close
ألمانيا

مافعلته هذه الشابة السوريّة دفع الرئيس الألماني لتكريمها شخصياً بوسام الإستحقاق!

مافعلته هذه الشابة السوريّة دفع الرئيس الألماني لتكريمها شخصياً بوسام الإستحقاق!

في الثالث من كانون الأول , منح الرئيس الإتحادي فرانك فالتر شتاينماير ثماني نساء وسبعة رجال وسام الإستحقاق , كما أن هذا الوسام يُعد أعلى جائزة شرفية مكتسبة في ألمانيا.

وقد تم تكريم المواطنين الخمسة عشر لأنهم صنعوا اسماً لامعاً لأنفسهم في مساعدة اللاجئين وإدماج المهاجرين ، فضلاً عن التزامهم بحقوق المرأة والحوار بين الأديان وتوفير فرص تعليمية أفضل.

ومن ضمن النساء السبعة المكرمات , نتكلم عن الفتاة السورية ذو 28 عاماً “بجين الحسن” والتي تنحدر من مدينة القامشلي , حيث فرت بجين من الحرب والعنف من وطنها إلى ألمانيا عام 2014.

وهي اليوم من أبرز السيدات اللواتي ساندن النساء الأخريات على إيجاد طريقهن هنا بشكل أفضل.

وقد لمع دورها في فترة الإغلاق بسبب جائحة كورونا , حيث كانت هي و أعضاء فريقها الطريقة الوحيدة الممكنة لتعلم النساء الألمانية من منازلهم.

من جهة أخرى , فإنها تساعد في حل المشكلات اليومية مثل التعامل مع السلطات أو الحياة العملية , أيضاً في القضايا التعليمية والصحية.

على الرغم من جهودها في مساعدة اللاجئين إلا أن هذا لم يمنعها من الحصول على درجة الماجستير في إدارة الأعمال.

وبذلك تكون هذه الشابة ملهمة للعديد من النساء المهاجرات وقدوة حسنة حول كيفية الحصول على موطئ قدم بنجاح في بلدهن الجديد.

المصدر: bundespraesident

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى