الرئيسية / الأخبار / لإنهاء حـ.ـرب أوكرانيا .. شروط روسية جديدة وخطوة أمريكية مستـ.ـفزة .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

لإنهاء حـ.ـرب أوكرانيا .. شروط روسية جديدة وخطوة أمريكية مستـ.ـفزة .. إليكم التفاصيل في اول تعليق

ماتزال مفاوضات محاولة إنهاء حـ.ـرب أوكرانيا متوقفة منذ أكثر من شهرين، فيما بدأت روسيا تضع شروطاً جديدة أكثر “صرامة”، بالوقت الذي تواصل دول حلف شمال الأطلسي الناتو خطواتها المتسارعة لـ”استفزاز” موسكو بعد الموافقة على قبول طلبات عضوية فنلندا والسويد جارتا روسيا.

شروط روسيا لإنهاء حـ.ـرب أوكرانيا

ونقلت وسائل إعلام عن مستشار الرئيس الروسي لشؤون السياسة الخارجية يوري أوشاكوف إن بلاده تعتزم فرض شروط أشد صـ.ـرامة على أوكرانيا في حال استئناف محادثات السلام بين البلدين.

ونقلت وكالة أنباء “آر.بي.كيه” الروسية عن أوشاكوف القول إن “المباحثات إذا استؤنفت الآن، فستكون هناك شروط مختلفة تماماً”، مشيراً إلى أن المحادثات،

التي عقدت في تركيا في شهر مارس الماضي، حققت نتائج ملموسة قبل أن تقطع كييف قنوات الاتصال، حسب وصفه. وتؤكد وسائل الإعلام الأوكرانية أنه لم تعقد أيّ محادثات سلام بين موسكو وكييف

منذ توقف المفاوضات بين البلدين بعد العثور على مقابر جماعية لمدنيين في بلدة بوتشا الواقعة في ضواحي العاصمة الأوكرانية كييف، فضلاً عن أماكن أخرى في شرق أوكرانيا.

وكانت شروط روسيا خلال المفاوضات، أن تقوم الحكومة الأوكرانية بنزع السـ.ـلاح تماماً واجتثات ما وصف بـ”النازية”، فضلاً عن التنازل عن منطقتي دونيتسك ولوهانسك الواقعتين شرق أوكرانيا، والاعتراف بشبه جزيرة القرم على أنها روسية.

أما أوكرانيا فقد طرح وفدها فكرة “حياد الدولة” ورفض رمي السـ.ـلاح، كما رفض الاعتراف بسيادة روسيا على الأراضي الأوكرانية، وطالب بانسحـ.ـاب القـ.ـوات الروسية من كل الأراضي حتى شبه جزيرة القرم.

3 سيناريوهات متوقعة

وذكرت صحيفة العرب اللندنية أن هناك 3 سيناريوهات لإنهاء حـ.ـرب أوكرانيا، مشيرةً إلى أن جميعها تقع ضمن حدود الاحتمالات المتوقعة. وقد تستمر الحـ.ـرب لشهور إن لم يكن لسنوات .

ونقلت الصحيفة عن ميك رايان، الجنرال الأسترالي المتقاعد والمختص في الشؤون العسكـ.ـرية قوله: “هناك احتمال ضئيل لتحقيق نصر عملي

أو استراتيجي ساحق من قبل أيّ من الطرفين على المدى القصير. لم يُظهر أيّ من الطرفين المتحـ.ـاربين القدرة على توجيه ضـ.ـربة استراتيجية حاسمة”.

ويضيف التقرير أنه يمكن للرئيس الروسي أن يفاجئ العالم بوقف لإطـ.ـلاق النـ.ـار من طرف واحد؟ كما يمكنه أن يكتفي بما حققه من مكاسب على الأرض ويعلن “النصر”.

كما يمكن لبوتين أن يدعي أن “عمليته العسكـ.ـرية” قد اكتملت، فالانفصاليون المدعومون من روسيا في دونباس باتوا يتمتعون بالحماية، وأقام ممراً برياً إلى شبه جزيرة القرم، ويمكنه بعد ذلك السعي لكسب موقف أخلاقي والضغط على أوكرانيا لوقف القتـ.ـال، حسب التقرير.

أما الموقف الداخلي في أوكرانيا، فتنقل الصحيفة عن مصادرها أنه منقسم إلى قسمين، واحد يرغب في استمرار القتـ.ـال والآخر يبحث عن مخرج للتوصل إلى السلام، بالوقت الذي قد تبلغ بعض الدول الغربية مرحلة الشعور بالتعب من دعم أوكرانيا.

استعداد لمعـ.ـركة

وميدانياً مع تواصل تقدم القـ.ـوات الروسية والقـ.ـوات الانفصالية المدعومة من قبلها في إقليم دونباس، قال نائب وزير الدفاع الأوكراني فولوديمير هافريلوف لصحيفة “ذا تايمز” خلال زيارة للندن:

إننا نتسلم إمكانيات مضادة للسفن وقريباً أو لاحقاً سوف نستهدف الأسطول الروسي”، مضيفاً أنه “سوف يتوجب على روسيا الخروج من القرم إذا كانوا يريدون البقاء كدولة”.

وكانت أعلنت أوكرانيا في أبريل/نيسان الماضي، أن الطراد “موسكفا” (السفينة الرئيسية في الأسطول الروسي بالبحر الأسود) غرق بعد استهدافه بصـ.ـاروخين مضادين للسفن، وقد وصفت كييف ذلك بأنه “حدث عسكـ.ـري هائل”، و”أكبر خسارة للأسطول الروسي منذ الحـ.ـرب العالمية الثانية”.

وتابع هافريلوف إن استعادة “جزيرة الثعبان”، والتي كانت روسيا قد احتلتها في بداية العمـ.ـلية العسكـ.ـرية، كان الخطوة الأولى، مضيفاً “إننا مستعدون لاستهدافهم في جميع أنحاء البحر الأسود إذا كان لدينا الإمكانيات”.

من جهتها أكدت تقارير للاستخبارات البريطانية أن هدف روسيا العاجل هو الاستيلاء على كامل منطقة “دونيتسك أوبلاست”.

ووفق الاستخبارات البريطانية فإن روسيا قد تستمر في تحقيق مزيد من المكاسب الإقليمية، لكن معدل تقدمها سيكون بطيئا للغاية في إعادة التنظـ.ـيم والتهيئة.

وأضافت الاستخـ.ـبارات أن المخططين العسكـ.ـريين الروس يواجهون معضلة بين نشر قـ.ـوات الاحتيـ.ـاطيات في دونباس، أو التصدي للهجـ.ـمات المضـ.ـادة الأوكرانية في قطاع خيرسون الجنوبي الغربي.

أما وزير الدفاع الأوكراني أولكسي ريزنيكوف فقال إنه تلقى أخباراً جيدة من نظيره الأميركي لويد أوستن.

استفـ.ـزاز جديد لروسيا

وفيما وصف بأنه خطوة جديدة “تستفز” موسكو، وافقت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي بشبه إجماع أعضائها المنتمين إلى كلا الحزبين الجمهوري والديموقراطي الثلاثاء على مشروع قرار يصادق على انضمام

كلّ من فنلندا والسويد إلى حلف شمال الأطلسي، وهو الأمر الذي من شأنه التصعيد في أوكرانيا، لاسيما أن روسيا اعتبرت وصول الناتو إلى حدودها بمثابة تهديد لأمنها القومي.

ويتعيّن على الدول الـ30 المنضوية في الحلف الأطلسي أن تصادق على انضمام الدولتين الاسكندينافيتين إلى التحالف لكي تصبح عضويتهما فيه باتّة.

وبعد أن حصل على تأييد لجنة الشؤون الخارجية، يُتوقّع أن يُحال مشروع القرار في الأسابيع المقبلة إلى الهيئة العامة لمجلس الشيوخ حيث يُفترض أن تتمّ الموافقة عليه بأغلبية كبيرة.

وبعد أن كانتا حريصتين على عدم الانضمام للحلف الأطلسي تجنّباً لإثارة غضـ.ـب جارتهما روسيا، طلبت السويد وفنلندا ضمّهما إلى التحالف عندما رأتا القـ.ـوات الروسية تغزو أوكرانيا في 24 شباط/فبراير.

ورغم أن روسيا هـ.ـددت بالتحرك عسكـ.ـرياً إلا أنّ فنلندا والسويد خطتا خطوات سريعة نحو الانضمام إلى الناتو، فيما لا تزال روسيا تراقب عن كثب الأمر بالوقت الذي تزيد من حدة هجـ.ـومها في أوكرانيا.

شاهد أيضاً

الضـ.ـربة الإسرائـ.ـيلية في سوريا تكشف صـ.ـاروخاً حديثاً ورسائل مبطّـ.ـنة .. التفاصيل في أول تعليق

كشفت مصادر استخباراتية، اليوم الإثنين، عن أهداف الضـ.ـربة الإسرائيلية الأخيرة في سوريا، مشيرةً إلى أنها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *