الرئيسية / الأخبار / بقيمة 2 مليون ليرة..أردوغان يعلن عن بشرى سارة للسوريين والاتراك تضمنت هذه الامور المفاجئة

بقيمة 2 مليون ليرة..أردوغان يعلن عن بشرى سارة للسوريين والاتراك تضمنت هذه الامور المفاجئة

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، عن ثلاث حزم جديدة للتسهيل على المواطنين لامتلاك منازل وعقارات .

وقال أردوغان، أن الحزمة الثلاثة الجديدة تهدف إلى وصول المواطنين الذين سيشترون منزلهم الأول بقروض ميسورة، ولدعم استراتيجية الليرة والحفاظ على استقرار أسعار العقارات .

وأضاف أن الحزمة الأولى تمنح المقترضين لأول مرة لشراء منزل قرضًا بقيمة تصل إلى 2 مليون ليرة لمدة تصل إلى 10 سنوات ومعدل فائدة شهري قدره 0.99 في المائة على القرض .

وتابع أن الحزمة الثانية تشمل المنازل الجديدة القديمة بشرط أن يتم شراؤها عبر صرف نصف قيمة السكن على الأقل في حسابات الودائع بالعملات الأجنبية المفتوحة قبل 1 أبريل 2022 ، أو بيع الذهب للبنك المركزي التركي، فيما تقتصر هذه الحزمة على المنازل التي تبدأ قيمتها من 2 مليون ليرة، وقرض الرهن العقاري فيها لمدة تصل إلى 10 سنوات وسعر الفائدة الشهري 0.89 في المئة .

وأشار أن الحزمة الثانية تهدف إلى “تعزيز تحويل العملات الأجنبية وأصول الذهب إلى الليرة التركية، و دعم وصول المواطنين إلى المساكن بقروض ميسورة” .

وأردف أن الحزمة الثالثة يمكن أن تستفيد منها الشركات الصغيرة والمتوسطة وشركات الإنشاءات غير الصغيرة والمتوسطة من خلال حزمة ضمان الائتمان الخاصة بقطاع البناء .

وأكد أردوغان أنه تم تخصيص 20 مليار ليرة من الموارد لإنجاز مشاريع البناء التي تم الانتهاء من 40 في المائة منها ولم يتم بيع 50 في المائة منها على الأقل اعتبارًا من مايو، ويمكن للشركات الاستفادة من الدعم بشرط التعهد بالحفاظ على أسعار مبيعات المساكن ثابتة لمدة عام واحد ومشاركة هذه الأسعار مع الجمهور على الموقع الإلكتروني وإخطار المُقرض .

وقال أنه سيتم تقديم تمويل بقيمة 30 مليار ليرة لمشاريع الإسكان الاجتماعي التي تهدف إلى جعل المواطنين ذوي الدخل المنخفض يمتلكون منازل، ولن يسمح ببيع المنازل التي تم حيازتها بهذه الطريقة لمدة 5 سنوات .

شاهد أيضاً

تعزيـ.ـزات للنظام وروسيا تصل إلى شمال سوريا .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

دفعت قـ.ـوات النظام والقـ.ـوات الروسية بتعـ.ـزيزات عسكـ.ـرية جديدة ضخـ.ـمة إلى شمال سوريا، وسط احتمالية تصـ.ـاعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *