close
الأخبار

شبـ.ـكات اغتـ.ـيال بشوارع تركيا .. أنقرة وتل أبيب تصـ.ـفي هؤلاء الأشخاص و موسكو من تستـ.ـهدف .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

تحوّلت الشوارع في تركيا إلى ساحة لتصـ.ـفية الحسابات بين قوى إقليمية، في وقتٍ يُحضّر فيه للانتخـ.ـابات الرئاسية المُقـ.ـبلة وما تخللها

من إعلان عن العمـ.ـلية العسكرية في شمال سوريا، وتسريع حكومة أردوغان لوتيرة التطبيع مع إسرائيل، تنشط في المقابل شبـ.ـكات اغتيـ.ـال في الشوارع تقـ.ـودها إيران وروسيا.

شبـ.ـكات اغتـ.ـيال.. من يقودها؟

وقالت وسائل إعلام عبرية اليوم الأحد، إن الاستخـ.ـبارات التركية، بالتعاون مع جهاز الموساد الإسرائـ.ـيلي، يباشران حالياً تنفيذ عمـ.ـلية مشتركة تستهدف ضبط شبـ.ـكات اغتـ.ـيال تابعة للحـ.ـرس الثـ.ـوري الإيراني، تسعى لتصفية رجال أعمال وسياح إسرائـ.ـيليين.

وذكر موقع “نيوز 1″، أن كلاً من إسرائـ.ـيل وتركيا تعولان على نجاح هذا التعاون، إذ سيعطي ضبط تلك الخلية، بشكل محتمل، دفعة لتطبيع العلاقات بين البلدين، ضمن المسيرة التي بدأت في الشهور الأخيرة.

وبحسب الموقع، فإن الاستخـ.ـبارات التركية تقوم حالياً بعمليات ملاحقة لخلية إيرانية بالتعاون مع المـ.ـوساد الإسرائـ.ـيلي، إذ يعمل الطرفان على مدار الساعة من أجل منع استهـ.ـداف مواطنين إسرائـ.ـيليين هناك.

ونوّه الموقع العبري، أنه في أعقاب اغتيـ.ـال العقيد في الحـ.ـرس الثـ.ـوري الإيراني حسن صياد خدائي، في وقت سابق من الشهر الماضي

والذي اتهـ.ـمت فيه إيران المـ.ـوساد الإسرائـ.ـيلي، أرسل الحـ.ـرس الثـ.ـوري خلـ.ـية اغتيـ.ـالات إلى تركيا من أجل تنفـ.ـيذ عمـ.ـلية انتقـ.ـامية عبر تصفية مواطنين إسرائـ.ـيليين.

وتقول مصادر أمنية إسرائـ.ـيلية، إن صياد خدائي كان بمثابة “قنـ.ـبلة موقـ.ـوتة”، وأن الوحدة التي كان يرأسها تعد الذراع المكلفة بتنفيذ اعتـ.ـداءات في الخارج، وكانت قد حاولت تصـ.ـفية إسرائـ.ـيليين ويهـ.ـود في مناطق متفرقة حول العالم.

وأوضح الموقع أن التعاون بين الموساد الإسرائيلي وبين الاستخـ.ـبارات التركية يسير بشكل جيد، ولا سيما في مجال الحـ.ـرب على الإرهـ.ـاب، بما في ذلك الفترات التي بلغت فيها العلاقات بين البلدين على المستوى السياسي أدنى مستوياتها.

وأشار إلى أن “الوحدة 840” التابعة للحـ.ـرس الثـ.ـوري الإيراني تمتلك حضوراً ميدانياً واستخـ.ـبارياً في تركيا، فيما تقوم الأخيرة برصـ.ـد عمـ.ـليات تلك الوحدة بالتعاون مع الموساد الإسرائـ.ـيلي

ما أسفر عن ضبط محـ.ـاولات إيرانية للاعتـ.ـداء أو لاختـ.ـطاف إسرائـ.ـيليين داخل الأراضي التركية، مثل العمـ.ـلية التي استهـ.ـدفت رجل الأعمال الإسرائـ.ـيلي يائير غيلر.

شبكة اغتيـ.ـالات روسية

وكانت صحيفة صباح التركية كشفت في الأول من يونيو/حزيران الجاري، عن عمـ.ـلية نفـ.ـذتها المخـ.ـابرات التركية في منطقة الفاتح بمدينة إسطنبول، لتفكيك شبكات اغتيـ.ـال تعمل لصالح الاستخبـ.ـارات الروسية في مارس/آذار 2021.

وبحسب الصحيفة، فإن بين خلية التجسس الروسية مكونة من 6 أشخاص بينهم تركيان، هدفت لاغتيـ.ـال مواطنين روسيين مطلوبين في النشرة الحمراء بتهـ.ـمة الاحتـ.ـيال على الحكومة الروسية بـ 4 مليار روبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى