close
الأخبار

صـ.ـاروخ موجه يُصـ.ـيب طفلا وقذيـ.ـفة مدفـ.ـعية تستـ.ـهدف قاعدة تركية .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

أصيـ.ـب طفل اليوم الأربعاء، إثر استـ.ـهداف قـ.ـوات النظـ.ـام والميليـ.ـشيات المرتبطة بروسيا بصـ.ـواريخ موجهة، سيارات مدنية في منطقة جبل الزاوية جنوبي محافظة إدلب، فيما استهـ.ـدفت قـ.ـوات النظـ.ـام بقـ.ـذائف المدفـ.ـعية، محيط نقطة تركية بريف إدلب الغربي، شمال غربي سوريا.

وقالت منظمة “الدفاع المدني السوري” (الخوذ البيضاء)، إن طفلا أصيـ.ـب بجـ.ـروح، ونجا جده وجدته نتيجة استهـ.ـداف قـ.ـوات النظـ.ـام وروسيا بصـ.ـاروخ حراري موجه، اليوم الأربعاء، سيارة كانوا يستقلونها على أطراف قرية “دير سنبل” جنوب إدلب.

وأكدت مصادر محلية لـ”زمان الوصل”، إن الميليـ.ـشيات المرتبطة بروسيا استهـ.ـدفت بصـ.ـاروخ موجه سيارة مدنية ثانية على طريق “دير سنبل” بريف إدلب الجنوبي، ما تسبب بأضـ.ـرار مادية في السيارة، دون وقـ.ـوع إصـ.ـابات بشرية.

وكان خمسة مدنيين من عائلة واحدة قد أُصيـ.ـبوا الجمعة الفائت، إثر استهـ.ـداف مماثل لسيارة كانوا يستقلونها أثناء عودتهم من قطاف الزيتون في قرية “تديل” بريف حلب الغربي.

في غضون ذلك، استهـ.ـدفت قـ.ـوات النظـ.ـام بقـ.ـذيفة مدفـ.ـعية، محيط القاعدة العسكـ.ـرية التركية المنتشرة على أطراف قرية “الكفير” القريبة من مدينة “جسر الشغور” بريف إدلب الغربي، دون وقوع إصـ.ـابات بشرية.

وكانت القـ.ـوات التركية قد أنشأت نقطة “الكفير” بريف إدلب الغربي، في 26 آذار مارس/2020، وذلك بعد تفجـ.ـير جسر البلدة الواقع على الطريق الدولي حلب – اللاذقية، المعروف باسم طريق “M4” غربي محافظة إدلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى