close
الأخبار

من هو أولاف شولتس مستشار ألمانيا الجديد بعد ميركل وما موقفه من السوريين؟

من هو أولاف شولتس مستشار ألمانيا الجديد بعد ميركل وما موقفه من السوريين؟

أصبح الاشتراكي الديموقراطي أولاف شولتس مستشارا لألمانيا اليوم الأربعاء، معيدا اليسار الوسط إلى الحكم ليطوي بذلك نهائيا عهد أنغيلا ميركل الذي استمر 16 عاما، وذلك بعد شهرين ونصف الشهر على الانتخابات في ألمانيا.

واختار النواب الـ736 في البوندستاج المنبثق عن انتخابات 26 أيلول المنصرم، شولتس بالاقتراع السري ليصبح تاسع مستشار لألمانيا لفترة ما بعد الحرب العالمية الثانية،

بعدما تصدر حزبه الاشتراكي الديموقراطي الانتخابات الأخيرة وتمكّن من تحقيق غالبية مريحة قدرها 206 مقاعد مع شريكيه الجديدين في الائتلاف، الخضر (118 مقعدا) والحزب الديموقراطي الحر الليبرالي (92 مقعدا)، في حين أنه بحاجة إلى 369 صوتا للفوز بالمستشارية.

من هو أولاف شولتس؟

أولاف شولتس من مواليد حزيران 1958 في مدينة أوسنابروك بولاية سكسونيا السفلى بدأ حياته بعيدا عن السياسة درس الحقوق في جامعة هامبورغ ومارسها حتى عام 1998 حيث أصبح عضوا في الحزب الاشتراكي الديمقراطي (SPD) ونجح بالفوز بمقعد في البرلمان المحلي لهامبورغ.

وبحسب وكالة DW الألمانية سبق لشولتس أن شغل منصب وزير الداخلية في مدينة هامبورغ من أيار إلى تشرين الأول 2001. وقد شغل منصب الوزير الاتحادي للعمل والشؤون الاجتماعية من 2007 إلى 2009

وزعيم الحزب الديمقراطي الاجتماعي في هامبورغ من 2000 إلى 2004 ومرة أخرى منذ عام 2009، إضافة إلى رئاسة الحزب بالوكالة عام 2018.

ويعدّ أولاف شولتس الزعيم الرابع من الاشتراكيين الذين تولوا منصب المستشار .
موقف شولتس من اللاجئين

من المتوقع ألايختلف موقف شولتس من اللاجئين عموما والسوريين بشكل خاص عن موقف المستشارة السابقة أنغيلا ميركل، إذ سبق وأن تبنى في خطاباته موقفا إيجابيا منهم يدعو إلى مساعدتهم وتيسير شؤونهم.

ففي مقابلة تلفزيونية سابقة قال شولتس إنه لن يعيد اللاجئين وخاصة السوريين بسبب الحرب في بلادهم، كما وعد بأنه سيعمل على سن قوانين جديدة تكون أكثر تعاطفا مع اللاجئين، وتقوم على الإسراع في تسيير أوراقهم وإقاماتهم في ألمانيا.

موقف شولتس من روسيا

سبق لشولتس أن انتقد روسيا في مقابلة تلفزيون DW وقال إن المجتمع المدني في روسيا يتعرض للدمار الشديد، والمعارضون يتعرضون للاضطهاد والاعتقال.

وأضاف أن على روسيا أن تعلم بأن المجتمع الدولي يحكمه القانون وليس الأقوياء في إشارة إلى معارضته ضم روسيا لجزيرة القرم والضغط على أوكرانيا.

وكانت ألمانيا ودّعت مستشارتها السابقة أنغيلا ميركل بالدموع والورود بعدما تولت القيادة فيها منذ عام 2005 ولمدة أربع ولايات متتالية، بفارق تسعة أيام فقط من تحطيم الرقم القياسي لأطول مدة حكم سجلها هيلموت كول (1982-1998).

وودعت أنغيلا ميركل، الخميس الماضي الحياة السياسية بحفل كبير وعرض عسكري أقامه الجيش موقدا شعلة في نهاية اليوم خلال حفل خاص، تكريما لها وللإنجازات الكبيرة التي قدمتها لشعبها ولألمانيا والعالم خلال مدة حكمها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى