close
الأخبار

مقتل شاب سوري إثر تعرّضه لهجوم مسلّح في ولاية أضنة

لقي “أحمد عاشور” 18 عاما، مصرعه، نتيجة تعرّضه لهجوم مسلّح من قبل شاب تركي، في ولاية أضنة جنوب البلاد.

وعن تفاصيل الجريمة، قال موقع “خبر 46” الإلكتروني، إنّ الشرطة التركية في مديرية أمن أضنة حصلت على بلاغ بتعرّض شاب في حي “مدحت باشا” بأضنة لهجوم مسلّح من قبل شخص آخر.

وعلى الفور تمّ الاتصال بفرق الإسعاف التي حضرت إلى المكان، حيث نُقل الشاب أحمد عاشور، والذي كان ملقى إلى جانب درّاجة نارية، بعد تلقيه لرصاص في رأسه، إلى مستشفى سيهان الحكومي.

وعلى الرغم من كافة المحاولات، إلا أنّ عاشور توفي في المستشفى الذي نُقل إليه، في الوقت الذي بدأت فيه السلطات بالبحث عن المشتبه.

وتمكّنت الشرطة التركية، عقب عمليات البحث التي بدأتها، من الوصول إلى المشتبه به “صمد ، ي”، والذي عثروا عليه مختبئا في إحدى بساتين الحمضيّات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى