الرئيسية / ألمانيا / حظـ.ـر الحـ.ـجاب في أماكن العمل ..مخـ.ـاوف كبـيرة تواجـ.ـه مسـ.ـلمو ألمانيا بعد قـ.ـرار أوروبي صـ.ـادم

حظـ.ـر الحـ.ـجاب في أماكن العمل ..مخـ.ـاوف كبـيرة تواجـ.ـه مسـ.ـلمو ألمانيا بعد قـ.ـرار أوروبي صـ.ـادم

يثـ.ـير قـ.ـرار محـ.ـكمة العـ.ـدل الأوروبية القـ.ـاضي بإمكانية منـ.ـع الحجاب في ظروف معينة مخـ.ـاوف المسلمين في ألمانيا، خشـ.ـية من تعـ.ـقيد حياتهم أكثر، خاصة المحـ.ـجبات منهم.

قالت المحـ.ـكمة العـ.ـليا بالاتحـ.ـاد الأوروبي الخميس إن الشركات يمكنها منـ.ـع الموظفات المسلمات من ارتـ.ـداء الحجاب في ظروف معينة، في حكـ.ـمها الصادر في دعـ.ـوتين مقدمتين من امرأتين في ألمانيا، وتم وقـ.ـف الاثنتين عن العـ.ـمل بعد ارتـ.ـدائهما الحجاب.

وتثـ.ـير قضـ.ـية الحـ.ـجاب جـ.ـدلا في أنحاء أوروبا منذ أعوام وتسـ.ـلط الضوء على الانقـ.ـسامات الحـ.ـادة بشأن دمـ.ـج المسلمين في المجتمعات الأوروبية.

والمرأتان المذكورتان هما موظفة في مركز لرعـ.ـاية الطفل تديره منظـ.ـمة خيرية في هامبورغ وعاملة خـ.ـزينة في سلـ.ـسلة صيـ.ـدليات مولر.

ولم تكن أي منهما ترتـ.ـدي الحـ.ـجاب عندما بدأت عملها، لكنهما قـ.ـررتا ارتـ.ـداءه بعد العـ.ـودة من عطـ.ـلة رعـ.ـاية طفل.

وفي القضـ.ـية الأولى، تلـ.ـقت موظـ.ـفة مسلمة في مركـ.ـز للرعـ.ـاية النهارية بين الأعـ.ـراق عدة تحـ.ـذيرات لأنها جـ.ـاءت إلى العمل مرتـ.ـدية الحجاب.

ونظرت محـ.ـكمة العمل في هامبورغ قضـ.ـية مرفـ.ـوعة بشأن ما إذا كان يجب حـ.ـذف هذه البيـ.ـانات من ملـ.ـفها الوظيفي، من المحـ.ـكمة إلى محـ.ـكمة العـ.ـدل الأوروبية.

واتخـ.ـذت محـ.ـكمة العمل الاتحـ.ـادية نهـ.ـجا مماثلا في عام 2019 في قضـ.ـية امرأة مسلمة من منطقة نورمبرغ كانت قد تقـ.ـدمت بشـ.ـكوى ضـ.ـد حظـ.ـر الحجاب في سلسلة صيدليات “مولر”.

وفي حين شـ.ـعرت الموظفة بأن حريـ.ـتها الديـ.ـنية مقـ.ـيدة، أشارت سلسلة الصيدليات إلى حريـ.ـة إد.ارة المشـ.ـاريع.

وكشـ.ـفت وثـ.ـائق المحـ.ـكمة أن صـ.ـاحب العـ.ـمل في المكانين أبلـ.ـغ الموظفتين بأن ارتداء الحجاب ممـ.ـنوع وجرى وقـ.ـفهما عن العمل وإبـ.ـلاغهما بالقدوم إلى العمل دون حجاب أو سيتم نقلهما إلى وظيفة أخرى.

وكان يتعين على المحـ.ـكمة أن تصـ.ـدر حكـ.ـما في القضـ.ـيتين بشأن ما إن كان مـ.ـنع الموظفتين من ارتـ.ـداء الحجاب في مكان العـ.ـمل يمثل انتـ.ـهاكا لحـ.ـرية العـ.ـقيدة أم أنه متاح في إطار حـ.ـرية إد.ارة العمل والرغـ.ـبة في تقـ.ـديم صـ.ـورة محـ.ـايدة للعـ.ـملاء.

ودفع رأي سابق صـ.ـادر عن المحـ.ـكمة بشأن القـ.ـضايا بأنه ليس على صاحب العمل أن يتـ.ـخذ موقـ.ـفا يقـ.ـضي بأنه “إما كل شيء أو لا شيء”.

وكان من المشـ.ـروع حظـ.ـر الرمـ.ـوز الديـ.ـنية أو السيـ.ـاسية الكبيرة بالإشارة إلى قـ.ـواعد اللباس المحـ.ـايدة، ولكن مع إعـ.ـفاء الرمـ.ـوز الصغـ.ـيرة “التي لا يتم ملاحـ.ـظتها للوهـ.ـلة الأولى”.

وذكرت المحـ.ـكمة أن “منـ.ـع ارتـ.ـداء أي شيء يمثل تعبيرا عن معتـ.ـقدات سيـ.ـاسية أو فلسـ.ـفية أو ديـ.ـنية في أماكن العمل قد يبرره حاجة صاحب العمل إلى تقديم صورة محـ.ـايدة للعمـ.ـلاء أو الحيـ.ـلولة دون أي مشـ.ـاحنات اجتـ.ـماعية”.

وتابعت “غير أن هذا التبرير يجب أن يتـ.ـوافق مع حاجة جـ.ـوهرية من جانب صاحب العمل”. ( المصدر : نيوز 24 )

شاهد أيضاً

فيديو مضحك للص تركي دخل إلى محل حدادة للسرقة لكنه فر هاربا ؟!!

فيديو مضحك للص تركي دخل إلى محل حدادة للسرقة لكنه فر هاربا ؟!! ( الفيديو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *