الرئيسية / الأخبار / منزل عائلة الشاب السوري” محمود” في ادلب يتعرض للقصف

منزل عائلة الشاب السوري” محمود” في ادلب يتعرض للقصف

هجمات النظام السوري وحليفه الروسي على محافظة إدلب استهدفت أيضاُ منزل عائلة الشاب السوري محمود العثمان الذي انقذ سيدة تركية وزوجها من تحت أنقاض الزلزال العنيف الذي ضرب ولاية ألازيغ الجمعة الماضية .

حيث انتقلت أسرة الشاب السوري والمكونة من والدته وإخوته، إلى منطقة سرمدا القريبة من الحدود التركية عقب تعرض منزلهم للاستهداف في منطقة جبل الزاوية جنوبي محافظة إدلب .

و قالت والدة محمود ” إسهام العثمان” للأناضول ” إنها اضطرت مع أفراد عائلتها للنزوح من جنوبي إدلب، خوفاً على حياة أولادها وأحفادها من الغارات الجوية للنظام السوري وحليفه الروسي” .

وأضافت” أن أولادها وأحفادها باتوا يبكون كلما سمعوا أصوات المقاتلات التي تستهدف إدلب بسبب الغارات الجوية المكثفة على المنطقة .

وفيما يخص تضحية ابنها محمود لإنقاذ سيدة تركية وزوجها من تحت أنقاض الزلزال، قالت إن ابنها أدى وظيفته الإنسانية، معربة عن افتخارها به وهي بمثابة ردّ للجميل للشعب التركي الذي وقف بجانب السوريين .

شاهد أيضاً

تحذير عاجل من الأرصاد الجوية..متى ينتهي العاصفة في الولايات التركية ؟

أرسلت مديرية الأرصاد الجوية التركية تحذيريا عاجلا إلى عشرات الولايات طالبت فيه السكان بعدم الخروج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *