الرئيسية / الأخبار / كاتب تركي يتوقع مواجـ.ـهة عسكرية واسعة بين إيران وتركيا في دولة عـ.ـربية غير سوريا

كاتب تركي يتوقع مواجـ.ـهة عسكرية واسعة بين إيران وتركيا في دولة عـ.ـربية غير سوريا

توقع الكاتب التركي، سمير صالحة، مواجـ.ـهة تركية، واسعة بين إيران وتركيا شمالي العراق، على الصعيدين السياسي والعسكري.

وقال صالحة في مقال نشره على موقع تلفزيون سوريا، ورصده مدى بوست، إن تركيا باتت على قـ.ـناعة أنّ إيران ستسـ.ـتغل نفوذها في العراق لما يخـ.ـالف المصالح التركية الإقليمية.

وستحاول إيران تحويل ذلك إلى ورقة استراتيجية لمواجهة تركيا في ملفات كثيرة تعنيها، منها ما يتعلق بالمكون التركماني والتمدد نحو إقليم كردستان العراق.

تصريحات تركية إيرانية
وستستخدم طهران أذرعـ.ـها في العراق، من مجموعات ما يسمى الحـ.ـشد الشـ.ـعبي التي أعلنت أنها جاهزة لأي مواجهة مع تركيا حسبما ذكر الكاتب التركي.

وتجسدت الخـ.ـلافات التركية الإيرانية بشكل واضح من خلال تصريحات السفير الإيراني لدى بغداد الذي دعا القوات التركية لعدم التدخل عسـ.ـكرياً في العراق فكان الرد التركي سريعاً.

وسارع السفير التركي في بغداد للرد “السفـ.ـير الإيراني آخر شخص يحق له إعطاء تركيا دروساً بشأن احتـ.ـرام حدود العراق”، في إشارة إلى ممـ.ـارسات طهران في الدول المجاورة.

مواجـ.ـهة عسـ.ـكرية مباشرة
وتدرك أنقرة أن توسيع دائرة عمـ.ـلياتها في العراق، قد يفتح الطـ.ـريق أمام مواجـ.ـهة عسـ.ـكرية مباشرة مع المجمـ.ـوعات العراقية المحسـ.ـوبة على إيران، وأن تركيا جـ.ـاهزة لكل الاحـ.ـتمالات.

وتساءل الكاتب التركي من سيقف إلى جانب من في مواجهة تركية إيرانية كانت تدور حتى الأمـ.ـس القريب بشكل غير مباشر، وقد تتـ.ـحول هذه المرة إلى حملة سياسية عسـ.ـكرية واسعة.

وكيف سيكون الموقف الأميركي إذا ما وقعت المواجـ.ـهة بين القوات التركية ومجموعات الحـ.ـشد الشعبـ.ـي والنجـ.ـباء وأهل الحـ.ـق العراقية المعـ.ـبأة بأيديـ.ـولوجيا وتمـ.ـويل وتدريب وولاء إيـ.ـراني.

المصدر : مدى بوست

بالفيـ.ـديو ما حقيـ.ـقة تقبـ.ـيل “أردوغان” يد “بايدن” والانحـ.ـناء له ؟..إلى أين وصل تزييـ.ـف المعـ.ـلومات؟

تتداول مواقع إلكترونية وصفحات وحسابات معـ.ـادية لتركيا صورة تُظهر انحـ.ـناء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمام الرئيس الأميركي جو بايدن، لكي يُقبّل يده، خلال أول لقاء لهما يوم أمس الاثنين .

كما زعمت الصفـ.ـحات ذاتها أنّ الصـ.ـورة تسببت في أزمـ.ـة في تركيا.

وبالرجوع إلى الحقـ.ـيقة فقد انتشر فيديو كامل للقـ.ـاء و لم يُقـ.ـبّل الرئيس التركي يد الرئيس الأميركي جو بايدن بل قاموا بإجـ.ـتزاء صور من الفيديو تدعم مزاعـ.ـمهم الكـ.ـاذبة .

وكان اردوغان جالسا عندما رآه بايدن واتجه “بايدن” نحو أردوغان واضطر بايدن إلى الانحناء أمام أردوغان من اجل السلام عليه وليس العكس ( الفيديو في نهاية الخبر )

و انتهى مساء اليوم اللقاء الثنائي بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الأمريكي جو بايدن، على هامش قمة “الناتو” في بروكسل.

وأفاد مراسل الأناضول أن اللقاء المغلق بين الزعيمين جرى في مقر حلف شمال الأطلسي (الناتو)، واستغرق 45 دقيقة.

وعقب اللقاء الثنائي، بدأ اجتماع على مستوى وفدي البلدين.

واطلق الرئيس التركي أردوغان جملة من التصريحات بعد انتهاء قمة الناتو….

أردوغان: عن لقائه مع بايدن، اتفقنا على استخدام قنوات الحوار المباشرة بشكل فعال ومنتظم بما يليق بالحليفين والشريكين الاستراتيجيين.

أردوغان عن لقائه مع بايدن: ناقشنا بنهج بناء فرص التعاون في المجالات ذات المصالح المشتركة.

أردوغان: أبلغت بايدن رؤيتنا بشأن الاستعانة بباكستان والمجر إلى جانبنا في تأمين مطار كابل.

أردوغان: لا توجد مساله عصيه على الحل في العلاقات التركيه الامريكيه ومجالات التعاون بيننا اوسع و اكثر ثراء من القضايا الخـ.ـلافية.

أردوغان عن لقاء بايدن: كان إيجابيا على صعيد استمرار العلاقات وحين دعوته لزيارة تركيا أكد أنه قد يأتي.

أردوغان: نقلت لبايدن ثبات موقفنا بشأن منظومة إس-400 ومقاتلات إف-35.

‏‎أردوغان: ناقشت مع ماكرون قضية الإسـ.ـلاموفوبيا في ‎#فرنسا والأوضاع في سوريا وليبيا وسبل حلها.

أردوغان: ماكرون قال لي “من غير الوارد أن أكون ضـ.ـد الإسـ.ـلام أقول هذا لكم كصديق”.

‏ أردوغان: الدول الأوروبية لم تف بوعـ.ـودها تجاه اللاجئـ.ـين السـ.ـوريين في تركيا.

أردوغان: من الآن فصـ.ـاعدا نتمنى أن يترك كافة حلفـ.ـائنا الحسـ.ـابات السياسية الضيـ.ـقة جانبا وأن يظهروا تضـ.ـامنا تاما مع تركيا.

أردوغان: قررنا اتخاذ خطوات من شأنها تعزيز البعد السياسي للناتو مع جعله أقـ.ـوى عسكريا.

أردوغان: للاسف لايزال يتواصل المفهوم المنحـ.ـرف الذي يميز بين المنظـ.ـمات الارهـ.ـابيه والذي يقوم بالتمييز على اساس ارهـ.ـابي جيـ.ـد و ارهـ.ـابي سيء.

ردوغان: قلنا لحلفائنا بأنه لا يمكن الاستعـ.ـانة بتنظيم إرهـ.ـابي للقضاء على تنـ.ـظيم إرهـ.ـابي آخر (داعـ.ـش).

أردوغان: في خطابي بالقمة والاجتماعات الثنائية أكدت بوضـ.ـوح ضرورة إنهاء الدعـ.ـم المقدم لتنـ.ـظيم “ب ي د/ بي كا كا” الإرهـ.ـابي.

أردوغان: لقد قمنا بتطـ.ـهير اكثر من 8200 كيلومتر من الارهـ.ـاب بفضل عملـ.ـياتنا خارج الحدود .

‏أردوغان: ألقينا القبض على 9 آلاف إرهـ.ـابي وأرسلناهم إلى دولهم لكن مع الأسف شاهدنا العديد من هؤلاء يتحركون بحرية في العواصم الغربية.

‏‎أردوغان: تركيا تحارب الإرهـ.ـاب على حدود حلف شمال الأطلسي دفـ.ـاعاً عن أمنه.

أردوغان: اتفقنا مع اليونان على إجراء مباحثاتنا عبر قناتنا الخاصة عند الضرورة، ولا داعي لإقحام طرف ثالث بيننا.

أردوغان: كان اللقاء جيدا مع رئيس وزراء اليونان ودعوته ألا نشرك طرفا ثالثا سواء في ملف بحر إيجة أو المناطق الأخرى.

أردوغان: رأينا كيف يتم التعامل مع قيـ.ـاديي التنظيمات الإرهـ.ـابية الذين تلطـ.ـخت أيديهم بد.مـ.ـاء الأبرياء في سوريا والعراق وتركيا، على أنهم شـ.ـرعيين .

أردوغان: عبر اقتصادها الديناميكي وصناعاتها الدفاعية القوية وسياساتها الخارجية القائمة على المبادئ ستواصل تركيا المساهمة في السلام والاستقرار العالميين بالتعاون مع حلفائها .

أردوغان: نساهم في كافة المبادرات الرامية لتحقيق الاستقرار من العراق إلى أفغانستان ومن القوقاز إلى البلقان ومن البحر الأسود إلى المتوسط .

أردوغان: نخوض نضـ.ـالا كبيرا داخل حدود بلادنا وخارجها ضـ.ـد تنظـ.ـيمات إرهـ.ـابية عديدة مثل “ي ب ك/ بي كا كا”، و”داعش”، و”غولن” .

أردوغان: الإرهـ.ـاب أكبر عائق أمام الاستقـ.ـرار وتركيا تقف بالصفوف الأمـ.ـامية في مكافحة الإرهـ.ـاب مع “الناتو” وبقية المحـ.ـافل الدولية .

أردوغان: أثق بأن إحيـ.ـاء الحـ.ـوار مع جارتنا وحليفـ.ـتنا اليونان إلى جانب حل القـ.ـضايا الثنائية يخدم استقـ.ـرار وازدهـ.ـار منطقتنا .

أردوغان: لم نحـ.ـصل على الدعم والتضـ.ـامن المنشود من حلفائنا وشركائنا في حـ.ـربنا ضـ.ـد جميع أشكال الإرهـ.ـاب .

أردوغان: تركيا الدولة الوحيدة داخل الناتو، التي حـ.ـاربت داعـ.ـش وجـ.ـها لوجـ.ـه وقدمت شهـ.ـداء وحيـ.ـدت نحو 4 آلاف من عنـ.ـاصره الإرهـ.ـابية .

شاهد الفيديو

شاهد أيضاً

المانيا : امرأة ساعدت رجلا تعـ.ـرض لحـ.ـادث سيـ.ـر على الطريق فسحـ.ـبوا رخصة قيادتها

ألـ.ـغت الشـ.ـرطة الالمانية رخصة قيادة سيدة ساعدت رجل تعـ.ـرض لحـ.ـادث سـ.ـير في مدينة بافاريا وفي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *