الرئيسية / الأخبار / بالفيديو “تحرير عفرين” تتبنى استـ.ـهداف مـ.ـدرعة تركية بريف حلب وتكشف حصيلة القـ.ـتلى .. التفاصيل في الخبر

بالفيديو “تحرير عفرين” تتبنى استـ.ـهداف مـ.ـدرعة تركية بريف حلب وتكشف حصيلة القـ.ـتلى .. التفاصيل في الخبر

نشرت قـ.ـوات “تحرير عفرين” التابعة لقـ.ـوات سوريا الديمقراطية “قـ.ـسد”، اليوم السبت، مقطع فيديو يوثّق لحظة استهـ.ـدافها مـ.ـدرعة تركية بريف حلب

معلنةً وقـ.ـوع قتـ.ـلى ومصـ.ـابين في صفوف القـ.ـوات التركية وفصائل المـ.ـعارضة الموالية لها.“تحرير عفرين” تتبنى استهداف مـ.ـدرعة تركية بريف حلب

وقالت قـ.ـوات “تحرير عفرين” في بيانٍ لها إنَّ الاستهداف جاء بشكل مباشر لمـ.ـدرعة تركية قرب أحد الحواجز العسـ.ـكرية التابعة للمعارضة السورية في مدينة مارع شمالي حلب.وبحسب البيان

فإن الاستهداف أسفر عن مقتـ.ـل 10 عناصر من الشرطة العسكـ.ـرية الموالية لتركيا، وإصـ.ـابة 6 آخرين بجـ.ـروحٍ متفاوتة، بالإضافة إلى تدميـ.ـر وإحـ.ـراق المـ.ـدرعة بالكامل مع انفجـ.ـار ذخيـ.ـرة كانت بداخلها.

في المقابل، أعلنت تركيا مقـ.ـتل أحد عنـ.ـاصرها ويدعى “فرقان غوك” وإصـ.ـابة آخرين بجـ.ـروحٍ متفاوتة جراء هجـ.ـوم شـ.ـنته قـ.ـوات سوريا الديمقراطية على مدرعة تركية بريف حلب.

القـ.ـواعد التركية تقصـ.ـف مواقعاً لـ”قسد”

في سياقٍ متصل، ذكر مراسلنا في المنطقة، أن القواعد التركية المتمركزة في شمال حلب قامت بإطفاء الإنارة عن قواعدها لعدة ساعات، تزامناً مع إطـ.ـلاق عشرات القـ.ـذائف نحو مواقع “قسد”.

وأوضح أن مدينة مارع شهدت استـ.ـنفاراً عسكـ.ـرياً كبيراً للقـ.ـوات التركية وفصائل المعارضة السورية، مع دخول تعزيزات تركية للمنطقة.

حيث استهدفت القـ.ـوات التركية بقرابة 50 صـ.ـاروخاً وقـ.ـذيفة مدفـ.ـعية مواقع “قسد” في مرعناز وسموقة وعين دقنة وتل رفعت وبعض النقاط الأخرى في ريف حلب الشمالي.

وجاء ذلك مع رصـ.ـد تحليق أكثر من 4 طائرات استطلاع تركية في سماء المنطقة منذ ساعات الصباح الأولى حتى اللحظة؛ وذلك بهدف رصـ.ـد وتحديد نقاط مواقع وتجمعات قـ.ـوات “قـ.ـسد” في المنطقة، وفقاً لمراسلنا.

شاهد أيضاً

بشكل صدم وخطير..النفايات الفضائية تتساقط على سكان كوكب الأرض وخصيصا في هذه الدولة

في السنوات الأخيرة ، أصبحت النفايات الفضائية وهي الحطام الموجود في الفضاء أصبحت مشكلة كبيرة. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *