الرئيسية / الأخبار / بالفيديو .نتـ.ـنياهو يتراجع عن الاحتفال بالنـ.ـصر.قصـ.ـف غـ.ـزة بالفسـ.ـفور وصـ.ـواريخ المقـ.ـاومة تصـ.ـيب إسـ.ـرائيليين

بالفيديو .نتـ.ـنياهو يتراجع عن الاحتفال بالنـ.ـصر.قصـ.ـف غـ.ـزة بالفسـ.ـفور وصـ.ـواريخ المقـ.ـاومة تصـ.ـيب إسـ.ـرائيليين

شــنــت قــوات الــاحــتــلــال الــإســرائــيــلــي فــجــر الــيــوم ســلــســلــة غــارات جــويــة عــنــيــفــة اســتــهــدفــت مــنــاطــق مــتــفــرقــة مــن قــطــاع غــزة، وواصــلــت الــمــقــاومــة إطــلــاق الــصــواريــخ عــلــى مــنــاطــق مــتــعــددة بــإســرائــيــل،

فــي حــيــن اضــطــر رئــيــس الــوزراء الــإســرائــيــلــي بــنــيــامــيــن نــتــنــيــاهــو لــلــتــراجــع عــن “ــاحــتــفــالــيــة بــالــنــصــر” كــان يــعــتــزم إقــامــتــهــا. وقــد اســتــهــدفــت هــذه الــغــارات مــنــازل مــدنــيــة ومــقــرات أمــنــيــة وحــكــومــيــة فــي الــقــطــاع،

كــمــا ركــزت الــغــارات الــجــديــدة عــلــى تــدمــيــر عــدد مــن الــشــوارع والــمــفــتــرقــات الــرئــيــســيــة، مــمــا أدى لــتــدمــيــر أجــزاء كــبــيــرة مــن الــبــنــيــة الــتــحــتــيــة فــي مــديــنــة غــزة.

بــيــنــمــا نــفــذ الــجــيــش الــإســرائــيــلــي مــا اعــتــبــرهــا مــرحــلــة جــديــدة فــي حــربــه عــلــى غــزة، أفــادت وســائــل إعــلــام إســرائــيــلــيــة بــأن رئــيــس الــوزراء بــنــيــامــيــن نــتــنــيــاهــو كــان يــحــضــر لــلــاحــتــفــال بــنــتــائــج الــغــارات الــجــويــة الــتــي تــشــنــهــا الــطــائــرات الــحــربــيــة الــإســرائــيــلــيــة مــنــذ نــحــو أســبــوع عــلــى الــقــطــاع، لــكــنــه تــراجــع عــن ذلــك.

وبــشــأن أســبــاب تــراجــع نــتــنــيــاهــو عــن الــاحــتــفــال الــذي مــن شــأنــه أن يــســهــم فــي تــســويــق مــزاعــمــه الــمــتــعــلــقــة بــهــزيــمــة الــمــقــاومــة فــي غــزة وتــحــقــيــق أهــداف الــحــرب عــلــيــهــا، قــالــت تــلــك الــمــصــادر إن تــراجــعــه جــاء بــعــد أن اكــتــشــف أن الــنــتــائــج كــانــت مــتــواضــعــة.

وبــالــتــزامــن مــع ذلــك، قــال الــجــيــش الــإســرائــيــلــي إنــه نــفــذ بــعــد مــنــتــصــف الــلــيــلــة الــمــاضــيــة الــمــرحــلــة الــثــالــثــة مــن حــربــه الــمــتــواصــلــة لــلــيــوم الــثــامــن عــلــى قــطــاع غــزة والــتــي أطــلــق عــلــيــهــا اســم عــمــلــيــة “ــحــارس الــأســوار”.

وأضــاف جــيــش الــاحــتــلــال، فــي بــيــان، أن الــغــارات اســتــهــدفــت مــا ســمــّــاه مــشــروع مــتــرو أنــفــاق حــمــاس الــعــمــلــاق، حــيــث تــم قــصــف نــحــو 3ــ5 هــدفــا خــلــال 2ــ0 دقــيــقــة.

وأوضــح جــيــش الــاحــتــلــال أن 5ــ4 مــقــاتــلــة، أطــلــقــت نــحــو 1ــ1ــ0 صــواريــخ عــلــى حــوالــي 1ــ5 كــيــلــومــتــرا مــن أنــفــاق غــزة.

وتــعــتــقــد إســرائــيــل أن شــبــكــة الــأنــفــاق مــرتــبــطــة بــغــرف لــعــمــلــيــات كــتــائــب الــقــســام الــتــابــعــة لــحــركــة حــمــاس الــتــي تــديــر مــنــهــا عــمــلــيــاتــهــا الــعــســكــريــة ومــنــظــومــات الــصــواريــخ والــجــهــود الــاســتــخــبــاراتــيــة الــعــســكــريــة الــمــتــعــددة.

واســتــهــدفــت الــغــارات الــأخــيــرة عــددا مــن الــأحــيــاء، بــيــنــهــا حــي تــل الــهــوى جــنــوب غــزة، ومــقــار حــكــومــيــة إضــافــة إلــى مــواقــع لــلــفــصــائــل الــفــلــســطــيــنــيــة.

وقــال الــمــتــحــدث بــاســم الــجــيــش الــإســرائــيــلــي أفــيــخــاي أدرعــي إن الــجــيــش شــن فــجــر الــيــوم غــارات عــلــى 9 مــنــازل لــقــادة فــي حــمــاس بــأنــحــاء قــطــاع غــزة قــال إنــهــا اســتــخــدمــت كــبــنــيــة إرهــابــيــة وإن بــعــضــهــا يــضــم مــخــازن أســلــحــة.

وأضــاف أدرعــي أن مــن بــيــن الــمــنــازل الــمــســتــهــدفــة مــنــزل قــائــد كــتــيــبــة بــيــت حــانــون، وقــادة ســرايــا فــي بــيــت حــانــون بــمــديــنــة غــزة وفــي مــخــيــم الــشــاطــئ.

وكــانــت وســائــل إعــلــام إســرائــيــلــيــة ذكــرت نــقــلــا عــن مــســؤــول إســرائــيــلــي أن أعــضــاء الــمــجــلــس الــأمــنــي الــوزاري الــمــصــغــر، اتــفــقــوا عــلــى مــواصــلــة الــعــمــلــيــة الــعــســكــريــة وفــقــًــا لــخــطــط الــجــيــش.

وأوضــحــت أنــه ســيــتــم إطــلــاع الــمــجــلــس الــأمــنــي الــوزاري وبــحــث الــأمــر إذا كــانــت هــنــاك مــقــتــرحــات لــعــمــلــيــات عــســكــريــة جــديــدة أو إذا قــرر رئــيــس الــوزراء ووزيــر الــدفــاع الــتــوجــه إلــى وقــف إطــلــاق الــنــار.

الــدفــاع الــمــدنــي: قــصــف الــقــطــاع بــقــذائــف فــســفــوريــة وفــي تــطــور جــديــد، قــال مــديــر الــدفــاع الــمــدنــي فــي شــمــال غــزة لــلــجــزيــرة إن مــدفــعــيــة الــاحــتــلــال أطــلــقــت مــنــذ الــصــبــاح 8 قــذائــف فــســفــوريــة عــلــى الــقــطــاع، وأشــار إلــى أنــهــا تــســتــهــدف أمــاكــن وجــود فــرق الــدفــاع الــمــدنــي لــعــرقــلــة عــمــلــهــا.

وشــاركــت مــدفــعــيــة الــاحــتــلــال الــمــتــمــركــزة فــي جــنــوب عــســقــلــان فــي عــمــلــيــات الــقــصــف الــمــدفــعــي الــتــي تــعــرض لــهــا الــقــطــاع صــبــاح الــيــوم.

وقــال إن الــاحــتــلــال يــدمــر الــبــنــى الــتــحــتــيــة ويــســتــهــدف الــطــرق لــعــرقــلــة عــمــل الــدفــاع الــمــدنــي.

وشــدد عــلــى أن الــدفــاع الــمــدنــي بــالــقــطــاع يــفــتــقــر لــأدنــى الــاحــتــيــاجــات الــلــازمــة لــعــمــلــه، وأن إســرائــيــل تــمــنــع إدخــال الــآلــيــات والــمــســاعــدات الــلــازمــة لــه.

مــن جــهــة أخــرى، تــمــكــنــت فــرق الــإطــفــاء بــعــد 4 ســاعــات مــن الــمــحــاولــة، مــن الــســيــطــرة عــلــى حــريــق كــبــيــر جــراء غــارات لــلــاحــتــلــال عــلــى مــصــنــع لــلــإســفــنــج فــي غــزة.

عــقــاب جــمــاعــي فــي الــمــقــابــل، قــال رئــيــس بــلــديــة غــزة يــحــيــى الــســراج إن الــاحــتــلــال الــإســرائــيــلــي يــتــعــمــد اســتــهــداف الــطــرق وتــدمــيــر الــبــنــى الــأســاســيــة عــبــر الــغــارات الــمــتــواصــلــة، مــشــددا عــلــى أن اســتــهــداف الــخــدمــات الــمــدنــيــة بــمــثــابــة عــقــاب جــمــاعــي لــســكــان غــزة.

وأكــد الــســراج فــي مــقــابــلــة مــع الــجــزيــرة أن الــغــارات الــإســرائــيــلــيــة تــســبــبــت فــي أضــرار جــســيــمــة لــمــحــطــات الــمــيــاه ومــحــطــات الــصــرف الــصــحــي، وطــالــب الــأطــراف الــدولــيــة والــإقــلــيــمــيــة بــالــعــمــل عــلــى وقــف الــعــدوان.

وقــالــت شــركــة كــهــربــاء غــزة إن الــغــارات الــإســرائــيــلــيــة الــعــنــيــفــة ألــحــقــت أضــرارا جــســيــمــة بــالــخــط الــنــاقــل لــلــكــهــربــاء مــن مــحــطــة الــتــولــيــد بــاتــجــاه مــديــنــة غــزة مــا أســفــر عــن انــقــطــاع الــكــهــربــاء عــن مــنــاطــق واســعــة فــي الــمــديــنــة.

كــمــا أدت الــغــارات إلــى انــقــطــاعــات فــي شــبــكــة الــمــيــاه وألــحــقــت أضــرارا كــبــيــرة بــشــبــكــة الــطــرق فــي الــقــطــاع.

فــي الــمــقــابــل، أفــاد مــراســل الــجــزيــرة بــإصــابــة 6 إســرائــيــلــيــيــن جــراء صــواريــخ أطــلــقــت مــن غــزة عــلــى بــئــر الــســبــع والــنــقــب الــغــربــي، وبــنــقــلــهــم لــلــمــســتــشــفــى الــلــيــلــة الــمــاضــيــة.

وأعــلــن الــجــيــش الــإســرائــيــلــي أنــه رصــد إطــلــاق 6ــ0 صــاروخــا مــن قــطــاع غــزة ســقــطــت 1ــ0 مــنــهــا داخــل الــقــطــاع، وأضــاف الــجــيــش الــإســرائــيــلــي فــي تــغــريــدة عــلــى تــويــتــر أنــه اعــتــرض عــشــرات الــصــواريــخ الــتــي أطــلــقــت مــن الــســابــعــة مــســاء وحــتــى الــســابــعــة صــبــاح الــيــوم.

وقــال الــجــيــش الــإســرائــيــلــي إن آخــر دفــعــات صــاروخــيــة مــن غــزة اســتــهــدفــت بــئــر الــســبــع وعــســقــلــان ومــســتــوطــنــات غــلــاف غــزة ولــم تــوقــع إصــابــات.

وكــانــت كــتــائــب الــقــســام قــالــت إنــهــا قــصــفــت بــالــصــواريــخ عــدة مــنــاطــق إســرائــيــلــيــة الــلــيــلــة الــمــاضــيــة بــيــنــهــا عــســقــلــان وبــئــر الــســبــع وأســدود ومــســتــوطــنــتــا نــتــيــفــوت، وأوفــاكــيــم، ردا عــلــى الــعــدوان الــإســرائــيــلــي الــمــتــواصــل عــلــى الــمــدنــيــيــن.

وأضــافــت كــتــائــب الــقــســام أنــهــا قــصــفــت مــوقــع نــاحــل عــوز الــعــســكــري بــعــدد مــن قــذائــف الــهــاون، مــؤــكــدة حــدوث إصــابــات، كــمــا قــصــفــت تــجــمــعــا لــقــوات الــاحــتــلــال قــرب مــســتــوطــنــة نــيــر عــام بــقــذائــف الــهــاون.

كــمــا قــالــت ســرايــا الــقــدس -ــالــجــنــاح الــعــســكــري لــحــركــة الــجــهــاد الــإســلــامــيــ- إنــهــا قــصــفــت ســديــروت ونــتــيــفــوت و”ــشــعــار هــنــيــغــفــ” بــدفــعــات صــاروخــيــة مــكــثــفــة ردا عــلــى الــقــصــف الــإســرائــيــلــي وإرهــاب الــمــدنــيــيــن الــآمــنــيــن، وقــد بــثــت وســائــل إعــلــام إســرائــيــلــيــة صــورا لــآثــار الــقــصــف عــلــى مــســتــوطــنــة نــتــيــفــوت.

بــدورهــا، أعــلــنــت كــتــائــب الــمــقــاومــة الــوطــنــيــة -ــالــجــنــاح الــعــســكــري لــلــجــبــهــة الــديــمــقــراطــيــة لــتــحــريــر فــلــســطــيــنــ- وألــويــة الــنــاصــر صــلــاح الــديــن -ــالــجــنــاح الــعــســكــري لــلــجــان الــمــقــاومــة الــشــعــبــيــةــ- أنــهــا قــصــفــت مــنــطــقــة أشــكــول شــمــالــي قــطــاع غــزة بــدفــعــة صــواريــخ.

حــصــيــلــة الــقــصــف الــإســرائــيــلــي كــمــا أفــادت وزارة الــصــحــة فــي غــزة بــأن عــدد الــشــهــداء مــنــذ بــدء الــعــدوان الــإســرائــيــلــي عــلــى الــقــطــاع، بــلــغ 1ــ9ــ7، بــيــنــهــم 5ــ8 طــفــلــا، و3ــ4 امــرأة، بــيــنــمــا أصــيــب 1ــ2ــ3ــ5 بــجــروح مــخــتــلــفــة.

واســتــنــكــرت وزارة الــصــحــة الــفــلــســطــيــنــيــة غــارة إســرائــيــلــيــة خــلــّــفــت 4ــ2 شــهــيــدا فــي شــارع الــوحــدة بــغــزة ووصــفــتــهــا بــالــمــجــزرة.

وقــالــت إن مــن ضــحــايــاهــا الــطــبــيــبــيــْــن الــفــلــســطــيــنــيــيــْــن مــعــيــن الــعــلــول، وأيــمــن أبــو الــعــوف، وأن اســتــهــدافــهــمــا يــفــضــح وجــه الــمــحــتــل الــقــبــيــح حــســب تــعــبــيــرهــا.

وبــالــإضــافــة إلــى ذلــك، فــقــد بــلــغ عــدد الــمــبــانــي الــتــي قــصــفــت مــن قــبــل الــاحــتــلــال فــي قــطــاع غــزة 9ــ0 بــنــايــة، بــيــنــهــا 6 أبــراج ســكــنــيــة دمــرت 3 مــنــهــا تــدمــيــرا كــامــلــا.

ردود الــفــعــل وعــلــى مــســتــوى ردود الــفــعــل الــخــارجــيــة، قــالــت الــخــارجــيــة الــإيــرانــيــة إن إســرائــيــل تــزعــزع الــأمــن عــلــى الــمــســتــويــيــن الــإقــلــيــمــي والــدولــي، وطــالــبــت مــجــلــس الــأمــن بــتــحــمــل مــســؤــولــيــاتــه، كــمــا طــالــبــت الــحــكــومــات والــمــؤــســســات الــدولــيــة بــوقــف “ــانــحــيــازهــا لــلــمــعــتــديــ”.

وأكــدت أنــه “ــيــجــب تــصــنــيــف جــرائــم الــكــيــان الــمــحــتــل فــي فــلــســطــيــن جــرائــم ضــد الــإنــســانــيــة وإبــادة جــمــاعــيــة لــشــعــب بــأكــمــلــهــ”.

شاهد الفيديو

الــمــصــدر : الــجــزيــرة + وكــالــات

شاهد أيضاً

الرئيس التركي “أردوغان” ينشر فيديو لحظة اختبار صاروخ أطمجة المضاد للسفن واستهدافها لإحداها

أعلن اليوم الرئيس رجب طيب أردوغان، نجاح آخر الاختبارات العسكرية التي أجريت على صاروخ أطمجة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *