الرئيسية / الأخبار / بقي هو و ابنته مع الجثة 3 أيام في نفس البيت في اسطنبول

بقي هو و ابنته مع الجثة 3 أيام في نفس البيت في اسطنبول

قام رجل تركي بقتل زوجته وبقي مع الجثة هو وابنته الصغيرة لمدة 3 أيام قبل أن يسلم نفسه للشرطة في مدينة اسطنبول التركية .

وبحسب ما وردته موقع ” خبرلر ” التركية وترجمه ” تركيا واحة العرب ” إن جريمة قتل لم يعرف تاريخها بالضبط وقعت في ولاية اسطنبول بمنطقة “اسنيورت” حيث أقدم رجلا تركيا على قتل زوجته بالسكين .

وفي تفاصيل الجريمة بحسب الموقع أن القاتل لديه بنتا صغيرة وكان يشك في تصرفات زوجته من أن تخونه مع رجل آخر .

وفي يوم الجريمة أتت زوجته من العمل في الصباح متأخرة بحوالي ساعتين إلى البيت حيث كانت مناوبة في الليل وقالت إنها متعبة ونامت وبدأ الزوج يراقب هاتفها ورأى رسالة من أحد اصدقاء الزوجة يقول لها ” لا استطيع أن لا أراك .. مازلت أشم رائحتك .. أريد قبلة منك ” .

وعندا استيقظت الزوجة واجهها الزوج قائلا لها : هل تخونيني ” فأجابت “لا أخونك ” ومع اصرار الزوج اعترفت الزوجة أنها تحب ذلك الشخص وعندها فقد الزوج صوابه وجلب سكينة من المطبخ وقتلها .

بعد أن قام الزوج بقتل زوجته قام بتغطيتها بلحاف كي لا تراها ابنته الصغيرة وأقفل الباب وبقيت الجثة في البيت 3 أيام كما أنه بقي هو وبنته الصغيرة في نفس البيت .

ندم الزوج على فعلته ولم يعرف ماذا يفعل فقام بالاتصال بمديره وطلب منه اللقاء وعندما اجتمعا اعترف لمديره وقال أريد ان اسلم نفسي للشرطة وبعد ذلك قبضت عليه شرطة بلباس مدني .

أحيل القاتل إلى المحكمة التي قررت الاستماع الى الشهود مع الاستمرار في حجز المتهم .

ترجمة : تركيا واحة العرب

شاهد أيضاً

3 مهـ.ـددون بالـ.ـموت..عدد كبير من الاصـ.ـابات في شـ.ـجار مسـ.ـلح بين سوريين بمدينة تركية (فيـ.ـديو)

أصيـ.ـب 5 أشخاص 3 منهم إصـ.ـاباتهم خطـ.ـيرة ، في اشتـ.ـباك مسـ.ـلح بين مجموعتين سوريتين في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *