الرئيسية / Uncategorized / شئ أقرب للخيال من الحقيقة .. كاميرا مراقبة تلتقط صوراً لكائن مخيف لم يشاهده أحد من قبل .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

شئ أقرب للخيال من الحقيقة .. كاميرا مراقبة تلتقط صوراً لكائن مخيف لم يشاهده أحد من قبل .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

أثارت صور التقطتها كاميرا مراقبة لكائن غريب يقف على قدمين مثل البشر استغراب ودهشة الكثيرين، وأثار تساؤلات عدة.

وأظهرت الصورة شكلاً غير مُحدَّد خارج حديقة حيوانات في ولاية تكساس بأمريكا، الأمر الذي ترك المسؤولين عن الحديقة في حيرة من أمرهم.

وذكرت صحيفة البريطانية، أن صور الشكل الغامض التقطتها كاميرا مراقبة أمنية عند سياج حديقة حيوانات أماريلو، في الساعات الأولى من يوم 21 مايو/أيار 2022، ويقف الشكل الغريب الذي شوهد في الصور، على قدمين.

وكتبت مدينة أماريلو على موقعها الإلكتروني: “هل كان شخصاً يرتدي قبعة غريبة يحب المشي ليلاً؟ أم ذئباً كبيراً على رجليه الخلفيتين؟ أم تشوباكابرا (مخلوق أسطوري في التراث الشعبي لأجزاء من الأمريكيتين)؟ إنه لغز، على سكان أماريلو المساعدة في حله”.

الشكل مثير للاهتمام

من جانبه، قال مايكل كاشوبا، مدير الحدائق والاستجمام في مدينة أماريلو: “نريد السماح لمجتمع أماريلو بالاستمتاع ببعض المرح مع هذا”.

وأضاف كاشوبا أنه “من المهم ملاحظة أنَّ هذا الكيان كان خارج حديقة حيوانات أماريلو، لم تكن هناك علامات على محاولة الدخول إلى حديقة الحيوانات”.

وأشار كاشوبا إلى أن مظهر الشكل كان “غريباً ومثيراً للاهتمام، ربما يمكن أن يساعد سكان أماريلو في حل لغز الشيء الغامض الذي ظهر في المدينة”.

بدورهم، قال المسؤولون عن الحديقة، إنه لم يُصَب أي الحيوانات أو الأفراد، ولا توجد علامات على أي نشاط إجرامي.

وأوصت المدينة أي شخص يعتقد أنَّ بإمكانه التعرف إلى حقيقة هذا الشكل بمراسلتها على بريد إلكتروني خصصته لإرسال المعلومات حول الشكل الغريب.


من االتعليقات على الخبر
احمد جيلاني منذ يوم 11 ساعة
هذه مخلوقات من عند الله فلا تستغربو

قيم هذا التعليق 0 4

ههههه منذ 19 ساعة 42 دقيقة
لك هدول حابين يعملو دعاية للحديقة لاستقطاب الزوار بقى لفقوا هيك صورة ، واضح انو رجل متنكر.. العالم الدرويشة بتصدق …

شاهد أيضاً

أكثر 10 مركبات رائعة مهجورة, لن تصدق أنها موجودة بالفعل .. شاهد الفيديو في أول تعليق

مرحبا اصدقائي فى فيديو جديد.. يحاول دائما البشر الاعتناء بالمركبات وبالاخص التى طالما كانت سبب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *