الرئيسية / الأخبار / تغريم مسؤول تركي من أجل هذه الصورة بمبلغ 900 ليرة تركية

تغريم مسؤول تركي من أجل هذه الصورة بمبلغ 900 ليرة تركية

قامت السلطات التركية بتغريم نائب مدير الزراعة والغابات في ولاية ألازيغ السيد “فيدات ارجون” لأنه لم يرتدي الكمامة اثناء التقاطه صورة .

وبحسب ما ترجمه “تركيا واحة العرب” أن السيد “ارجون” قام بالتقاط صورة و نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي .

و تم تغريم المسؤول التركي بمبلغ مالي تقدر ب 900 ليرة تركية لأنه لم يرتدي الكمامة أثناء التصوير رغم وجود شخصين معه .

شاهد الصورة

ترجمة وتحرير “تركيا واحة العرب”

………………………….

شاهد بالفيديو شـ.ـجار عنـ.ـيف وشـ.ـد شعر بـ.ـين فتيات في ولاية بورصة

تركيا واحة العرب / ترجمة : بلال مراد

حدث شـ.ـجار عـ.ـنيف بـ.ـين مجموعتين من الفتيات في ولاية بورصة تبـ.ـادل فيه الطـ.ـرفان الصفـ.ـعات وشـ.ـد شعر .

وبحسب ما ترجمه “تركيا واحة العرب” أن الحـ.ـادثة وقعت في حي يافوز سليم التابع لمنطقة يلدرم حيث التقت مجموعتين من الفتيات في حديقة .

وبدأت االمجموعتان بالنقـ.ـاش ومع الوقت تحول الى شـ.ـجار لسبب غير معروف و تبـ.ـادل فيه الطـ.ـرفان الصفـ.ـعات وشـ.ـد شعر .

قام أحد شهود العيان بتصوير فيديو للشـ.ـجار الذي نشـ.ـب بـ.ـين الفتيات وتم اشعار الشـ.ـرطة ايضا.

و تبين في الفيديو الذي تم تصويره ان الفتيات لم تتقيدن بالمسافة الاجتماعية ولبس الكمامات ايضا.

شاهد الفيديو

ترجمة وتحرير “تركيا واحة العرب”

………………………

شاهد بالفيديو لحظة سقـ.ـوط فتاة تركية مـ.ـن الطابق 18 في اسنيورت .. سقـ.ـطت على السيارة وكسـ.ـرتها

تركيا واحة العرب / ترجمة : بلال مراد

ألـ.ـقت مواطنة تركية بنـ.ـفسها مـ.ـن الطابق الثامن عشر في ولاية اسطنبول وسقـ.ـطت على سيارة وأصيـ.ـبت بجـ.ـروح خطـ.ـيرة .

وبحسب ما ترجمه “تركيا واحة العرب” أن الحـ.ـادثة وقـ.ـعت في منطقة اسنيورت حيث حـ.ـاولت مواطنة تركية تدعى “غول نور” وتبلغ من العمر 22 عاما أن تنـ.ـهي حيـ.ـاتها .

حيث ألقـ.ـت “غول نور ” بنفـ.ـسها مـ.ـن شرفة المنزل و سقـ.ـطت على سيارة كانت مركونة أسفل المبنى وبعدها وقعـ.ـت عـ.ـلى الأرض وتم اشعار الاسعـ.ـاف من قبل سكان المنطقة.

وصلت فرق الاسعـ.ـاف الى مكان الحـ.ـادث ونقلتها الى المستـ.ـشفى بواسطة سيارة الاسعـ.ـاف وتبين ان حالتها خطـ.ـيرة جدا.

عندما علمت عائلتها بالخبر هـ.ـرعوا الى المستـ.ـشفى التي نقلت اليها واصيـ.ـبوا بانهـ.ـيار عصـ.ـبي.

بدأت فرق الشـ.ـرطة التحري واحتجـ.ـزت حبـ.ـيبها أولا للادلاء بشهـ.ـادته وتم تسجيل لحظة السقـ.ـوط من قبل الكاميرات الامنية.

شاهد الفيديو

ترجمة وتحرير “تركيا واحة العرب”

…………………………..

بالفيديو اعلامي سوري يكشف عن تفاصيل اتصال له مع منظمة الهجرة حول مساعدة 1000 ليرة تركية من PTT

نشر الاعلامي السوري “ضرار العباس ” على قناته في اليوتيوب “تركيا مباشر ” قبل أيام تفاصيل مكالمة هاتفية له مع منظمة الهجرة حول مساعدة الـ 1000 ليرة المستلمة من الـ “بي تي تي ” .

وأجاب الاعلامي السوري عن مشاكل واجهت السوريين عند استلام المبلغ بأنه شخصيا لم يواجه أي مشاكل وقام بنقل عدة استفسارات وتعليقات للمنظمة .

وأشار إلى اهم الاسئلة التي وجهها إلى المنظمة :

السؤال الاول : هل مازالت الرسائل ترد إلى هواتف السوريين ؟
الجواب : نعم ويعملون على ارسال الرسائل بين فترات متقاربة لتشمل أكبر عدد ممكن من العائلات المحتاجة في تركيا .

السؤال الثاني : إلى ماذا تستند منظمة الهجرة في رسائلها الموجهة ؟
الجواب : تستند المنظمة إلى بيانات السوريين لدى إدارة الهجرة التركية .

السؤال الثالث : ماذا بالنسبة إلى الذين فقدوا أرقام هواتفهم المسجلة لدى إدارة الهجرة , كيف يستطيعون معرفة هل وردهم الرسالة أم لا ؟
الجواب : يجب عليهم في هذه الحالة تحديث بياناتهم لدى ادارة الهجرة ووضع رقم هاتف جديد
ويمكن من خلال خدمة “آي دولت ” معرفة وصول 1000 ليرة تركية أم لا .

السؤال الرابع : هناك البعض وبالرغم من ورود الرسالة إليهم بشكل نظامي إلا أن “بي تي تي ” رفض تصريف المبلغ , ماذا يفعل ؟
الجواب : حصل خطأ في البداية وتم تصحيحه ويجب ان يراجع أحد فروع “بي تي تي ” للحصول على المبلغ دون أي مشاكل .

السؤال الخامس : هل لهذه المساعدة علاقة بكرت الهلال الأحمر ؟
الجواب : لا ليست لها علاقة لا من قريب ولا من بعيد

السؤال السادس : هل هناك طريقة للتسجيل على هذه المساعدة ؟
الجواب : حاليا لا يوجد طريقة للتسجيل حيث يتم منح العائلات المحتاجة بناء على بياناتها لدى ادارة الهجرة فقط .

شاهد الفيديو

شاهد أيضاً

100 دولار كم تساوي ليرة تركية .. إليك اسعار العملات والذهب مقابل الليرة التركية والسورية اليوم السبت 10 نيسان 2021

سجل الدولار الأمريكي اليوم السبت 10 نيسان 2021 مقابل الليرة التركية السعر 8.13 للبيع و …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *