الرئيسية / الأخبار / الحافلة تحركت من تلقاء نفسها … أصيب 19 شخصا في الحادث بولاية اسطنبول

الحافلة تحركت من تلقاء نفسها … أصيب 19 شخصا في الحادث بولاية اسطنبول

إصيب 19 شخصا في حادث سير مروع تعرضت له حافلة عامة في منطقة “بيلك دوزو ” بولاية اسطنبول .

وبحسب ماترجمه “تركيا واحة العرب ” وقعت الحادثة حوالي الساعة 11:45 صباحا مابين منطقتي “افجيلار ” و “بيلك دوزو” .

حيث اوقف السائق الحافلة ونزل منها ليقوم بتصليح عطل تعرض لها وفجاة ودون معرفة السبب تحركت إلى الامام .

واثناء تحرك الحافلة اصطدمت بعربة لبيع “سميت ” ومن ثم اصطدمت بجسر مشاة كان في طريقها .

قفز بعض الركاب من الحافلة المتحركة عندما رأوها تتحرك من تلقاء نفسها.

أصيب 19 شخصا بجروح طفيفة فيما تم نقل السائق إلى مركز الشرطة للتحقيق معه .

وحدث ازدحام على الطريق بعد الحادثة حتى تم ازالة الحافلة من مكانها .

ترجمة وتحرير : تركيا واحة العرب

…………………

اقرأ ايضا : وباء أشد فتكاً من كورونا يظهر في الصين وقد يتحول إلى وباء عالمي

أعلنت السلطات الصينية مستوى الخطر الثالث لتفشي مرض الطاعون الدبلي في منطقة منغوليا الداخلية شمالي البلاد .

وحذرت من تحول الطاعون الدبلي أو الدملي إلى وباء جديد قد يهدد العالم على غرار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” وإنفلونزا الخنازير .

حيث تم رصد مريض أصيب بالمرض بعد تواجده في بؤرة تفش محتملة للمرض و يخضع الآن للعلاج والعزل وحالته مستقرة .

ووفقا للسلطات الصينية، هناك خطر من انتشار المرض بين سكان المدينة، وأعطيت توصيات بعدم اصطياد وتناول الحيوانات البرية .

والطاعون الدبلي هو مرض حيواني المنشأ وينتشر بين القوارض الصغيرة “الفئران والجرذان” والبراغيث، ويقضي هذا المرض على ثلثي المصابين في حالة عدم خضوعهم للعلاج اللازم .

ويسبب هذا النوع من الطاعون التهابا في اللوزتين والغدد اللمفاوية والطحال، وتظهر أعراضه على شكل الحمى والصداع والرعشة وآلام في العقد اللمفاوية.

والطاعون الدبلي ينجم عن لدغة برغوث حامل للعدوى، حيث تلتهب العقدة الليمفاوية وتتوتر وتصبح مؤلمة ويُطلق عليها اسم “الدبل”، وفي مراحل العدوى المتقدمة، يمكن أن تتحول العقد الليمفاوية الملتهبة إلى قرحات مفتوحة مليئة بالقيح.

ومن الممكن أن يتطور الطاعون الدبلي وينتشر إلى الرئتين، فيما يُعرف باسم الطاعون الرئوي والذي يُعتبر من أنواع الطاعون الأكثر خطورة، وهنا تكمن الخطورة من تفشي هذا المرض.

ومرض الطاعون قديم جدا، حيث أودى بحياة الملايين من البشر في آسيا وأفريقيا وأوروبا، وأطلق عليه اسم الموت الأسود، لظهور بقع من الدم تصبح سوداء تحت جلد المصاب.

وتنتقل عدوى المرض إلى الإنسان عن طريق البراغيث، كما أن التحكم في تكاثر الفئران وانتشارها تساعد في الوقاية من خطر انتشار هذا المرض، حيث ينتشر المرض من دولة إلى أخرى عن طريق الفئران.

المصدر : وكالات عالمية

اقرأ أيضا : غرق لاجئ سوري في بحيرة سد اتاتورك بولاية أورفا

شاهد أيضاً

تحركات عسـ.ـكرية شمال سوريا وأمريكا تستعد لإجراء تغييرات و تعطيل صفقة كبيرة .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

شهدت مناطق شمال سوريا تحركات عسكـ.ـرية مكثفة، شملت عمـ.ـليات قصـ.ـف واشتـ.ـباكات بين الجهات العسكـ.ـرية المتعددة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *