close
الأخبار

بوتين يتحدث عن أهدافه بأوكرانيا وحليفه الأول يكشف ما يخفيه حول استخدام النـ.ـووي .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

كشف حليف بوتين الأول، وأكثر الأشخاص المقرّبين منه خارج روسيا، عن رأي الرئيس الروسي من استخدام النـ.ـووي في أوكرانيا، لا سيما بعد تصاعد التلويح بضـ.ـربات نووية، وسط احتدام المعـ.ـارك، فيما صرّح الرئيس الروسي حول آخر التطورات وإمكانية لقاء بايدن.

إمكانية استخدام الـ.ـنـ.ـووي في أوكرانيا

وقال الرئيس البيلاروسي ،ألكسندر لوكاشينكو: إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لم يضع أبداً أمامه هدف استخدام النـ.ـووي في أوكرانيا.

ونقلت وسائل إعلام عن لوكاشينكو إجابته على سؤال بالخصوص على أن “الرئيس بوتين والقيادة الروسية لم تضع بتاتا أمامها هدف استخدام السـ.ـلاح النـ.ـووي في أوكرانيا”.

كما لفت الرئيس البيلاروسي في السياق إلى أن روسيا حددت بدقة موقفها وهو يقول: “إياكم أن يحدث هجـ.ـوم على أراضي روسيا الاتحادية”، مضيفاً أن روسيا في مثل هذه الحالة عند الضرورة يمكنها استخدام جميع أنواع الأسلـ.ـحة، في إشارة إلى السـ.ـلاح النـ.ـووي.

وكان لوكاشينكو قد أعلن تفعيل نظام التهـ.ـديد “الإرهابي المتزايد” في بيلاروسيا، وذلك على هامش قمّة رابطة الدول المستقلة في أستانا.

وقال لوكاشينكو: “بسبب التصعيد تم إدخال نظام التهـ.ـديد الإرهابي المتزايد، لذلك بدأنا الإجراءات المتعلقة بنشر مجموعة القـ.ـوات المتحالفة وأساسها هو الجيـ.ـش البيلاروسي الذي تعززه بالفعل الوحدات العسكـ.ـرية الروسية”.
ومن جانبه خرج الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بتصريحات على هامش قمة أستانا، أكد خلالها ألا جديد بالمواقف الدولية حول الحرب الروسية في أوكرانيا.

وقال بوتين في مؤتمر صحفي: “لا جديد في مواقف شركائنا بشأن عمليتنا في أوكرانيا ومواقفهم لم تتغير بهذا الشأن”، مضيفاً: “كييف تقول إنها تريد المفاوضات والآن اتخذوا موقفاً رسمياً بمنع التفاوض معنا”.

وشدد بوتين على أن روسيا مستعدة للتفاوض مع أي عضو في مجموعة 20، حسب وصفه، إلا أنه رفض لقاء الرئيس الأمريكي جو بايدن، معتبراً أنه لا يوجد حاجة لذلك، حسب وصفه.

وتابع بوتين: لا نريد تدمـ.ـير أوكرانيا ولم نضع هدفاً لتحقيق ذلك، وما يحدث اليوم شيء لا يسعد أحداً لكنه كان يمكن أن يحدث لاحقاً بشكل أكثر إيلاماً”.

ولفت الرئيس الروسي إلى أن روسيا ليس لديه نيّة بتكرار ضـ.ـربات كييف، إلا أنه شدد أن لديه مجموعة من الأهـ.ـداف دون توضيح تفاصيلها.

تحركات نـ.ـووية

نقلت صحيفة “التايمز” البريطانية، أمس الخميس، عن مصادر داخل حلف شمال الأطلسي (الناتو) قولها إن روسيا تستعد لإجراء تجارب نووية في البحر الأسود.

وتزامن هذا مع انتشار مقطع مصور على شبكات التواصل الاجتماعي يُظهر قطاراً عسكـ.ـرياً روسياً يتجه صوب الحدود الأوكرانية وسط مزاعم أن القطار تابع للمديرية الرئيسية الثانية عشرة بوزارة الدفاع الروسية المسؤولة عن حفظ الترسانة النـ.ـووية للبلاد.

وهدد مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، يوم الخميس، مشيراً إلى أن روسيا إذا استخدمت الأسلـ.ـحة النـ.ـووية ضـ.ـد أوكرانيا سيؤدي ذلك إلى القضاء على القـ.ـوات الروسية.

وأضاف بوريل، في تصريحات ببلجيكا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يقول إنه لا يخـ.ـادع حسنا، لا يمكنه تحمل الخـ.ـداع، ويجب أن يكون واضحا أن الأشخاص الذين يدعمون أوكرانيا والاتحاد الأوروبي وأعضائه، والولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي الناتو لا يخادعون أيضاً”.

وتابع أن “أي هجـ.ـوم نـ.ـووي ضد أوكرانيا سيأتي برد وليس رداً نووياً ولكن رد فعل قوي من الجانب العسكـ.ـري يقضي على الجيـ.ـش الروسي”.

وأضاف: “لن نتطرق إلى الكيفية التي سنستجيب بها بالضبط لكن، بالطبع ، سيغير هذا طبيعة الصراع بشكل جذري، وسيعني ذلك أنه تم تجاوز خط مهم للغاية، وحتى أي استخدام لسـ.ـلاح نـ.ـووي أصغر سيكون أمراً بالغ الأهمية وخطـ.ـير، بمثابة تغيير لطبيعة الحـ.ـرب في أوكرانيا”.

ومن جانبه، قال ينس ستولتنبرغ، الأمين العام لحلف الناتو، أمس الخميس إن الظروف التي قد يضطر فيها الحلف إلى استخدام أسلـ.ـحة نـ.ـووية “بعيدة للغاية”، مضيفا أنه ستكون هناك “عواقب وخيـ.ـمة” إذا استخدمت روسيا مثل هذه الأسلـ.ـحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى