـ.ـحة نـ.ـووية”.

وفي وقتٍ سابق من السبت، ردّ المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، على سؤال حول إمكانية استخدام روسيا الأسلحة النـ.ـووية في أوكرانيا، بأن كل شيء مذكور في العقيدة النووية لروسيا.

ومطلع سبتمبر/أيلول الجاري، قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف: “يمكن لروسيا استخدام الأسلـ.ـحة النـ.ـووية إذا كان وجودها مهدداً، وهذا موجود في العقيدة العسكـ.ـرية الروسية”.

وتابع: “أنني أذكركم بأن العقيدة العسكـ.ـرية الروسية، وكذلك وثيقة مثل أساسيات سياسة الدولة في مجال الردع النـ.ـووي، حددتا بشكل شامل جميع السيناريوهات التي يمكننا فيها نظرياً استخدام الأسلـ.ـحة النـ.ـووية؛

مثل سيناريوهات العـ.ـدوان هذه على روسيا وحلـ.ـفائها باستخدام أسلـ.ـحة الدمـ.ـار الشامل أو العـ.ـدوان باستخدام الأسلـ.ـحة التقليدية، عندما يكون وجود الدولة نفسها في خـ.ـطر”.

وتأتي هذه التصـ.ـريحات بعد أن استعادت كييف مناطق واسعة في الشرق من القـ.ـوات الروسية خلال الأسابيع الأخيرة، بفضل الأسلـ.ـحة الثقيلة التي زودها بها حلفاؤها الغربيون، لاسيما الولايات المتحدة.

فيما تواجه موسكو انتكاسات وخسـ.ـائر، فضلاً عن موجة غضـ.ـب غربية غداة العثـ.ـور على مقبرة جماعية خارج مدينة إيزيوم التي كانت يسيـ.ـطر عليها الروس.

إلا أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد أمس الجمعة -رغم الخسـ.ـائر- أن قواته ماضية في تحقيق أهـ.ـدافها وأن العمـ.ـليات العسكـ.ـرية تجري وفق الخطة الموضوعة.

وقال “عملياتنا الهجـ.ـومية في دونباس لم تتوقف، لكنها تتقدم بوتيرة بطيئة”، كما شدد على أن خطة العمـ.ـليات لا تستدعي أي تغيير، وأن بلاده ليست في عجلة من أمرها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى