الرئيسية / ألمانيا / قد ينقذ الملايين .. ألمانيا : أول مريض يتلقى لقـ.ـاح ضـ.ـد السـ.ـرطان من شركة ” بيـ.ـونتك “

قد ينقذ الملايين .. ألمانيا : أول مريض يتلقى لقـ.ـاح ضـ.ـد السـ.ـرطان من شركة ” بيـ.ـونتك “

بدأت شركة “بيـ.ـونتك” الألمانية المرحلة الثانية لاختبار للقـ.ـاح السـ.ـرطان “BNT 111″، وقد تم حـ.ـقن اللـ.ـقاح في المريض الأول.

وقالت صحيفة “فرانكفورتر روند شاو”، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الشركة أعلنت في بيان رسمي، الجمعة، أن أول مـ.ـريض مصـ.ـاب بسـ.ـرطان الجـ.ـلد المستعـ.ـصي كجزء من دراسة المرحلة الثانية قد تلـ.ـقى جـ.ـرعةً من لقـ.ـاح السـ.ـرطان “BNT 111” المضاف مع عقـ.ـار السـ.ـرطان “Libtayo”.

ووفقاً للشركة، تضـ.ـمنت الدراسة ما مجـ.ـموعه 120 مـ.ـريضًا تم عـ.ـلاج أولهم الآن في الاتحاد الأوروبي.

وأضافت الشركة أن السـ.ـرطان يمثل أيضًا تهـ.ـديدًا رئيسيًا للصـ.ـحة العالمية وهو أسـ.ـوأ بكثير من الوبـ.ـاء الحالي.

وفقًا للشركة، يتم إعطاء لقـ.ـاح السـ.ـرطان “BNT 111” عن طـ.ـريق الوريـ.ـد، ويعتمد على مجموعة ثابتة من المستضـ.ـادات غير المتحـ.ـولة المشفـ.ـرة، والتي تحدث في أنواع معيـ.ـنة من السـ.ـرطان، ويهدف هذا إلى تحفـ.ـيز المنـ.ـاعة الفطـ.ـرية لتحـ.ـدث استجـ.ـابة ضـ.ـد الخـ.ـلايا السـ.ـرطانية.

المصدر : عكس السير

كيـ.ـف يمكـ.ـنك الحصـ.ـول على شهـ.ـادة التطـ.ـعيم الرقـ.ـمية بألمانيا؟

اعتباراً من يوم الإثنين، بدأت الصـ.ـيدليات الألمانية العمل بتطبـ.ـيق البطـ.ـاقات الرقـ.ـمية CovPass عن طريق إصـ.ـدار شهـ.ـادات التطـ.ـعيم الرقـ.ـمية التي يمكن تخـ.ـزينها على الهـ.ـاتف المحمـ.ـول.

يعد تطبـ.ـيق CovPass إضاـ.ـفة طـ.ـوعية لدفـ.ـتر التطـ.ـعيمات الورقـ.ـية الصفـ.ـراء التي لا تزال سارية، ويمكن للمستخدمين تحـ.ـميل هذا التطـ.ـبيق من متـ.ـاجر التطبيـ.ـقات على الهـ.ـواتف المحمـ.ـولة، ثم إدخال رمـ.ـز QR الذي ترسـ.ـله السلـ.ـطات الصـ.ـحية للأشخـ.ـاص الحـ.ـاصلين على اللقـ.ـاح.

ووفقاً لوزارة الصـ.ـحة، ستصـ.ـل جمـ.ـيع الرمـ.ـوز إلى الأشخاص المطـ.ـعمين بحلول نهاية يونيو، حيث يمكـ.ـنهم مسـ.ـحه عبر تطـ.ـبيق CovPass.

كما يمكن للأشخـ.ـاص الحصـ.ـول على الرمـ.ـز من الصـ.ـيدليات، ولكن هذا يكـ.ـلفهم 18 يورو.

المصدر : كنـ.ـدا نيـ.ـوز24

متـ.ـغير دلـ.ـتا المثـ.ـير للقـ.ـلق يستـ.ـمر في الانـ.ـتشار بألمانيا .. ما هي وما أعـ.ـراضها وكيفـ.ـية الحمـ.ـاية منها ؟

بلـ.ـغت نسبة الإصـ.ـابة بمتغيـ.ـر الهـ.ـند في ألمانيا في الأسبوع الممتد بين 31مايو و6 يونيو 6.2%، بارتفاع عن 3.7% في الأسبوع السابق.

وفقاً لمكتب الصـ.ـحة في ألمانيا، تنتـ.ـشر هذه السـ.ـلالة شـ.ـديدة العـ.ـدوى في ولاية بادن فورتمبيرغ، حيث بلغ معدل الإصـ.ـابة فيها بمتغـ.ـير دلـ.ـتا 2.73%،

وقال المسـ.ـؤول الطـ.ـبي إن معـ.ـدل الإصـ.ـابة بهذه السـ.ـلالة لا يزال معتـ.ـدلاً نسـ.ـبياً، ولكن لا يزال من المهـ.ـم الالتـ.ـزام بقـ.ـواعد كـ.ـورونا المعـ.ـمول بها.

و حـ.ـذر باحثون بريطانيون من “متغـ.ـير دلـ.ـتا” المتحـ.ـور عن فيـ.ـروس كـ.ـورونا المستـ.ـجد، والمعروف كذلك باسم المتحـ.ـور الهنـ.ـدي، بسبب أعـ.ـراضه التي تشـ.ـبه إلى حد كـ.ـبير أعـ.ـراض الزكـ.ـام.

والمتحـ.ـور الهنـ.ـدي (دلـ.ـتا) أصبح مصـ.ـدر قلـ.ـق في أكثر من 70 دولة عبر العالم.

والاثنين، أعلن رئيرس الوزراء بوريس جونسون، تأجيل رفـ.ـع آخـ.ـر القيـ.ـود الصـ.ـحية في المملكة المتحدة، لشهر آخر بسبـ.ـب هذا دلـ.ـتا.

ويمثل هذا الفـ.ـيروس المتحـ.ـور ما نسبته 75 في المـ.ــ.ـائة من الإصـ.ـابات بكـ.ـورونا في المملكة المتحدة، ونحو و 96 في المـ.ـائة من الإصرابات الجـ.ـديدة.

أعـ.ـراض جديدة؟
تشيـ.ـر البيانات التي تم جمـ.ـعها كجزء من دراسـ.ـة أعـ.ـراض كوفـ.ـيد- 19 إلى أن متغـ.ـير دلتـ.ـا يشـ.ـبه “الغصـ.ـابة ببـ.ـرد”.

ووفقًا لتيم سبيكتور ، أستاذ علم الأوبـ.ـئة الجيـ.ـنية في كينجز كوليدج في لندن، وهو الذي قاد الدراسـ.ـة التي نقلتها صحيفة الغارديان، فإن المصـ.ـابين به قد يعتقـ.ـدون أن لديهم نوعًا ما من البـ.ـرد الموسمـ.ـي فقط وبالتالي يذهـ.ـبون دائمًا إلى الحفـ.ـلات …

وقال سبيكتور في حديث للغارديان “منذ بداية شهر مايو كنا نبحث في الأعـ.ـراض الرئيسية فوجـ.ـدنا أن العَرَض الأول هو الصـ.ـداع يليه التهـ.ـاب الحـ.ـلق وسيـ.ـلان الأنـ.ـف والحمرى”.

من النـ.ـادر فقدان حـ.ـاسة التـ.ـذوق والشرم
وفي حيـ.ـن أن السعرال والحـ.ـمى وفقدان التـ.ـذوق والشـ.ـم هي الأعرراض الكلاسـ.ـيكية لـ كـ.ـورونا المستـ.ـجد، كما عـ.ـرفناه منذ أكثر من سنة ونصف، فإن السـ.ـعال هو خـ.ـامس أكثر الأعـ.ـراض الكثر شيـ.ـوعًا مع دلـ.ـتا، بينما لم يحـ.ـتل عرض فقـ.ـدان حـ.ـاسة الشـ.ـم المـ.ـراكز العشـ.ـرة الأولى، وفقًا لـ نتائج الدراسة.

وهذا هو السبب في أن تيم سبيكتور يرغب في تحـ.ـذير الناس، وخاصة الشباب، الذين لم يتم تلقيـ.ـحهم في الغـ.ـالب أو تم تطـ.ـعيـ.ـمهم جـ.ـزئيًا فقط.

يقول في الصدد “أعتقد أن الرسالة التي يجب إيصالها هي إذا كنت صغيرًا ولديك أعـ.ـراض خفـ.ـيفة تشبه نـ.ـزلة البرد أو شعـ.ـورًا غريبًا، فـ.ـابق في المنـ.ـزل واخـ.ـضع للفحـ.ـص”.

إلى ذلك، أثبت تجـ.ـارب حديثة أن اللقـ.ـاحات المعـ.ـروفة ناجـ.ـعة بلفـ.ـعل ضـ.ـد هذا المتغـ.ـير المستـ.ـعصي، والذي أو دى بالعديد من الأر.واح.

وخلصـ.ـت دراسـ.ـتان منفـ.ـصلتان أجـ.ـريتا في المملكة المتحدة إلى انخـ.ـفاض خطـ.ـر دخول المستشـ.ـفى إلى 70 في المئة بعد جـ.ـرعتين من أي لقـ.ـاح، بالنسـ.ـبة للأشـ.ـخاص المصـ.ـابين بسـ.ـلالة “دلـ.ـتا” من فيـ.ـروس كـ.ـورونا المستـ.ـجد.

ويقـ.ـول مسـ.ـؤولو الصـ.ـحة العامة في المملكة المتحدة إنهم واثـ.ـقون بشكل متزايد من أن اللقـ.ـاحات توفـ.ـر حمـ.ـاية كبيـ.ــ.ـرة ضـ.ـد متغيـ.ـر دلـ.ـتا لفـ.ـيروس كـ.ـورونا، وهي علامة مفـ.ـعمة بالأمـ.ـل مع انتـ.ـشار السلـ.ـالة شـ.ـديدة العـ.ـدوى في جمـ.ـيع أنحاء العالم.

قال مدير معـ.ـهد أوشـ.ـر للطـ.ـب بجـ.ـامعة إدنبرة، عزيز شيخ، ومؤلف إحدى الدراستين، “إن فعـ.ـالية اللقـ.ـاح ضـ.ـد دلتـ.ـا ما زالـ.ـت كبيرة جـ.ـدا”.

لقـ.ـاحات كـ.ـورونا ومتغـ.ـير دلـ.ـتا
بحسب منظـ.ـمة الصـ.ـحة العالـ.ـمية، فإن متغـ.ـير دلـ.ـتا الذي اكتشـ.ـف للمرة الأولى في الهـ.ـند وينظر له على نطـ.ـاق واسع بأنه السبب الرئيسي في رفع أعـ.ـداد الوفـ.ـيات، رصـ.ـد في 74 بلدا حول العالم.

وتسـ.ـاعد جـ.ـرعتان من لقـ.ـاح فايـ.ـزر بتقـ.ـليل خطـ.ـر الإصـ.ـابة بدلـ.ـتا بنسبة 79 في المئة، مقارنة بـ 92 في المئة لمتغـ.ـير ألفا، الذي اكتـ.ـشف لأول مرة في المملكة المتحدة.

وعلى مستـ.ـوى لقاح أستـ.ـرازينـ.ـيكا، ذكرت الدراسة أن جـ.ـرعتين من هذا اللـ.ـقاح، يوفـ.ـر حمـ.ـاية ضـ.ـد دلـ.ـتا بنسـ.ـبة 60 في المئة، و73 في المئة ضـ.ـد ألفا.

شاهد أيضاً

ألمانيا:اصـ.ـابة عدد كبير من الشرطة في اشتـ.ـباكات مع المتظـ.ـاهرين ببرلين واعتـ.ـقال المئات وتحليق مروحيات(فيديو)

خرج آلاف الأشخاص إلى الشوارع في العاصمة الألمانية برلين اليوم الأحد احتـ.ـجـ.ـاجًا على سـ.ـياسة كـ.ـورونا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *