close
Uncategorized

كيف تبيع مشط الشعر لأصلع ؟

تقدم 3 بائعين ماهرين لوظيفة في شركة صينية كبيرة ، وعند المقابلة النهائية كانت قد تساوت نتائجهم ومؤهلاتهم.

فقرر الشخص الذي يقابلهم ان يمتحنهم ضمن تحدي وهو ( من يبيع أكثر عدد من الأمشاط – جمع مشط – لرهبان المعابد البوذية في ثلاثة أيام سيكون صاحب الوظيفة) .

بعد مرور ثلاثة أيام رجع البائعون لوضع تقريرهم على طاولة الشركة العظيمة كما يلي:

البائع الأول،

“لقد بعت مشطاً واحداً. بعد ان اهانني الرهبان بتهمة السخرية منهم، اصابني الاحباط وانسحبت من المعبد، وفي طريق العودة وجدت احد الرهبان الصغار يحك راسه بسبب الحساسية، فاقنعته ان المشط الخشبي يساعده في الحكاك، وعليه فاشترى الراهب هذا المشط الوحيد”.

مقالات ذات صلة

البائع الثاني،

ضحك البائع الثاني على قصة البائع الاول، وقال لقد بعت 10 أمشاط، فابتسم صاحب الشركة وقال : “هذا مثير، قل لنا كيف بعتهم”. فقال البائع الثاني : ” لقد لاحظت ان الزوار للمعبد يصلون بشعر منكوش من قوة الرياح التي تواجههم في طريقهم الى المعبد، فاقنعت الراهب ان يضع مجموعة من الأمشاط للزوار لكي يمشطو شعرهم قبل دخول المعبد لاظهار الاحترام خلال زيارتهم للمعبد”.

البائع الثالث،

توجهت النظرات كلها للبائع الثالث لمعرفة هل سيخرج من المنافسة ام سيكون هو من حصل على الوظيفة، ليقاطع الانتظار سؤال صاحب الشركة : “قل لنا كم مشطاً بعت؟”.

ليجيب بكل ثقة : ” لقت بعت الف مشط”،

عم الذهول وجه الجميع ليقول صاحب الشركة: “امتعنا بقصتك”.

فقال البائع الثالث: ” قصدت المعلم لأكبر المعابد البوذية، وشكرته لما يقدمونه للناس في هذا المكان ذا القدسية بالنسبة للزوار، وكان صاحب كرم وابلغني بانه يود شكر الزوار لدعمهم واخلاصهم بالعبادة، فاقترحت عليه تذكاراً يحمل مباركة بوذا، وعرضت له المشط الخشبي والذي قمت مسبقا بحفر كلمات من تعاليم بوذا عليه، وقلت له ان زوار المعبد سيستخدمون المشط يوميا وسيكون بمثابة تذكير يومي للقيام بالاعمال الصالحة.

فاعجب الراهب الكبير بالفكرة، وطلب الفا من هذه الأمشاط المباركة”

قاطعه احد البائعين ليقول: ” انها ليست سوى ضربة حظ”، ليرد عليه صاحب الشركة : ” لم يكن الامر كذلك، فانه صاحب خطة وهي التي دفعته للحفر على المشط قبل المضي بعملية البيع، فحتى لو لم يرغب هذا الراهب بشرائه لكان اشتراه راهب اخر”.

وأكمل البائع الثالث قائلا: ” ليس هذا فقط، وانما عدت للمعبد البارحة لأطمئن على الراهب، والذي قال لي ان العديد من الاصدقاء والاهل يطلبون المشط المبارك، وان عدد الزوار بازدياد وكلهم يسالون عن المشط، ويقدمون للمعبد تبرعات كريمة وكبيرة. والمعبد اشتهر اكثر من اول وانه يريد تسجيل طلبية اخرى اكبرمن الاولى”.

الخلاصة :

١- اذا حللت احتياجات العميل و استخدمتها فسوف يشترى منتجك,

٢- اذا فهمت ظروف عمله جيداً سوف تحقق منه ربح جيد,

٣- أما اذا استطعت ان تجعل منتجك جزء من استراتيجيته بمبدأ win-win فأنت شريك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى