الرئيسية / الأخبار / تركيا واليونان .. لغة التهـ.ـديدات العسكـ.ـرية تطفو على هذا البحر .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

تركيا واليونان .. لغة التهـ.ـديدات العسكـ.ـرية تطفو على هذا البحر .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

خـ.ـلافات تاريخية متراكمة تهـ.ـدد باستمرار التصـ.ـعيد بين اليونان وتركيا الفترة القادمة، وفق محللين سياسيين يونانيين وأتراك في تعليقهم على تهـ.ـديدات الحكومة التركية لأثينا بشأن ملف جزر شرق بحر إيجة.

وصرَّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، بأنه يتعين على اليونان التوقف عن تسلـ.ـيح الجزر.

وأضاف أردوغان أثناء حضوره عرضًا عسكـ.ـريًّا على الساحل الغربي لتركيا، أن على اليونان تجنب الأحلام والأفعال والتصريحات التي قد تندم عليها.

كان رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، قال، الثلاثاء، إن بلاده شهدت وابلًا غير مسبوق من الانتهـ.ـاكات التركية للمجال الجوي، وعودة مستمرة إلى التأكيدات التي لا يمكن تصورها بشأن تقليص السيادة المفترضة على الجزر اليونانية.

بداية التصعـ.ـيد الأخير

تصاعد التـ.ـوتر بين الجارتين بعد أن حث رئيس الوزراء اليوناني، في جلسة مشتركة للكونغرس الأميركي، على عدم إسقاط الحـ.ـظر المفروض على عضوية تركيا في برنامج شراء الجيل القادم من الطائرات المقـ.ـاتلة F-35.

وأتى رد أردوغان بقوله إنه لم يعد يعترف بالزعيم اليوناني، وسيرفض مقابلته في قمة قريبة.

واتهـ.ـم أردوغان اليونان، الحليفة في حلف الناتو، بالسعي لمنع بيع طائرات أميركية الصنع طراز “إف -16” إلى تركيا، وصعَّـ.ـد باتهـ.ـامها بإيواء “إرهـ.ـابيين”، قائلًا إن السماح بإعادة قبول أثينا في الكتلة الأمنية عام 1980 كان خطأ.


صـ.ـراع الجزر

وإلى جانب أردوغان، وصف رئيس حـ.ـزب الحركة القومية دولت بهجلي، المشارك في التحالف الحاكم، الـ12 جزيرة يونانية على بحر إيجه، بأنها أملاك مسروقة يجب إعادتها لمالكها الأصلي، إما طواعية أو عنوة.

وهـ.ـدد وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، بالطـ.ـعن في سيادة الجزر إذا لم تنزع سـ.ـلاح أثينا عنها.

جاء الرد اليوناني على التهـ.ـديدات عبر وزير الخارجية اليوناني، نيكوس دندياس، بأن دعا حلفاء أثينا ألا يذعنوا لما وصفها بابتـ.ـزازات تركيا وخطابـ.ـها العـ.ـدواني.

وأضاف أن أنقرة تمارس إجراءات غير مسبوقة ضـ.ـد سيادة اليونان، مشيرًا إلى أنه “كان ردنا بصبر وتماسك، ولم نستجب للخطاب المتطرف من الطرف الآخر لبحر إيجه.. نختار طريقنا والوقت الذي سنقوم فيه بالرد”.

وتطالب تركيا اليونان بعدم عسكـ.ـرة جزرها الشرقية؛ التزامًا بما ورد في معاهدات لوزان 1923 وباريس للسلام عام 1947، التي تنازلت بموجبها أنقرة عن السيادة على الجزر لليونان.

من جانبها، ترد اليونان بأن العسكـ.ـرة ليست إلا رد فعل على وجود قطع الإنزال على طول الساحل الغربي التركي.

حالة تـ.ـأهب قصـ.ـوى

وكرد على التصـ.ـعيد، وضعت اليونان قـ.ـواتها المسـ.ـلحة في حالة تأهب قصوى عند شرق بحر إيجه، وقبل أيام، تقدمت بشكوى إلى الأمم المتحدة تتـ.ـهم تركيا بانتـ.ـهاك سيادتها على الجزر.

خـ.ـلافات متـ.ـراكمة

يعلق المحلل السياسي التركي، هشام جوناي، بأن اليونان تحاول استغـ.ـلال توتر العلاقات بين أنقرة وواشنطن، كي تقدم نفسها بديلًا لأنقرة في المنطقة، مثل أن يتم نقل القـ.ـواعد الأميركية إلى اليونان، وهو ما تراه أنقرة تهميشها لدورها.

ويوضح جوناي، أنه إضافة لذلك، تخـ.ـشى اليونان من إقدام تركيا على فتح أبواب الهجـ.ـرة غير الشرعية أمام اللاجـ.ـئين نحوها، والعام الماضي أحبـ.ـطت اليونان محاولة 40 ألف شخص للتسـ.ـلل وأعادتهم إلى تركيا.

وأشار إلى أن هناك ملفات أخرى تجدد خـ.ـلافات الدولتين، كـ.ـالأزمة القبـ.ـرصية والخلاف على الثروات الطبيعية في شرق المتوسط، وقرار البرلمان اليوناني بمد الجدار الحدودي مع تركيا.

أما المحلل السياسي اليونانى، إلياس سيكناتاريس، فتعجّب من تهـ.ـديدات دولت بهجلي باسترداد الجزر بالقـ.ـوة، معتبرًا أنها لإثـ.ـارة حماسة الجماهير، وقال: “لا بد أن تصـ.ـريحاته لاقت كثيرًا من الحمـ.ـاس والتصفيق من جانب الحضور”.

شاهد أيضاً

خطـ.ـفوا 27 شخصا في سوريا وبريطانيا تعتـ.ـقل أعضاء فرقة بيتلز الجهـ.ـادية .. شاهد التفاصيل في أول تعليق

ذكرت صحيفة “دي ستينتور” الهولندية أن الشرطة البريطانية ألقـ.ـت القبـ.ـض على الجهـ.ـادي “آين ديفيس”، أحد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *