الرئيسية / ألمانيا / العثور على جثة رجل في النرويج توفي منذ 9 سنوات ولم يلاحظ أحد غيابه .. تفاصيل مثيرة

العثور على جثة رجل في النرويج توفي منذ 9 سنوات ولم يلاحظ أحد غيابه .. تفاصيل مثيرة

كشف تقارير صحافية أمس الجمعة، عن أن الشرطة النرويجية عثرت على جثة رجل بعد تسع سنوات من وفاته.

وبحسب هيئة الإذاعية النرويجية فإن ما يثير الاستغراب هو أن “أحدا لم يفقده أو يبلغ عن فقدانه”، مشيرة إلى أن الجثة التي عثر عليه قبل نحو 4 أشهر وجدت في منزل الرجل بعد مررو نحو 9 سنوات من وفاته .

ونقلت عن جيران الرجل إنه في الستينيات من عمره، وحين لم يروه اعتقدوا أنه انتقل إلى منزل آخر، وأنه عثر عليه فقط عندما طلب الحارس من الشرطة فتح الشقة حتى يتمكن من القيام بأعمال الصيانة.

وتعتقد الشرطة أن الرجل قد توفي في أبريل/نيسان من عام 2011، وذلك بسبب عبوة حليب ورسالة عُثر عليهما في شقته أظهرت نتيجة التشريح أنه قد توفي لأسباب طبيعية.

وتم إيقاف معاشه التقاعدي في عام 2018 عندما لم تتمكن إدارة العمل والرفاهية النرويجية (NAV) من الاتصال به، ولكن استمر دفع فواتيره تلقائيا من حسابه المصرفي.

في حديثها لهيئة الإذاعة النرويجية، قالت محدثة باسم الشرطة في أوسلو، جريت ليان ميتليد، إنها وزملاءها فكروا كثيراً كيف يمكن أن يرقد شخص ما ميتاً لمدة طويلة للغاية دون أن يفتقده أحد.

وأضافت: “هذه حالة فريدة وقد جعلتنا نطرح أسئلة حول كيفية حدوثها”، مضيفة “وفقاً للوصف الذي حصلنا عليه، يبدو أنه شخص قرر أن يكون تواصله مع الآخرين محدوداً”.

يذكر أن هذه الحوادث تتكرر في العديد من الدول الأوروبية من بينها ما حصل لرجل هولندي خمسيني حين عثرت الشرطة نهاية يوليو/ تموز 2020، على جثة الرجل في شقته بمدينة “أسن” شمال شرق هولندا، بعد مرور أكثر من عام على وفاته، دون أن يشعر أحد بغيابه.

وفي فرنسا هذه الحوادث تتكرر بكثرة مقارنة مع غيرها من الدول الأوروبية، لكن من أغربها، العثور على جثة رجل مسن بالصدفة في شقته بمدينة “نانت” بعد11 عاما على وفاته وكان ذلك عام 2019.

المصدر : موقع  “العرب في أوروبا

كشف طرق حديثة لتهريب اللاجئين الى أوروبا مقابل الف يورو (صور)

كشفت الشرطة السويدية عن  احدث طرق تهريب اللاجئين الي السويد  ، عبر شاحنات تم تعديلها لكي يتم اخفاء اللاجئين فيها  ، هذه الشاحنات تحمل لوحات تسجيل دنماركية وايطالية  …، وتم كشف الطريقة المبتكرة التي يستخدمها المهربين لأخفاء وتهريب اللاجئين الي السويد  .

وذكرت الشرطة السويدية انها تلقت  معلومات استخبارتية ، بوجود سيارات ” شاحنات” تنقل عدد من اللاجئين ، وتم إخفاء اللاجئين عبر حائط اصطناعي ، تم بناءها  داخل الشاحنات ، بحيث يكون الحائط الاصطناعي امام جدار الشاحنة بمسافة 50 الي 70 سنتميتر ، تسمح بأخفاء اللاجئين  بداخله ,

حائط اصطناعي داخل الشاحنة

ثم  يتم ادخال اللاجئين غير الشرعيين  داخل الحائط الاصطناعي  لأخفائهم وغلق الحائط  ، ثم  تهريب اللاجئين الي السويد عبورا من الدنمارك .

ويحصل المهرب  المسئول على  1000 الي 1250 يورو، لقاء تهر.يب كل شخص من ايطاليا الي السويد او 750 يورو مقابل انزالهم في المانيا ، وكان يفترض أن يقوم بإخراج اللاجئين في أول محطة لركن السيارات داخل ألمانيا ، ثم  مواصلة الطريق للسويد لأنزال اللاجئين الاخرين في مدينة مالمو السويدية  .

هنا يختبأ اللاجئين وينامون داخل الحائط الاصطناعي بالشاحنة

وتمكنت الشرطة من اعتقال المهر.ب، وما زالت تبحث  الشرطة السويدية عن شريكه، وكان اغلبهم لاجئين عراقيين وسوريين ، 

وأشارت الشبكة إلى أنه في اليوم التالي، تم ضبط شاحنة أخرى بمواصفات مطابقة للسابقة، وكان على متنها 7 لاجئين سوريين تم إخفاؤهم بالطريقة ذاتها، وقد قضوا داخل الشاحنة القادمة من رومانيا، 12 ساعة.

الشاحنة قبل تكسير الحائط الاصطناعي

وفر السائق دون أن يخرج اللاجئين، قبل أن تعثر الشرطة عليهم وتنقلهم إلى أحد مراكز اللجوء…وقالت الشرطة السويدية انها طريقة جديدة من المفترض انها منتشرة حيث تم رصد 3 شاحنات تقوم بتهريب اللاجئين بهذه الطريقة .

المصدر : المركز السويدي للمعلومات

لأول مرة.. مدينة ألمانية تسمح للاجئين السوريين على أراضيها بإحضار 100 فرد من عائلاتهم

وافقت وزارة الداخلية الألمانية على قرار يسمح للاجئين السوريين في مدينة بريمن بإحضار أفراد من عائلاتهم حتى ولو كانوا من أقربائهم غير المباشرين اعتباراً من يوم الاثنين المقبل 12 نيسان 2021.

وسيمكن هذا القرار اللاجئين السوريين في بريمن من إحضار أفراد عائلاتهم للانضمام إليهم إذا كانوا قادرين على دفع نفقات معيشتهم. في حين أن تكاليف المرض والحمل والولادة يتم تغطيتها من قبل ولاية بريمن.

ويسمح القرار للاجئ باستقدام 100 من أفراد عائلته مثل الأخوة وزوجاتهم والأخوات وأزواجهم وأولادهم وبناتهم.

ووفقاً للقرار فإنه على اللاجئ الراغب في إحضار أفراد عائلته تقديم طلب إلى مكتب الهجرة في بريمن أو مكتب تسجيل المواطنين في بريمرهافن، وتقديم إثبات أنه قادر على تغطية تكاليف المعيشة لأقربائه لمدة خمس سنوات على الأقل .

وحسب القرار فإنه بعد الموافقة والتحقق من الشخص من قبل سلطات الهجرة والبعثة الدبلوماسية لجمهورية ألمانيا الاتحادية في بلد الإقامة المعني، يمكن إصدار تصريح إقامة أولي لمدة عامين.

المصدر : حلب اليوم

قصة سيدة المانية جعلت من لاجئ سوري ابنها البديل بعد وفاة ابنها الحقيقي !!

تحدثت وسائل إعلام ألمانية، عن شاب سوري لجأ إلى ألمانيا عام 2015، ويحظى برعاية سيدة ألمانية.

وقالت قناة “RT1” الألمانية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الألمانية “بياته تستكي”، توفي ابنها قبل أسابيع من تعرفها على السوري خلوف العبيدو، وتعرفت عليه عن طريق الصدفة، في مدينة مولهايم، غربي ألمانيا.

وطلب العبيدو منها المساعدة، وتعلم اللغة الألمانية، وبعدها استقبلته في بيتها واعتبرته مثل ابنها، وأصبح الاثنان عائلة واحدة.

وقال خلوف إن أمه الجديدة علمته اللغة الألمانية كل يوم، وأعطته وظائف لحلها، كما قال خلوف إنه تعلم منها الدقة في المواعيد، وهو أمر لا يؤخذ على محمل الجد كثيراً في العالم العربي.

وذكرت القناة أن خلوف وأمه الجديدة يقومان بنشاطات أخرى، مثل تناول الأيس كريم، ويقومان بالسباحة وغيرها من الأنشطة الجماعية، وقالت “بياته” إن ابنها توفي بعد معاناة مع مرض عضال، وهي تظن أن ابنها من السماء أرسل لها ابنها الجديد عوضا عنه.

وبدأ خلوف تدريباً مهنياً عام 2018، وحصل على وظيفة لدى شركة Siemens، بالإضافة للإقامة الدائمة التي حصل عليها مؤخراً.

شاهد أيضاً

ما نتائج مؤتمر وزراء الداخلية حول ترحيل هذه الفئة من السوريين في ألمانيا ؟

ذكرت وسائل إعلام ألمانية أن مؤتمر وزراء الداخلية في البلاد غير قادر على الاتفاق على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *