الرئيسية / الأخبار / عقـ.ـبات يواجهها بوتين خلال الحـ.ـرب .. ولماذا يريد أن يحيد أوكرانيا ..

عقـ.ـبات يواجهها بوتين خلال الحـ.ـرب .. ولماذا يريد أن يحيد أوكرانيا ..

يبدو أن شرط روسيا حول حياد أوكرانيا وعدم انضمامها إلى حلف الناتو، لوقف العـ.ـملية العسـ.ـكرية في كييف، يواجه صعـ.ـوبات تتعلق بالقانون والدستور في زمن الحـ.ـرب.

واعترف الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، بأن مطالب روسيا بحياد أوكرانيا وعدم انضمامها إلى حلف شمال الأطلسي، الناتو، تُدرس بجدية.

وكان الكرملين أعلن موافقة الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن، على إجراء مفاوضـ.ـات مع زيلينسكي بعدما أبدى الأخير استعداده لبحث حياد كييف.

وانتهت جولة مفاوضات اليوم الأول بين الوفدين الروسي والأوكراني في إسطنبول، الثلاثاء، بينما أعلنت موسكو اعتزامها تقليص نشاطها العسـ.ـكري في المناطق القريبة من كييف، وذلك عقب المحـ.ـادثات التي وصفها الوفد الروسي بـ”المفيدة”.

أبرز الصعوبات

كان الرئيس زيلينسكي عبّر عن استعداده لمناقشة الوضع المحايد لأوكرانيا، مؤكدا تصـ.ـريحاته في 15 مارس الجاري، التي قال فيها “يجب الاعتراف بأن أوكرانيا لن تكون قادرة على الانضمام إلى الناتو”.

وقال الرئيس الأوكراني إن بلاده مستعدة لمناقشة تبني وضع محايد في إطار اتـ.ـفاق للسلام مع روسيا، لكن بشروط.

وأضاف زيلينسكي، في مقابلة مع وسائل إعلام روسية عبر الفيديو، الأحد، أن بلاده مستعدة لمناقشة تبني وضع محايد في إطار اتفاق للسلام مع روسيا

على أن يتم ضمانه من أطراف ثالثة وأن يخضع لاستفتاء، في إعلان فُسّر على أنه تنازل عن خطة الانضمام إلى الحلف، واعتبره جزء من الشعب الأوكراني غير مقبول.

وفسر زيلينسكي موقفه قائلا: “سمعنا لسنوات أن الأبواب مفتوحة، لكننا سمعنا أيضا أنه لا يمكننا الانضمام، هذه هي الحقيقة ويجب أن نعترف بها”.

وأضاف: “نحن مستعدون لقبول ذلك والمفـ.ـاوضات تناقش الضمانات الأمنية والحياد، وأن تكون دولتنا خالية من الأسلـ.ـحة النـ.ـووية”، وهو أحد مطالب موسكو.

شاهد أيضاً

تحسن كبير لليرة التركية مقابل الذهب من عيار 14 الى 24 ووصولها الى هذه الاسعار عقب الاعلان عن خطة البنك المركزي

شهدت أسعار الذهب في تركيا, ارتفاعا كبيرا على كافة العيارات, بالتوازي مع انخفاض قيمة الليرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *