الرئيسية / ألمانيا / ميركل تدافع عن نفسها أمام البرلمان وتدلي بشهادتها في قضية فساد مالي كبير

ميركل تدافع عن نفسها أمام البرلمان وتدلي بشهادتها في قضية فساد مالي كبير

انتقدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بشكل غير مباشر عمل هيئة الرقابة المالية “بافين” وسلطات أخرى في قضية شركة “وايركارد” الألمانية المفلسة لخدمات الدفع.

وقالت ميركل اليوم الجمعة (23 نيسان/ أبريل 2021) أمام لجنة التحقيق في البرلمان الألماني إن وضع “الجانب الرقابي الألماني بأكمله” ليس جيداً بالقدر الكافي من الناحية الموضوعية، وأضافت: “هذا واضح للغاية”.

وبجانب هيئة الرقابة المالية الألمانية تواجه أيضاً هيئة التدقيق الاقتصادي “آباس” انتقادات في قضية “وايركارد”. وقالت ميركل إن المسار الذي تم تحديده الآن فيما يتعلق بالمسؤولين أظهر أنه تم التوصل إلى “الاستنتاجات الصحيحة”.

وفي إطار التعامل مع الفضيحة، اضطرت قيادات “بافين” إلى إخلاء مناصبها. ومهدت الحكومة الألمانية أيضاً الطريق لتطبيق إصلاحات، لاستخلاص الدروس المستفادة من فضيحة “وايركارد” وتعزيز هيئة الرقابة المالية.

وقالت ميركل إن قضية وايركارد بمثابة انتكاسة لسمعة ألمانيا كمركز مالي، مؤكدة ضرورة استعادة الثقة وتحديث السلطات الرقابية في ضوء التقدم الرقمي السريع.

وتواجه هيئة الرقابة المالية “بافين” اتهامات بارتكاب أخطاء جسيمة في فضيحة الاحتيال المتورطة فيها شركة “وايركارد”، كما تعرضت هيئة التدقيق الاقتصادي “آباس”لانتقادات.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة المالية تحت قيادة أولاف شولتس هي المسؤولة عن الإشراف القانوني والفني على “بافين”، بينما تتولى وزارة الشؤون الاقتصادية تحت قيادة بيتر ألتماير الإشراف القانوني على “آباس”.

وفي سياق متصل، دافعت ميركل عن ترويجها لشركة “وايركارد” خلال زيارة للصين في عام 2019، وقالت: “لم تتمتع شركة وايركارد بأي معاملة خاصة خلال الرحلة”،

مضيفة أن مساعي وايركارد لدخول السوق الصينية كانت متماشية مع أهداف الحكومة الألمانية، موضحة أنه من الطبيعي أن تدافع الحكومة الألمانية والمستشارة عن مصالح الشركات الألمانية في العلاقات الثنائية.

وقالت: “على الرغم من كل التقارير الصحفية، لم يكن هناك سبب لافتراض مخالفات خطيرة في وايركارد”.

وقبل الرحلة إلى الصين، أجرت ميركل محادثة مع وزير الدفاع الألماني الأسبق كارل تيودور تسو غوتنبيرغ، الذي عمل كعضو في مجموعة ضغط لصالح وايركارد.

وقالت ميركل إنها لا يمكن أن تتذكر أن غوتنبيرغ ذكر على وجه التحديد وايركارد خلال المحادثة، مضيفة في المقابل أن الصحيح أنها أحالته إلى مستشارها الاقتصادي لارس-هيندريك رولر بعد المحادثة.

واعترفت “وايركارد”، التي كانت مدرجة في مؤشر البورصة الألمانية “داكس” للشركات الكبرى، في حزيران/يونيو من العام الماضي بأن 9,1 مليار يورو من أصولها غير موجودة على الأرجح.

وأدى هذا بدوره إلى انخفاض أسهم الشركة، والإفلاس، واعتقال مديرين تنفيذيين سابقين، كما أدى إلى شكوك حول فعالية سلطات الرقابة المالية في أكبر اقتصاد في أوروبا، وأثار تساؤلات حول سبب عدم ملاحظة شركة “إرنست أند يونغ”، مدقق حسابات “وايركارد”، لأي مخالفات مالية.

م.ع.ح/ص.ش (د ب أ)

ألمانيا : قانون جديد لحظر التجوال سيدخل حيز التنفيذ الاسبوع المقبل في كافة الولايات ..إليك التفاصيل الكاملة

البرلمان الألماني يوافق على قانون الحماية من العدوى الجديد ، والتوقعات تشير لبدء تطبيقه ابتداء من يوم السبت في جميع المقاطعات الالمانية …!

وافق البرلمان الالماني ظهر اليوم على قانون الحماية من العدوى الجديد والذي سوف يطبق بشكل موحد على كامل الأراضي الالمانية ،حيث صوت 342 نائب لصالح القانون و 250 ضد القانون بينما امتنع 64 نائب عن التصويت ، ويتضمن القانون على :

▪︎في المناطق التي يكون فيها معدل الإصابة اكثر من 100 اصابة لكل مئة الف نسمة يفرض حظر تجوال من الساعة 10 مساءا حتى الساعة 5 صباحا باستثناء (الذهاب الى العمل او ممارسة الرياضة)

▪︎كل عائلة لها الحق باستقبال شخص واحد من عائلة اخرى ..

▪︎اجراء فحص كورونا لطلاب والمعلمين مرتين في الاسبوع ، وتغلق المدارس في المدن والبلدات التي يكون فيها معدل الإصابة اعلى من 165 لكل مئة الف نسمة .

▪︎المتاجر مثل محلات السوبر ماركت أو الصيدليات مفتوحة بغض النظر عن الإصابة ، اما في حال كان معدل الاصابة بين ال 100 و 150 يمكن التسوق عن طريق حجز موعد .

▪︎صالونات الحلاقة تبقى مفتوحة ..

▪︎في الوفيات يمكن مشاركة حتى 30 شخص .

ومن المتوقع ان يبدأ تطبيق هذه الاجراءات ابتداء من يوم السبت بعد موافقة الرئيس الالماني ومجالس الولايات ..

المصدر : موفق الاحمد

ألمانيا تصدر قراراً جـ.ديداً يخص مئات اللاجئين السوريين

أصدرت المحـ.كمة الإدارية العليا في مدينة لونبورغ التابعة لولاية سكسونيا السفلى قرارا بعدم ترحيل لاجئين سوريين إلى اليونان.

وقالت صحيفة “زود دوتشه” الألمانية ورصدت الوسيلة إن أي لاجئ سوري تنطبق عليه قوانين الحماية في ألمانيا لا يجب إعادته إلى اليونان.

وأوضحت أن قرار المحـ.كمة الذي صدر الإثنين جاء بعد أن أكدت أنه لا يوجد إمكانيات لدى اليونان بتوفير الاحتياجات الأساسية للاجئين “سكن- طعام – تنظيفات”.

وأضافت الصحيفة أن القرار صدر بعد اعتراض لاجئتين سوريتين على قرار ترحيلهن إلى اليونان.

وبينت أن مكتب الهجرة واللجوء في مدينة أوسنابروك رفض طلب لجوئهن.

وتابعت أن المحكمة عللت حينها سبب الرفض بأن النساء إذا تم ترحيلهن لن يواجهن التشـ.رد، وسيحصلن على مساعدة من منظمات الإغـ.اثة أو الشبكات غير الرسمية.

وتقدمت الشقيقتان السوريتان بطعن للمحكمة الإدارية العليا في الولاية وربحتا الدعوى.

وقال مسؤول بالمحكمة الإدارية العليا إن المدعيتين من المحتمل جدا أن تصبحا بلا مأوى في اليونان.

وأضاف أنهما من الناحية العملية لن تتمكنا من الحصول على دعم كاف من مصادر حكومية أو غير حكومية في اليونان.

وتابع أنهما مهددتان بالفقر في مدة قصيرة جدا إذا تم إعادتهما.

وأكد المسؤول أن الأدلة الحالية تشير إلى أن اللاجئين الذين تم إعادتهم إلى اليونان لم يتم تزويدهم بأي سكن من قبل الدولة.

وبحسب الصحيفة, ذكرت المحكمة احتمالية عدم تقديم مساعدات مالية كافية إذا عمل اللاجئ لتوفير السلع الأساسية للبقاء بسبب العوائق البيروقراطية في اليونان

ويبدو أن اللجوء إلى المحاكم مفيد نسبياً لقضايا الترحيل! فقد نجحت قضية من كل ثلاث قضايا قدمها طالبي اللجوء ضد رفض طلبهم من قبل المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين المعروف اختصارًا “بامف”!

نجح تقريباً ثلث اللاجئين الذين تقدموا بطعن قرار رفض اللجوء والترحيل بالمحاكم بأكثر من 65 ألف دعوى عام 2020

ففي عام 2020 جاء قرار حوالي 31% من جميع الدعاوى المرفوعة أمام المحاكم الإدارية لصالح اللاجئين. ُ

قدمت هذه الأرقام في رد وزارة الداخلية الاتحادية على طلب الكتلة البرلمانية اليسارية، ونشرها موقع ميغاتسين.

كان إجمالي الدعاوي المقدمة لرفض طلب اللجوء العام السابق 68 ألف و61 دعوى من قبل المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين BAMF.

اعتبرت المحاكم أن الرفض في 21224 منها غير قانوني وألغي قرار البامف بعد المراجعة القضائية.

الخبيرة الداخلية للكتلة اليسارية في البرلمان الألماني، أولا جيلبكي، وصفت الأرقام بأنها غير مقبولة! وأنها مؤشر قوي ضرورة تغيير سياسة المكتب الاتحادي لشؤون اللاجئين وممارساته باتخاذ القرار ومراقبة جودة الاجراءات! كان معدل الخطأ المرتفع للغاية دلالة على فقر المكتب للمعلومات.

وطالبت يلبكي BAMF بالتحقق من جميع القضايا وتعديلها قبل رفض الطلب! بالأخص في حالات اللجوء من البلدان التي تتجاوز فيها حالات الرفض فوق المتوسط!

أدت الأخطاء في العديد من طلبات اللجوء إلى إجراءات قضائية مطولة جداً.

ولن يستطع العديد من الحاصلين على حق الحماية من إحضار أفراد عائلاتهم وفق حق لم الشمل ما لم تصحح أوضاع لجوئهم!

بالنسبة ليلبكي، لا يجب أن تتحمل المحاكم مسؤولية تقصير السلطات المختصة! لأن جلسات الاستماع والقرارات المقدمة من قبل المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين، لا تفي بالمتطلبات القانونية ولا تقوم بمهامها بشكل جيد!

قد تحكم سيدة أخرى ألمانيا .. من هي أنالينا بيربوك المرشحة لخلافة ميركل؟ وما موقفها من اللاجئين السوريين ؟

رشّح حزب الخضر الألماني، اليوم الاثنين، رئيسته المشاركة أنالينا بيربوك لخلافة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، في تحدٍ للمحافظين العالقين في معركة شرسة من أجل المنصب

وقال الرئيس المشارك للحزب روبرت هابيك: «كلانا يريد المنصب لكن في النهاية، لا يمكن إلّا لأحدنا الحصول عليه. لذا جاءت اللحظة اليوم للإعلان بأن مرشحة الخضر للمستشارية ستكون أنالينا بيربوك» في الانتخابات التشريعية المقبلة

ولا يزال يتعين تأكيد القرار خلال المؤتمر العام للحزب المقرر عقده خلال الفترة من 11 إلى 13 يونيو المقبل، لكن الموافقة تعتبر مؤكدة

وقبل 5 أشهر من ذهاب الألمان إلى صناديق الاقتراع في الانتخابات التشريعية، يحتل الحزب الآن المركز الثاني: خلف التحالف المسيحي المنتمية إليه المستشارة ميركل، وأمام الشريك الحالي في الائتلاف الحاكم، الحزب الاشتراكي الديمقراطي

ووفقاً لاستطلاعات الرأي فإن نحو 20% من الناخبين سيصوتون لصالح الخضر في الانتخابات المقررة في سبتمبر المقبل، وقد يحصل الحزب بذلك على عشرات المقاعد في البرلمان الألماني. وإذا نجح في ذلك، فستكون لديه مطالبة قوية بمكان في أي حكومة ائتلافية

وكان يتنافس على الترشح أيضاً الرئيس المشارك في الحزب، روبرت هابيك البالغ من العمر 51 عاماً، والذي يتمتع بخبرة سياسية أكبر، حيث شغل منصب وزير البيئة في ولايته شليزفيج-هولشتاين لمدة 6 سنوات. وهو المركز الفكري للحزب، وألّف عدة كتب، من بينها كتب للأطفال

وتشغل بيربوك مقعداً في البرلمان عن حزب الخضر منذ عام 2013، ومنذ عام 2018 شكلت مع هابيك اقتراناً متناغماً في قيادة الحزب

وفازت السياسية البالغة من العمر 40 عاماً، التي ولدت في ولاية سكسونيا السفلى وتعيش مع أسرتها في بوتسدام خارج العاصمة، بالميدالية البرونزية 3 مرات في بطولة الترامبولين الألمانية

موقفها من اللاجئين

في شهر أبريل (نسيان) لعام 2016 تولت بابوك من هذه اللحظة الضمان الغير محدد لدخول لاجئي الحرب السورية للبلاد بشكل شرعي خلال مبادرة جمعية فلوشتلنجشباتن زوغيا ( Flüchtlingspaten Syrien ) .

كما أنها طانت رئيسة جمعية هاند ان هاند بوستدام (Hand in Hand Potsdam e.V) والتي يعمل الناس فيها على مساعدة اللاجئين .

ويدعو حزبها “الخضر الألماني ” إلى تحسين ظروف المعيشة في المناطق الآمنة الخاصة باللاجئين، فضلا عن توظيف أعداد أكبر من الموظفين في المكتب الاتحادي الألماني للهجرة واللاجئين للإسراع في البت في طلبات اللجوء. ومن ضمن الأمور الهامة التي ركز عليها الحزب أيضا الحد من عمليات ترحيل اللاجئين إلى أفغانستان.

………………………..

شاهد أيضاً

بالفيديو .. مظـ.ـاهرات حـ.ـاشدة بالآلاف في ألمانيا تضـ.ـامنا مع القـ.ـدس وغـ.ـزة

تظـ.ـاهر آلاف الأشخاص في برلين وعدد من المدن الألمانية الأخرى السـ.ـبت تلـ.ـبية لدعوة جمـ.ـاعات داعـ.ـمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *