close
الأخبار

لاجـ.ـئون سوريون كانوا في طريقهم إلى ايطاليا فوجدوا أنفسهم في تركيا .. التفاصيل في الرابط 👇🏻

قال ناشطون إن قارباً يحمل على متنه عشرات السوريين تعرض للغرق قبالة جزيرة رودس اليونانية قبل أن يقوم خفر السواحل اليوناني بانقاذهم وتم ترحيلهم وتسليمهم لتركيا.

وأفاد الناشط “محمد القصاب” لـ”زمان الوصل” أن القارب الذي انطلق فجر الجمعة من السواحل اللبنانية كان يحمل على متنه قرابة الـ 75 مهاجراً وعند دخولهم مياه جزيرة مالطا على بعد 146 ميلا من السواحل الايطالية انكسر القارب من الأعلى

ورفض خفـ.ـر سواحل مالطا -كما يقول- مساعدتهم كما منع السفن التجارية التدخل لمساعدتهم كذلك فقد فريق التتبع والإغاثة الاتصال معهم .

قبل أن يقوم خفر السواحل اليونانية بإنقاذهم وترحيلهم إلى المياه الإقليمية التركية قبالة سواحل منطقة فتحية في ولاية موغلا غرب تركيا.

وقالت مجموعة الإنقاذ والمتابعة في منشور على صفحتها في”فيسبوك” إن المهاجرين كان حلمهم الوصول إلى ايطاليا لكن قاربهم تعطل أمام جزيرة رودوس

وبدل استقبالهم من قبل قيادة حرس الحدود اليوناني تم سحب القارب وتركهم في المياه الإقليمية التركية رغم انه كان قادماً من لبنان وبدل وصولهم إلى إيطاليا وجدوا أنفسهم في تركيا.

وأضافت المجموعة أن أغلب المراكب التي تنطلق من لبنان هي مراكب خطرة وغير صالحة للاستخدام وفيها أعداد كبيرة بالنسبة لحجمها”.

وكانت السلطات القبرصية أعلنت إنقاذ 60 لاجئاً سورياً 40 رجلا و7 نساء و13 قاصراً كانوا على متن قارب يبعد 16 ميلا قبالة ساحل منطقة فاماغوستا القبرصية.منذ أيام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى