الرئيسية / الأخبار / بريطانية تتحرك اكثر من 8000 جنـ.ـدي وعشرات الدبـ.ـابات وروسيا تهـ.ـدد اليك التفاصيل

بريطانية تتحرك اكثر من 8000 جنـ.ـدي وعشرات الدبـ.ـابات وروسيا تهـ.ـدد اليك التفاصيل

سيشارك حوالي 8000 جـ.ـندي بريطاني وعشرات الدبـ.ـابات في مناورات في جميع أنحاء أوروبا الشرقية لمكافحة الهجـ.ـوم الروسي في واحدة من أكبر عمـ.ـليات الانتشار منذ الحـ.ـرب الباردة، وذلك حسبما أفاده الإعلام البريطاني، اليوم الخميس.

– تدريبات بريطانية في أوروبا الشرقية
سينضم عشرات الآلاف من جنـ.ـود الناتو إلى القـ.ـوات البريطانية التي سيتم نشرها في دول تمتد من فنلندا إلى مقدونيا الشمالية هذا الصيف بموجب خطط تم تعزيزها منذ غزو أوكرانيا.

كما سيشارك تحالف قوة المشاة المشتركة، الذي يضم فنلندا والسويد.

وقالت وزارة الدفاع: “إن الغرض من التدريبات هو إظهار كيف تم تحديث الجـ.ـيش البريطاني ليصبح (قوة فتاكة ورشيقة وعالمية)”.

وأضافت: “كان هذا الإجراء مخططاً له منذ فترة طويلة، لكن تم تعزيزه رداً على ذلك منذ غـ.ـزو روسيا لجارتها في أواخر فبراير / شباط الماضي”.

– أول إصـ.ـابة بريطانية في أوكرانيا
بالأمس فقط تم تأكيد أول إصـ.ـابة بريطانية في أوكرانيا، لمـ.ـحارب يدعى سكوت سيبلي، كان قد خدم في القـ.ـوات المسـ.ـلحة البريـ.ـطانية في سـ.ـرب الدعم اللوجستي الكوماندوز في أفغانستان.

وبالعودة للحديث عن الانتشار البريطاني، أكد قـ.ـائد الجيش الميداني، اللفتنانت جنرال رالف وودديسي، على أهمية التدريبات، قائلاً: “تقدم المملكة المتحدة مساهمة كبيرة في الدفاع عن أوروبا و(ردع العدوان الروسي)”.

وأوضح أن سلسلة مناورات الجـ.ـيش البريطاني أساسية، سواء من حيث “حجم الانتشار، إلى جانب الاحتراف والتدريب وخفة الحركة للجـ.ـيش البريطاني، وسوف يردع العدوان على نطاق لم نشهده في أوروبا هذا القرن”.

ووفقاً لما قالته “ديلي ميل” البريطانية، فإنه من المتوقع أن يصل انتشار المملكة المتحدة إلى ذروة تصل إلى حوالي 8000 فرد يعملون في البر الرئيسي لأوروبا بين أبريل ويونيو.

وأكدت أنه تم نشر القوات من السرب B من فرسان الملكة الملكية بالفعل في فنلندا ، التي تشترك في حدود برية بطول 830 ميلًا مع روسيا ، للمشاركة في تمرين السهم.

سيشمل تمرين القنفذ الشهر المقبل مجموعة القـ.ـتال الملكية الويلزية وكتيبة الدبـ.ـابات الملكية، مع التدريبات المخطط لها على حدود إستونيا / لاتفيا جنباً إلى جنب مع 18000 جـ.ـندي من الناتو.

يُقام القنفذ، وهو أكبر تدريب عسـ.ـكري في إستونيا، كل أربع سنوات وسيشمل مجموعة من الوحدات بما في ذلك القـ.ـوات الخفيفة والمحمولة جوًا والمروحـ.ـيات والقـ.ـوات المدرعة والمـ.ـدفعية والدفاع الجوي كما تجري تدريبات إلى جانب القـ.ـوات الأمـ.ـريكية في بولندا.

قال وزير الدفاع بن والاس: “لم يكن أمن أوروبا أكثر أهمية من أي وقت مضى”.

وتابع: “ستشهد هذه التدريبات انضمام قـ.ـواتنا إلى الحلفاء والشركاء عبر الناتو وقـ.ـوة المشاة المشتركة في إظهار التضامن والقوة في واحدة من أكبر عملـ.ـيات الانـ.ـتشار المشتركة منذ الحـ.ـرب الباردة”.

والجدير ذكره أن حدة التوترات بين روسيا وبريطانيا، ارتفعت خلال الأيام القليلة الماضية، حتى وصلت لدرجة تهـ.ـديد موسكو بمهـ.ـاجمة أهـ.ـداف عسـ.ـكرية داخل الأراضي البريطانية بسبب دعمها لأوكرانيا، وضرب الدبلوماسيين البريطانيين العائدين إلى كييف.

شاهد أيضاً

تعزيزات روسية تقابلها استعدادات تركية متقدمة ومصادر تكشـ.ـف عن السيناريو الأرجح .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

تحدثت مصادر صحفية وإعلامية عن مؤشرات تدل على اقتراب موعد تنفيذ تركيا لعمليتها العسكـ.ـرية ضد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *