الرئيسية / الأخبار / فاجعة تحل بعائلة سورية في ولاية اسطنبول بعد فقدان اثنين من أطفالها في حريق بمنزلها

فاجعة تحل بعائلة سورية في ولاية اسطنبول بعد فقدان اثنين من أطفالها في حريق بمنزلها

حلت فاجعة بعائلة سورية بعد أن لقي طفلان منها مصرعهما في حريق اندلع بمنزلها في ولاية اسطنبول والتركية .

وبحسب ماذكرته وكالة “نيوترك بوست ” وقعت الحادثة في منطقة اسنلر الواقعة في وسط القسم الأوروبي عندما اندلع حريق في منزل عائلة سورية بقبو مبنى مكون من 4 طوابق .

أبلغ الجيران الذين شاهدوا الدخان تتصاعد من المنزل فرق الاطفاء والاسعاف والتي حضرت فورا إلى المكان

توفي أحد أطفال العائلة المكونة من 6 أفراد في المنزل أثناء الحريق فيما أسعف الآخر إلى المشفى وتوفي هناك .

وبدورها فتحت فرق الشرطة تحقيقا في الحادثة .

ليصلكم كل جديد اشترك في قناتنا على التلغرام : اضغط هنا

…………………………….

بالفيديو طفلان سوريان يثيران قلق الأهالي في ولاية تركية وفرق الطوارئ تستجيب قبل فوات الآوان..الأب لم يكن في المنزل!!

أثار وقوف طفل سوري على طرف النافذة من الخارج قلق المواطنين الذين أبلغوا فرق الشرطة و الاسعاف في ولاية “أزميت” التركية .

وبحسب ماترجمه ” تركيا واحة العرب ” وقع الحادث في حي “جوكورباغ” بشارع “مولا رشيت” حيث أبلغ المواطنون الذين كانوا يخشون سقوط الطفل الصغير وهو يتدلى من النافذة في الطابق الثاني من المبنى المكون من 3 طوابق في الشارع ، الوضع إلى 112 فريق إسعاف الطوارئ.

وعند الإخطار ، تم إرسال فرق الصحة والإطفاء والشرطة إلى مكان الحادث و طلبت الفرق التي جاءت إلى مكان الحادث بعد ذلك بوقت قصير من الطفل المتدلي من النافذة أن يدخل المنزل.

ليصلكم كل جديد اشترك في قناتنا على التلغرام : اضغط هنا

علمت الفرق من أهالي الحي أن الطفل سوري ولا يتحدث التركية فدخلوا المنزل وأخذوا الطفل الصغير من النافذة المترهلة.

عندما رأت الفرق أن الطفل وأخوه فقط في المنزل  بدأت في البحث عن عائلة الطفلين و في حديثها إلى امرأة سورية تعيش في نفس الشارع ، علمت أنهم يعيشون مع والدهم وحدهم .

وبعد فترة قصيرة حضر والد الطفلين إلى المنزل وأخبر الفرق بأن في محل تصليح الهواتف من اجل تصليح هاتفه المعطل .

ثم قامت الفرق الطبية بوضع الأطفال الصغار في سيارة الإسعاف وتنظيف أيديهم ووجوههم. 

تم تسليم الأطفال الصغار في وقت لاحق إلى والدهم من قبل فرق الشرطة التي حذرته من ترك أطفاله ووحدهم في المنزل .

شاهد الفيديو

…………………………………..

صورة المسنة السورية وهي حافية القدمين و تذرف الدموع تثير تعاطفا كبيرا بعد أن احترق منزلها في ولاية تركية

اندلع حريق في منزل العائلة السورية “أحمد العبوش ” والتي تتكون من 8 أفراد في ولاية “العثمانية ” التركية .

وبحسب ماترجمه “تركيا واحة العرب ” اندلع الحريق في منزل مستقل بحي “يلدريم ” بعد ظهر اليوم حوالي الساعة 13:30 حيث بدأ الدخان يتصاعد منه .

انتشرت النيران التي سرعان ما نمت إلى جميع الغرف وقام أفراد الأسرة بالفرار إلى خارج المنزل ذات السقف الخشبي، أبلغ الأشخاص المحيطون رجال الإطفاء .

حضرت فرق الإطفاء إلى المكان خلال لحظات وتمكنت من السيطرة على الحريق وتحولت أغراض المنزل إلى رماد غير صالحة للاستعمال .

وأثارت صورة المسنة السورية وهي حافية القدمين وتذرف الدموع على المنزل المحترق تعاطفا على وسائل التواصل الإجتماعي وأبدى الكثيرون استعدادهم لمساعدة العائلة المنكوبة .

شاهد الصور :

صورة 2

صورة 3

ترجمة وتحرير : تركيا واحة العرب

ليصلكم كل جديد اشترك في قناتنا على التلغرام : اضغط هنا

……………………………

اليوتيوبر السورية “أم سيف ” تثير تساؤلات في تركيا والعالم بعد آخر فيديو لها والتي حصدت ملايين المشاهدات

تصدر اسم اليوتيوبر السورية أم سيف الأكثر بحثاً عبر محرك البحث جوجل وذلك بعد آخر فيديو نشرته عبر قناتها الرسمية على اليوتيوب.

و نشرت السورية “أم سيف” و التي تعيش في تركيا فيديو تعلن فيه توقفها عن نشر الفيديوهات على اليوتيوب في قناتها والتي أطلقتها قبل 3 سنوات ويتابعها أكثر من 5 ملايين مشترك.

وقالت في الفيديو : قضينا أيام كتير حلوة على اليوتيوب مع بعض وأحسن سنتين مرقوا بحياتي السنتين اللي عشتهم معاكو وهالا جه الوقت اللي صار لازم أترك فيه اليوتيوب وأنا معاد أنزل أي فيديو على اليوتيوب وحابة إنه يكون شغلة .. باي .

وبعد انتشار الفيديو، جاءت التعليقات عليه تؤكد تعـ.ـرضها للعنـ.ـف والضـ.ـرب حيث ظهرت علامة أشـ.ـبه بالكـ.ـدمة بجانب ظهور معصم يدها ولونه متغير، واحتل الفيديو قائمة تريندات يوتيوب في أغلب دول الوطن العربي.

ليصلكم كل جديد اشترك في قناتنا على التلغرام : اضغط هنا

من التعليقات الواردة على الفيديو: الحركه إلى سوتها بيدها يعني هي بحالة خـ.ـطر وتهـ.ـديد»، وقال آخر: «هي قالت حابب احكيلكم شغلة وعملت اصابع ايدها تقصد انها تحـ.ـت تهـ.ـديد وانها في خـ.ـطر هاي الشغلة اللي تقصدها ياريت تساعدوها».

أم سيف كانت في بدايتها من خلال نشر فيديوهات ترصد بعضا من يوميات حياتها، لا علاقة لها بالألعاب لتتحول فيما بعد قناتها إلى قناة مخصصة للعبة ببجي موبايل وحقق الفيديو الأخير لها أكثر من 6 ملايين مشاهدة.

شاهد الفيديو

شاهد أيضاً

يرسلها حصرا إلى السعودية .. مواطن تركي ينتج مسابح يدوية سعرها 70 ألف ليرة تركية ( صور )

يقوم مواطن تركي من ولاية بورصة بصنع مسابح يدوية وارسالها إلى الشيوخ في المملكة العربية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *