close
الأخبار

مصفاة بانياس تشكو من كثرة النفط والسوريون يشكون من قلته .. التفاصيل في الرابط 👇👇👇

كشف مدير عام مصفاة بانياس، محمود قاسم، أنه منذ بداية الشهر الجاري وحتى منتصفه، وصل إلى مصفاة بانياس ثلاث نواقل نفط من إيران بحمولة 3 مليون برميل

لافتاً إلى أن المصفاة لا يوجد لديها خزانات كافية لوضع النفط الخام، وهو ما دفعها لزيادة طاقة التشغيل وتصريف ما تكرره من نفط بسرعة باتجاه سوق الاستهلاك، وبالذات محطات توليد الكهرباء.

وبيّن قاسم في تصريحات نقلها عنه موقع “تلفزيون الخبر” الموالي للنظام أن الناقلة الأولى وصلت بتاريخ 3 أيلول الجاري وكان على متنها مليون ونصف برميل

أما الناقلة الثانية فوصلت بتاريخ 9 أيلول وكانت تحمل على متنها مليون برميل، أما الثالثة والأخيرة فقد وصلت بتاريخ 17 أيلول وتبلغ حمولتها 500 ألف برميل من النفط الخام.

وأكد مدير عام المصفاة أنه منذ أكثر من 10 أيام تم رفع كمية الفيول التي يتم بها تزويد محطات التوليد إلى 6000 متر مكعب من الفيول يومياً.

وعلى الرغم من تواصل التوريدات النفطية من إيران منذ أكثر من شهرين، إلا أن نقص المحروقات لا يزال العنوان الأبرز في كل تصريحات المسؤولين، إذ يحمّلونه مسؤولية كل المشكلات الصعبة التي يعاني منها المواطن السوري

بدءاً من الغلاء وانتهاء بزيادة ساعات تقنين الكهرباء، مروراً بمازوت التدفئة والمركبات الموزع على البطاقة الذكية بسعر مدعوم، والذي يعاني هو الآخر من نقص شديد في محطات الوقود،

وهو ما أدى إلى ارتفاع أسعاره في السوق السوداء إلى أكثر من ضعفي سعره الرسمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى