close
الأخبار

حريق يؤدي بحياة تسعيني وابنه الستيني في تركيا وهما ممسكان بأيديهما

توفي مسن تركي، ووالده التسعيني، إثر تعرض منزلهما لصاعقة، في ولاية غيرسون، شمالي تركيا.

وقالت وسائل إعلام تركية، الأحد، إن صاعقة ضربت منزلاً في قرية “سنر”، في منطقة ياغلي دره، ما أسفر عن نشوب حريق كبير فيه.

وتوجهت فرق الإطفاء بشكل مباشر إلى موقع الحريق، وتمكنت من إخماده، وعثرت على جثة صاحب المنزل “أحمد شل” البالغ من العمر 95 عاماً، وابنه عثمان، البالغ من العمر ستين عاماً، موضحة أنهما استسلما لمصيرهما، بعد الفشل في الهروب من الحريق، وماتا وهما ممسكان بأيديهم

https://youtu.be/XsMRDYUxLew

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى