الرئيسية / الأخبار / بعد طرد 10 سفراء اوروبيين من تركيا..تطورات جديدة في قضية رجل الأعمال التركي عثمان كافالا

بعد طرد 10 سفراء اوروبيين من تركيا..تطورات جديدة في قضية رجل الأعمال التركي عثمان كافالا

كشفت مصادر إعلامية عن تطورات جديدة فيما يخص رجل الاعمال التركي عثمان كافالا خاصة بعد التهديدات الأوروبية لبدء عملية تأديبية ضد تركيا لعد الإفراج عنه.

وقالت المصادر إن القضاء التركي حكم مجددًا بالإبقاء على كافالا قيد الاحتجاز بعد مراجعة شهرية روتينية لقضيته في محكمة الجنايات بإسطنبول.

وأوضحت أن الاحتجاز سيبقى مستمرًا حتى جلسة 17 يناير المقبل في قضية احتجاجات متنزه “جيزي وجارشي”، إضافة إلى تورطه في دعم الانقلاب الفاشل في عام 2016.

تعرف على الرجل الذي من أجله طُرد 10 سفراء من تركيا

وكان مجلس أوروبا قد أعلن أنه سيبدأ إجراءات بحق تركيا لعدم إذعانها لأحكام أصدرتها المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان تتعلق بسجن كافالا.

وقال المجلس آنذاك إن تركيا تحتجز كافالا البالغ 64 عاما دون وجه حق وترفض الإفراج عنه، مشيرا إلى ان وقد تؤدي هذه العملية المطولة إلى تعليق حقوق تركيا في التصويت أو عضويتها في مجلس أوروبا المكون من 47 دولة.

وطالبت المحكمة الأوروبية وقرارتها الملزمة على الدول الأعضاء في مجلس أوروبا بالإفراج عن كافالا قبل عامين على ذمة المحاكمة.

وقالت المحكمة إن سجنه يهدف إلى إسكاته ولا أدلة على وجود تهمة تدعمه، بينما دعت تركيا مجلس أوروبا إلى احترام الإجراءات القانونية التركية.

وفي وفت سابق كشفت تقارير محلية عن آخر تطورات محكمة رجل الأعمال التركي عثمان كافالا الذي تسبب بأزمة بين تركيا وعشرة دول من بينها أمريكا، كادت أن تنتهي بطردهم.

وقالت التقارير، وفق متابعة تركيا الان: إن المحكمة التركية قررت تمديد اعتقال كافلا على خلفية اتهامه بدعم محاولة الانقلاب بالبلاد في 15 تموز/ يوليو 2016.

وأوضحت أن المحكمة قد بدأت محاكمة 51 متهما إلى جانب كافالا بقايا عدة منها أحداث “منتزه غيزي” ومحاولة الانقلاب.

كما رفضت المحكمة التي تحاكم عثمان كافالا والهارب جان دوندار والعضو السابق في “سي آي آي” هنري بركاي، طلب كافالا إخلاء سبيله.

وأشارت التقارير إلى أن جلسة المحاكمة، نواب من أحزاب “الشعب الجمهوري” و”الشعوب الديمقراطي”، و”العمل التركي”.

كما حضرها قناصل سويسرا والسويد وألمانيا وبلجيكا والتشيك والدنمارك وإيطاليا في إسطنبول، ونائب القنصل العام الفرنسي، وأعضاء من منظمة العفو الدولية.

وقررت المحكمة بالأغلبية رفض طلب الإفراج عنه واستمرار احتجازه على أن تعقد جلسة أخرى في 17 كانون الثاني/ يناير المقبل.

تراجعت أمريكا عن بيان المطالبة عن الإفراج عن عثمان كافالا، بعد أن لوّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بطرد عشرة سفراء دفعة واحدة ، على رأسهم السفير الأمريكي.

شاهد أيضاً

تزوير وتصريح مفـ.ـاجئ لمسؤول تركي معـ.ـارض إعادة السوريين مجرد أمنيات .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

قال المسؤول الإعلامي التركي المعـ.ـارض، نجاتي أوزكان، إن وعود المعـ.ـارضة التركية بإعادة اللاجـ.ـئين السوريين إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *