الرئيسية / الأخبار / حزب تركي يصدر بيانا بعد الاعتـ.ـداء الوحـ.ـشي على لاجئ سوري من قبل عنصـ.ـريين في انطاليا

حزب تركي يصدر بيانا بعد الاعتـ.ـداء الوحـ.ـشي على لاجئ سوري من قبل عنصـ.ـريين في انطاليا

أصدرت فرع حزب العمل التركي في ولاية أنطاليا بيانا نـ.ـددت فيه الاعتـ.ـداء الوحـ.ـشي الذي تعرض له اللاجئ السوري والذي كان يجمع الورق والخردة من قبل 3 عنـ.ـصريين اتراك .

وجاء البيان على لسان رئيس الفرع “حسن الكان ” حيث ذكر أن 3 أشخاص هـ.ـاجموا لاجئًا سوريًا شابًا يجمع قصاصات الورق في حي فينر في منطقة مراد باشا في أنطاليا

وقال بحسب ماترجمه “تركيا واحة العرب ” : “هذه ليست الحـ.ـادثة الأولى التي يمر بها اللاجئون في مدينتنا” وذكر ألكان أن أحـ.ـداثًا مماثلة وقعت في منطقتي مانافجات والمالي في السنوات الماضية.

وأضاف ألكان إنه حتى لو تم اعتـ.ـقال مرتكـ.ـبي الحادث ، فإن سياسات الإفـ.ـلات من العقـ.ـاب مهدت الطريق أمام اعتـ.ـداءات عنـ.ـصـ.ـرية جديدة ،

وأضاف: “يجب على الولاية والشرطة اتخاذ الاحتياطات اللازمة. ولا ينبغي اعتبار مثل هذه الهجـ.ـمات جـ.ـريمة بسيطة.

وأكد انها ليست فقط إصـ.ـابة بل عنـ.ـصـ.ـرية انها جـ.ـريمـ.ـة كـ.ـراهـ.ـية ونحن كحزب العمل سنتابع هذه القضـ.ـية حتى النهاية “نعلن للجمهور”.

وقال ألكان: “لقد تحول الشرق الأوسط إلى معمل حـ.ـرب لتـ.ـجار السـ.ـلاح بسبب الإمبـ.ـريالية. وطالما أنه لا يوجد سـ.ـلام في الشـ.ـرق الأوسط ولا ديمقـ.ـراطية في البلاد ، فإن الشعـ.ـوب الشقـ.ـيقة ستظل هي الخـ.ـاسرة. من هذه الحـ.ـرب.

أخيرًا ، قال ألكان: “اللاجئون الذين نتعـ.ـرق معهم في المصنع والسياحة والزراعة هم إخواننا في الصف. دعونا لا ندع السياسات التمييـ.ـزية لرأس المال والعنصـ.ـرية تمر. فلنتـ.ـحد ، فلنزرع خبزنا معًا!” .

و تعـ.ـرض شاب سوري لهـ.ـجوم من قبل 3 أشخاص مخمـ.ـورين، ما أسفر عن نقله إلى المسـ.ـتشفى، بولاية أنطاليا التركية.

وقالت وسائل إعلام تركية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن ثلاثة أشخاص مخـ.ـمورين، صد.موا شاباً سورياً يقوم بجمع الخردة من الحاويات على دراجته النـ.ـارية، بشاحنة ترانزيت،

يقودها ( عمر ، ب 18 عام ) وأوقـ.ـعوه أرضاً، بعد ذلك بدأ السائق بالإضافة إلى أصدقائه ( علي ، ر ) و ( هاكتان ، ج ) بضـ.ـرب الشاب السوري باللـ.ـكمات والحـ.ـجارة والعصـ.ـي ومن ثم انـ.ـهالوا عليه ضـ.ـرباً بالعـ.ـصي والحـ.ـجارة، ونقل الشاب على إثر ذلك إلى المستـ.ـشفى.

وعندما أغـ.ـمي على الشاب السوري جـ.ـراء الضـ.ـربات التي تلقاها على رأسه، حاول المشـ.ـتبه بهم حـ.ـرق دراجته، وفـ.ـروا هـ.ـاربين، وقام عدد من الأشخاص القريبين من الحـ.ـادث بالاتصال بفرق الطـ.ـوارئ، حيث تم إرسال الإطـ.ـفاء والشـ.ـرطة والفرق الطبـ.ـية إلى مكان الحادث

وأسعـ.ـفت الفرق الطبية الشاب السوري (30 عاماً)، إلى مسـ.ـتشفى أتاتورك الحكومي، إلا أن حالته خطـ.ـرة جداً.

وبحسب المعلومات الواردة فقد تم إلقاء القـ.ـبض على اثنين من المشـ.ـتبه بهم (عمر و علي)، والذين فـ.ـروا بعد الحادث، فيما ما يزال البحث جار لإلقاء القبـ.ـض على المـ.ـشتبه به الثالث،

كما تم العثور على الشاحنة التي تم تحديد لوحة ترخيصها من خلال الدراسة التي أجروها وكانت متوقفة في شارع رقم 1907 من حي فنر، وما زالت الجهـ.ـود جارية لاعتـ.ـقال المشـ.ـتبه به الثالث (هاكتان ج ).

المصدر : تركيا واحة العرب + عكس السير

شاهد أيضاً

عروض رائعة وشاملة من ماركيت البيم BİM في 25 أيار يوم الثلاثاء القادم

عروض رائعة ومميزة من ماركيت البيم BİM في 25 أيار يوم الثلاثاء القادم. أصدر ماركيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *