الرئيسية / ألمانيا / اللاجـ.ـئين الجدد في كندا يواجـ.ـهون تحـ.ـديات كبيرة لبدء حياة جديدة

اللاجـ.ـئين الجدد في كندا يواجـ.ـهون تحـ.ـديات كبيرة لبدء حياة جديدة

اللاجـ.ـئين الجدد في كندا يواجـ.ـهون تحـ.ـديات كبيرة لبدء حياة جديدة

هلا كندا – يعاني آلاف اللاجـ.ـئين الذي قدموا إلى كندا من أجل بدأ حياة جديدة من صعوبات كبيرة ومستقبل غامض بعدما تزامنت أولى خطواتهم بأزمـ.ـة كورونا المستمرة منذ بداية 2020.

ومن بين آخر الوافدين، وصل علي منصور قبل إغلاق الحدود بسبب أزمـ.ـة الكورونا بفترة صغيرة، وقد وصف موقفه بأنه يشبه مشهدا من فيلم سينيمائي.

هـ.ـرب علي منصور ، 31 عامًا ، من سوريا في عام 2017 من الخدمة العسـ.ـكرية، ومن خلال اتصال ، تعرف على عائلة عليا حسن في كندا.
وصلت عليا حسن في عام 2011 كجزء من برنامج العمال المهرة ، وبعد ثلاث سنوات شارك في رعاية اللاجئين، وافقت أسرتها على كفالة منصور كلاجئ، وقالت: “أشعر أنه من واجبي المساعدة ، لأنني محظوظة لأن أكون في كندا ، وبعد ذلك ، إذا كان بإمكاني تغيير حياة عدد قليل من الناس ، فسيكون ذلك رائعًا”.

ومع حلول 16 مارس، كان منصور على متن واحدة من آخر الرحلات المسموح لها بدخول البلاد، وبعد ذلك أغلقت كل المرافق والمصادر، وألغيت العديد من الفعاليات، وأصبحت “عليا حسن” مضطرة لإيجاد طرق جديدة ليصبح منصور مكتفيا بذاته.

وفي غضون شهره الأول ، وجد علي منصور عملاً، وذلك في شركة الدرع الكندية يصنع معدات الحماية الشخصية ، وهي واحدة من الشركات الوحيدة التي توظف بنشاط في الأيام الأولى للوباء،

لكنه لا يعرف متى سيتمكن من العودة إلى المدرسة لتطوير تعليمه الهندسي، ومن المستحيل إعادة إنشاء الشبكات الاجتماعية المتماسكة التي تركها وراءه في سوريا ، ولا تتحسن لغته الإنجليزية بالسرعة التي يحتاجها وحياته.

شاهد أيضاً

المانيا/تكاليف جديدة في قطارات Deutsche Bahn اليك التفاصيل

المانيا/تكاليف جديدة في قطارات Deutsche Bahn اليك التفاصيل تسمح Deutsche Bahn لبعض الحيوانات الأليفة بالركوب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *