الرئيسية / الأخبار / بكل تواضع “أردوغان” يترك المنصة لإبنة شهيد من ماردين

بكل تواضع “أردوغان” يترك المنصة لإبنة شهيد من ماردين

أن عجائب الرئيس التركي وتواضعه لا ينتهي وما نراه ونسمعه لا يحدث في أي مكان في العالم إلا في تركيا وبالذات مع هذا الرئيس الذي لا يكل ولا يمل في خدمة هذا الشعب .

فتراه في الصباح في اجتماع مع حزبه وفي المساء تجده في مدينة أخرى يلقي خطاباً وفي اليوم التالي يزور مكاناً شعبياً او بيتاً فقيراً أو يحمل جنازة على كتفه .

واليوم وبينما كان يتحدث على المنصة أمام كتلة حزبه النيابية في البرلمان دعا ابنة شهيد قد استشهد في ماردين على الحدود السورية بقنبلة ألقاها حزب PKK .

الفتاة تدعى ” كولاي دمير ” ابنة الشهيد “محمد شيرين دمير” كوردية الجنسية من مدينة “نصيبين” والعاملة في قناة TRT الكردية .

نعم و بكل تواضع دعا الرئيس “أردوغان ” الفتاة إلى المنصة تكريما لوالدها الشهيد ولو من غير قوميته ( كردي ) وترك لها المنصة لتتكلم وهو يقف بجانبها .

والعجيب ان الفتاة تكلمت عن وضع الاطفال الاكراد وما يسببه لهم المنظمات الإرهابية من تدمير احلامهم , و أشارت ” أن كل مدينة تركية هي مسقط رأسها ” وسط تصفيق حار من نواب حزب العدالة والتنمية .

اعداد : تركيا واحة العرب

شاهد الفيديو

شاهد أيضاً

تزوير وتصريح مفـ.ـاجئ لمسؤول تركي معـ.ـارض إعادة السوريين مجرد أمنيات .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

قال المسؤول الإعلامي التركي المعـ.ـارض، نجاتي أوزكان، إن وعود المعـ.ـارضة التركية بإعادة اللاجـ.ـئين السوريين إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *