الرئيسية / الأخبار / تغيرات جذرية في الميدان”.. مصادر تفـ.ـجر مفـ.ـاجأة من العيار الثقـ.ـيل حول المرحلة القادمة في سوريا .. إليكم التفاصيل في أول تعليق

تغيرات جذرية في الميدان”.. مصادر تفـ.ـجر مفـ.ـاجأة من العيار الثقـ.ـيل حول المرحلة القادمة في سوريا .. إليكم التفاصيل في أول تعليق

“تغيرات جذرية في الميدان”.. مصدر تركي يفـ.ـجر مفـ.ـاجأة من العيار الثقـ.ـيل حول المرحلة القادمة في سوريا

تحدثت مصادر تركية عن تغيرات جذرية تتعلق بالأوضاع الميدانية في سوريا، مشيرة إلى تطورات مفـ.ـاجأة ودراماتيكية

من المرجح أن يشهدها الوضع الميداني السوري خلال المرحلة القادمة، وذلك في ضوء المتغيرات الدولية الكبرى التي شهدها العالم مؤخراً.

وضمن هذا السياق، نشرت صحيفة “صباح” التركية تقريراً أعده الكاتب والصحفي التركي “حسن يلشين”، سلط من خلاله الضوء على أبرز الانعـ.ـكاسات والتـ.ـداعيات المحتملة في سوريا

في ظل العـ.ـلاقات المتـ.ـوترة بين روسيا ودول الغرب في الوقت الراهن بسبب الأزمة الأوكـ.ـرانية.ورأى الكاتب في معرض حديثه أن نتائج العقـ.ـوبات التي فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية

ودول الغرب على روسيا مؤخراً، والتي تهدف إلى خـ.ـلق عـ.ـزلـ.ـة سياسية واقتصادية لمـ.ـوسكو، قد تنعكس بشكل كبير ومباشر على التواجد العسـ.ـكري الروسي على الأراضي السورية.

وأوضح أن تداعيات وانعكـ.ـاسات العقـ.ـوبات الغربية المفروضة على روسيا قد تتعدى مسألة التأثير على تواجدها العسكـ.ـري في سوريا لتصل إلى مرحلة تغير المكانة التي حظيّ بها الروس بخصوص الملف السوري طيلة السنوات الماضية.

وقال الكاتب والصحفي التركي: “إن سيناريوهات المغـ.ـامرة الروسية في أوكـ.ـرانيا لا تزال مجهولة حتى الآن، لكن الأمر سيستغرق بعضاً من الـ.ـوقت حتى تنتج عنه نتـ.ـائـ.ـج سياسية واقتـ.ـصـ.ـادية”، على حد تعبيره.

واعتبر “يلشين” أنه في حال عدم كسر المصالحة شبه الرسمية بين تركيا وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية، فإن النشاط العسكـ.ـري على الأراضي السورية خلال المرحلة المقبلة سيكون من الصعب توقعه.

وأضاف الصحفي قائلاً: “تركيا وروسيا والولايات المتحدة، هذه الدول لا تنوـ.ـي أن تطأ أقدام بعضها البعض على السـ.ـاحة السورية في الـ.ـوقـ.ـت الحالي”.

ونوه “يلشين” في ذات الوقت إلى أن حدوث أي تفاهمات بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا بشأن الملف الأوكـ.ـراني سيكون أسوأ سيناريو من الممكن حدوثه لتركيا بالنسبة للتعامل مع الملف السوري والوضع الميداني في سوريا.

وبيّن أن تركيا في حال عدم حدوث توافق بين موسكو وواشنطن حول أوكـ.ـرانيا واستمرار التوتـ.ـر والتنافس بين الجانبين

ستشعر بالارتياح في سوريا على كافة الأصعدة وفي جميع جوانب العلاقات التركية الأمريكية، مشيراً أن هذه السيناريو مرجح الحدوث وفقاً للمعطيات والمؤشرات الحالية.

وفي ضوء ما سبق، فـ.ـجـ.ـر الصحفي التركي مفاجأة من العيار الثقيل، لافتاً أن التطورات المحتمـ.ـلة القادمة في سوريا، ربما ستؤدي إلى خسـ.ـارة روسيا لقواتها في الميدان السوري بشكل كامل، وفق تعبيره.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من التقارير الصحفية والإعلامية كانت قد أشارت إلى أن الزيارة التي أجراها رأس النظام السوري “بشار الأسد” قبل أيام إلى إيران تأتي في إطار تخـ.ـوف “الأسد”

من تقلص الدور الروسي في سوريا وعدم اهتمام القيادة الروسية بالملف السوري بعد انشغـ.ـالها بالأوضاع في أوكـ.ـرانيا.

ونوهت إلى أن “بشار الأسد” يريد أن يضمن أمنه وبقائه على رأس السلطة في سوريا، وذلك عبر توطيد العلاقات مع إيران بشكل أكبر من خلال السماح لها بتوسيع نفـ.ـوذها على الأراضي السورية

الأمر الذي لم تكن روسيا في السابق تسمح به لاعتبارات تتعلق بوجود توافق بين موسكو وتل أبيب على هذه المسألة.

شاهد أيضاً

قصـ.ـف مكثف و مقـ.ـتل امرأة وطفل بنـ.ـيران الأسد في ريف إدلب .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

قضـ.ـت امرأة وطفل يوم الإثنين إثر قصـ.ـف مدفـ.ـعي واستهـ.ـداف بالرشـ.ـاشات من قبل قـ.ـوات النظام استهـ.ـدف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *