الرئيسية / الأخبار / فيديو متداول في تركيا .. حركات غريبة وخطـ.ـيرة وجـ.ـنونية بمنتصف الشارع من فتاة تركية تحت تأثـ.ـير الكحـ.ـول والمخـ.ـدرات

فيديو متداول في تركيا .. حركات غريبة وخطـ.ـيرة وجـ.ـنونية بمنتصف الشارع من فتاة تركية تحت تأثـ.ـير الكحـ.ـول والمخـ.ـدرات

انتشرت صور وتسجيلات لفتاة تركية على وسائل التواصل الإجتماعي وهي تقوم بحركات غريـ.ـبة و خطـ.ـيرة وجـ.ـنونية تحت تأثـ.ـير الكحـ.ـول و المخـ.ـدرات في ولاية وان التركية .

وبحسب مارصده “تركيا واحة العرب ” تظهر في اللقطات فتاة شابة مدمـ.ـنة على المخـ.ـدرات وهي تتـ.ـرنح يمينا و يسارا بينما تسير في الشارع وتواجه صعوبة في الوقوف .

كما تظهر قيام الفتاة بحركات وتصرفات لا ارادية غريـ.ـبة حيث رمـ.ـت بنفـ.ـسها على الارض في منتصف شارع عام وكادت لسيارة ان تصطـ.ـدمها و استلقت عليها ايضا ومنعت حركة المرور .

وعلم أن فرق الشرطة التي تقوم بدوريات في ساعات الليل اتخذت إجـ.ـراءات ضـ.ـد الفتاة عدة مرات .

شاهد الفيديو

………………………………….

شاهد بالفيديو .. المرأة السورية تبكي بحرقة وهي تشاهد المنزل تحترق وتتحول إلى رماد في ولاية قيصري .. بالكاد انقذت أطفالها

اندلع حريق في المنزل الذي كانت تقيم فيه العائلة السورية في قيصري. المرأة التي خرجت من المنزل مع أطفالها إلى الشارع شاهدت ، وهي تبكي ، فرق الإطفاء تتدخل في النيران.

وبحسب ماترجمه “تركيا واحة العرب ” اندلع الحريق في المنزل المكون من طابقين حيث تقيم فيه عائلة سورية في حي ” يني شهير” في منطقة “كوجاسينان”.

تم إرسال فرقة الإطفاء 112 وفرق الشرطة إلى مكان الحادث عند الإشعار.

وبينما تدخلت فرق الإطفاء في ألسنة اللهب في وقت قصير ، كانت المرأة التي ألقت بنفسها خارج المنزل حيث اندلع الحريق مع أطفالها تراقب جهود الإطفاء وهي تصرخ.

تم إخماد الحريق الذي قدر أنه خرج من الموقد بعد أن عملت أطقم الإطفاء لمدة ساعة تقريباً ، وبدأ العمل لتحديد السبب الدقيق للحريق.

شاهد الفيديو

………………………………………..

انتهى بهم المطاف في السجن .. القبـ.ـض على شبـ.ـكة نصـ.ـب واحتـ.ـيال يديرها اشخاص سوريون في اسطنبول

قامت فرق الشرطة التركية باعتقـ.ـال 14 مواطن سوري بتهـ.ـمة الاحتـ.ـيال وتـ.ـزوير الذهب في ولاية اسطنبول.

وبحسب ما ترجمه “تركيا واحة العرب” أن هؤلاء البائعين قاموا بخـ.ـداع زبائنهم الأتراك أيضا قائلين (لقد أتينا بهذا الذهب من سوريا) حيث تم خـ.ـداع أحدهم بمبلغ يصل إلى 12500 دولار أميركي.

قام العميل الذي تم خـ.ـداعه في منطقة اسنيورت بالاتصال بالشرطة واخبارهم بأنه تم خـ.ـداعه من قبل اشخاص سوريين.

بدأت الشرطة التحقـ.ـيق في القضـ.ـية فورا وتم بعد عمل شاق تثبيت ثلاثة عنواين وضـ.ـحايا عدة.

بدأت عمـ.ـليات الاقتـ.ـحام في آن واحد وتم القبـ.ـض على 14 شخص سوري الجنسية و اعتقـ.ـالهم بتهـ.ـمة الاحتـ.ـيال.

وتبين بعد ذلك أن السـ.ـوريين قاموا بتهـ.ـديد بعض العملاء عندما شككوا بأمر تـ.ـزوير الذهب وأخـ.ـذوا منهم المال عن طـ.ـريق التهـ.ـديد.

تم ضبط ما يقارب 884 ليرة سورية ذهبية مـ.ـزيفة بعد التفتـ.ـيش في العناوين المشتـ.ـبه بها.

وقامت الشرطة بنقلهم إلى المحكمة بعد القيام بالاجراءات الأمـ.ـنية اللازمة وتم الإفراج عن 10 منهم بشرط الرقـ.ـابة القضـ.ـائية.

ترجمة وتحرير : تركيا واحة العرب

……………………………………

قتـ.ـلوا الشاب و احـ.ـرقوا جـ.ـثته .. تفاصيل صـ.ـادمة لجـ.ـريمة قـ.ـتل في بورصة

حاول احد الشبان حـ.ـرق جثـ.ـة صديقه بمساعدة ابن عمه بعد قتـ.ـله طعنا بالسـ.ـكين بسبب الديون في ولاية بورصة .

وبحسب ما ترجمه “تركيا واحة العرب” ان الحادثة وقعت في منطقة “كاستل” حيث ذهب الشاب “سركان ” 25 عاما والذي يعمل كمساعد في المسلسلات الشهيرة إلى منزل احد اصدقائه قبل يومين لحل مسألة الدين وشرب الكـ.ـحول معه.

حدث جـ.ـدال بين الشاب “سركان ” و صديقه “م.د ” الذي أقدم على طعـ.ـنه من الخلف و قتـ.ـله في تلك الليلة ولـ.ـفه بكيس لاصق ووضـ.ـعه في الخزانة طوال الليلة.

اتصل القـ.ـاتل “م.د ” بابن عمه البالغ من العمر 18 عاما وحاولوا دفـ.ـن الجثـ.ـة ولكنهم قرروا ان يتخلـ.ـصوا منها نهائيا .

حيث قام القـ.ـاتل وابن عمه بشراء دولاب لشاحنة من محل الخردوات وذهبوا بالجـ.ـثة الى الغابة ليحـ.ـرقوها ويتخلـ.ـصوا منها .

اتصل بعض المواطنين الذين شهدوا حريقا يندلع في الغابة بفرق الطوارئ فحضرت كل من الدرك والاسعاف والاطفاء لتجد جثـ.ـة محتـ.ـرقة .

بعد التحقـ.ـيق والبحـ.ـث تم القبـ.ـض على القـ.ـاتل وابن عمه وتم نقلهم الى المحكمة بعد القيام بالاجراءات الأمـ.ـنية اللازمة.

ترجمة وتحرير : تركيا واحة العرب

شاهد أيضاً

بالفيديو : مواطنان تركيان لم يتركا المتسولة حتى كشفا حقيقة الطفل الرضيع الذي تحمله !!

قامت إحدى النسوة بالتسول عن طريق خداع الناس بدمية قماشية ملفوفة ببطانية كانت تحملها معها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *