الرئيسية / Uncategorized / في ذكراها الـ43 .. حكاية أكبر عمـ.ـلية انتـ.ـحـ.ـار جمـ.ـاعي في التاريخ الحديث.

في ذكراها الـ43 .. حكاية أكبر عمـ.ـلية انتـ.ـحـ.ـار جمـ.ـاعي في التاريخ الحديث.

تحل فـ.ـي مـ.ـثـ.ـل هـ.ـذا الـ.ـوقـ.ـت الذكرى الـ43 لـ.ـأكـ.ـبـ.ـر عـ.ـمـ.ـلـ.ـيـ.ـة انتحار جـ.ـمـ.ـاعـ.ـي فـ.ـي التاريخ الـ.ـحـ.ـديـ.ـث والـ.ـتـ.ـي راح ضـ.ـحـ.ـيـ.ـتـ.ـهـ.ـا 913 شخصا، مـ.ـن بـ.ـيـ.ـنـ.ـهـ.ـم حـ.ـوالـ.ـي 300 مـ.ـمـ.ـن كـ.ـانـ.ـوا فـ.ـي سن 17 عـ.ـامـ.ـا أو أقل، والذين لقوا حتفهم بتناول السم.

وتـ.ـقـ.ـول دائـ.ـرة المعارف الـ.ـبـ.ـريـ.ـطـ.ـانـ.ـيـ.ـة إنـ.ـه فـ.ـي مـ.ـثـ.ـل هـ.ـذا الـ.ـوقـ.ـت مـ.ـن نـ.ـوفـ.ـمـ.ـبـ.ـر/ـ.ـتـ.ـشـ.ـريـ.ـن الـ.ـثـ.ـانـ.ـي مـ.ـن عـ.ـام 1978 شهدت بـ.ـلـ.ـدة جونز تاون الـ.ـزراعـ.ـيـ.ـة فـ.ـي جمهورية غيانا بأمريكا الجنوبية حـ.ـادثـ.ـة انتحار جـ.ـمـ.ـاعـ.ـي لأعضاء طائفة معبد الشعوب، الـ.ـتـ.ـي اتـ.ـخـ.ـذت مـ.ـن كاليفورنيا مـ.ـقـ.ـرا لـ.ـهـ.ـا، بـ.ـنـ.ـاء عـ.ـلـ.ـى أمـ.ـر مـ.ـن زعيمهم جيم جونز ذي الشخصية الكاريزمية والمصاب بجنون العظمة.

فـ.ـمـ.ـا هـ.ـي قـ.ـصـ.ـة جيم جونز وطائفته؟ افتتح جونز كنيسته الـ.ـأولـ.ـى فـ.ـي مـ.ـنـ.ـتـ.ـصـ.ـف الخمسينيات مـ.ـن الـ.ـقـ.ـرن الـ.ـمـ.ـاضـ.ـي فـ.ـي إنديانابوليس.

وفـ.ـي ذلـ.ـك الـ.ـوقـ.ـت لـ.ـم يـ.ـكـ.ـن ينتمي إلـ.ـى طائفة مـ.ـعـ.ـيـ.ـنـ.ـة ولـ.ـم يـ.ـكـ.ـن لديه تدريب لاهوتي. وفـ.ـي عـ.ـام 1970 بـ.ـدأ جونز فـ.ـي إقـ.ـامـ.ـة الصلوات فـ.ـي سان فرانسيسكو، وبحلول عـ.ـام 1972 افتتح معبدا آخـ.ـر فـ.ـي لوس أنجليس.

بـ.ـدأ جونز فـ.ـي تكوين صداقات بـ.ـيـ.ـن الـ.ـسـ.ـيـ.ـاسـ.ـيـ.ـيـ.ـن والصحفيين فـ.ـي كاليفورنيا وأصبح رجـ.ـل كنيسة محترما. وتوافد عـ.ـلـ.ـيـ.ـه الـ.ـآلـ.ـاف مـ.ـن الأتباع وكـ.ـانـ.ـت نـ.ـسـ.ـبـ.ـة كـ.ـبـ.ـيـ.ـرة مـ.ـنـ.ـهـ.ـم مـ.ـن الأمريكيين مـ.ـن أصـ.ـل أفريقي.

وكـ.ـان مـ.ـصـ.ـدر جاذبية جونز هـ.ـو أحاديثه عـ.ـن قراءة العقل وشفاء الروح. وبـ.ـيـ.ـنـ.ـمـ.ـا كـ.ـان معبد الشعوب نشطا فـ.ـي الـ.ـقـ.ـضـ.ـايـ.ـا الـ.ـإنـ.ـسـ.ـانـ.ـيـ.ـة فـ.ـي المجتمعات المحلية، كـ.ـانـ.ـت معاملة جونز لأتباعه فـ.ـي كـ.ـثـ.ـيـ.ـر مـ.ـن الـ.ـأحـ.ـيـ.ـان أقـ.ـل مـ.ـن إنسانية.

فـ.ـقـ.ـد تـ.ـعـ.ـرض أعـ.ـضـ.ـاء المعبد بانتظام للإذلال والضرب والـ.ـابـ.ـتـ.ـزاز، وتـ.ـم إكراه الـ.ـعـ.ـديـ.ـد مـ.ـنـ.ـهـ.ـم أو غـ.ـسـ.ـل أدمغتهم للتوقيع عـ.ـلـ.ـى تنازل عـ.ـن ممتلكاتهم، بـ.ـمـ.ـا فـ.ـي ذلـ.ـك منازلهم، للكنيسة.

وكـ.ـان الأعضاء السود وأعضاء مـ.ـجـ.ـمـ.ـوعـ.ـات الأقليات الـ.ـأخـ.ـرى مقتنعين بـ.ـأنـ.ـهـ.ـم إذا غادروا كنيسة معبد الشعوب فسيتم الـ.ـقـ.ـبـ.ـض عـ.ـلـ.ـيـ.ـهـ.ـم فـ.ـي معسكرات الـ.ـاعـ.ـتـ.ـقـ.ـال الـ.ـتـ.ـي تديرها الحكومة.

وتـ.ـم إبعاد أفـ.ـراد الـ.ـأسـ.ـرة عـ.ـن بـ.ـعـ.ـضـ.ـهـ.ـم الـ.ـبـ.ـعـ.ـض، وتشجيعهم عـ.ـلـ.ـى الـ.ـإبـ.ـلـ.ـاغ عـ.ـن بـ.ـعـ.ـضـ.ـهـ.ـم البعض. بـ.ـحـ.ـسـ.ـب دائـ.ـرة المعارف الـ.ـبـ.ـريـ.ـطـ.ـانـ.ـيـ.ـة. واشتهرت رعيته بالتكامل العرقي حـ.ـيـ.ـث كـ.ـان تقدميا بـ.ـشـ.ـكـ.ـل خاص فـ.ـي ذلـ.ـك الـ.ـوقـ.ـت (كان جونز نـ.ـفـ.ـسـ.ـه أبيض).

وفـ.ـي عـ.ـام 1960، كـ.ـان مـ.ـجـ.ـمـ.ـع جونز، الـ.ـذي كـ.ـان يـ.ـسـ.ـمـ.ـى آنذاك معبد الشعوب، تابعا لكنيسة تلاميذ الـ.ـمـ.ـسـ.ـيـ.ـح وبـ.ـعـ.ـد ذلـ.ـك بـ 4 سـ.ـنـ.ـوات تـ.ـم ترسيم جونز فـ.ـي تـ.ـلـ.ـك الكنيسة.

وفـ.ـي مـ.ـنـ.ـتـ.ـصـ.ـف الستينيات، قـ.ـام هـ.ـو وزوجته بـ.ـنـ.ـقـ.ـل معبد الشعوب إلـ.ـى كاليفورنيا واستقر خـ.ـارج بـ.ـلـ.ـدة أوكيا مـ.ـع حـ.ـوالـ.ـي 100 مـ.ـن أتباعه معتقدين أن هـ.ـذه الخطوة ستحميهم فـ.ـي حـ.ـالـ.ـة وقـ.ـوع محرقة نووية.

وفـ.ـي عـ.ـام 1977، وبـ.ـعـ.ـد أن بـ.ـدأ الصحفيون فـ.ـي طرح الأسئلة حـ.ـول ممارسات جونز، انتقل مـ.ـع عـ.ـدة مـ.ـئـ.ـات مـ.ـن أتباعه إلـ.ـى جونز تاون، وهـ.ـو مـ.ـجـ.ـمـ.ـع كـ.ـان يبنيه فـ.ـي غيانا، واستغرقت عـ.ـمـ.ـلـ.ـيـ.ـة الـ.ـبـ.ـنـ.ـاء بـ.ـيـ.ـن 3 إلـ.ـى 4 سنوات.

وقـ.ـد وصفت برقية مـ.ـن سفارة الـ.ـولـ.ـايـ.ـات الـ.ـمـ.ـتـ.ـحـ.ـدة فـ.ـي غيانا إلـ.ـى وزارة الـ.ـخـ.ـارجـ.ـيـ.ـة الـ.ـأمـ.ـريـ.ـكـ.ـيـ.ـة فـ.ـي يـ.ـونـ.ـيـ.ـو/ـ.ـحـ.ـزيـ.ـران مـ.ـن عـ.ـام 1978 الاستقلال الذاتي الـ.ـذي وجده جونز لـ.ـاحـ.ـقـ.ـا فـ.ـي غيانا عـ.ـلـ.ـى هـ.ـذا النحو: “خلال الزيارات القنصلية، لـ.ـوحـ.ـظ أن إدارة غيانا الـ.ـمـ.ـحـ.ـلـ.ـيـ.ـة ذات سـ.ـيـ.ـطـ.ـرة محدودة أو حـ.ـتـ.ـى معدومة عـ.ـلـ.ـى مـ.ـجـ.ـتـ.ـمـ.ـع جونز تاون، وأن استقلالية المستوطنة تـ.ـبـ.ـدو شبه كاملة”.

جيم جونز زعيم طائفة معبد الشعوب

ومضت البرقية تقول: “ويرجع ذلـ.ـك إلـ.ـى مـ.ـجـ.ـمـ.ـوعـ.ـة مـ.ـتـ.ـنـ.ـوعـ.ـة مـ.ـن الـ.ـأسـ.ـبـ.ـاب الـ.ـتـ.ـي تـ.ـشـ.ـمـ.ـل حـ.ـقـ.ـيـ.ـقـ.ـة أن الـ.ـمـ.ـنـ.ـطـ.ـقـ.ـة الـ.ـمـ.ـعـ.ـنـ.ـيـ.ـة نائية، وبـ.ـالـ.ـتـ.ـالـ.ـي فـ.ـإن الآلية الإدارية لـ.ـلـ.ـحـ.ـكـ.ـومـ.ـة مرهقة بـ.ـالـ.ـفـ.ـعـ.ـل بالتزاماتها تـ.ـجـ.ـاه مواطني غويانا الـ.ـذيـ.ـن يعيشون فـ.ـي الـ.ـمـ.ـنـ.ـطـ.ـقـ.ـة، كـ.ـمـ.ـا أن أعـ.ـضـ.ـاء مـ.ـجـ.ـتـ.ـمـ.ـع المستوطنة مكتفون ذاتيا عـ.ـلـ.ـى مـ.ـا يـ.ـبـ.ـدو ولـ.ـا يسعون بنشاط إلـ.ـى أي اتـ.ـصـ.ـال واسـ.ـع الـ.ـنـ.ـطـ.ـاق مـ.ـع البيئة الـ.ـمـ.ـحـ.ـيـ.ـطـ.ـة الـ.ـتـ.ـي تـ.ـقـ.ـع فـ.ـيـ.ـهـ.ـا مستوطنتهم”.

واختتمت البرقية قـ.ـائـ.ـلـ.ـة: “ما لـ.ـديـ.ـنـ.ـا هـ.ـنـ.ـا هـ.ـو مـ.ـجـ.ـتـ.ـمـ.ـع مـ.ـن الـ.ـمـ.ـواطـ.ـنـ.ـيـ.ـن الأمريكيين مـ.ـوجـ.ـود كوحدة قـ.ـائـ.ـمـ.ـة بذاتها وذاتية الـ.ـحـ.ـكـ.ـم فـ.ـي أرض أجنبية”.

مـ.ـهـ.ـمـ.ـة رايان وفـ.ـي نـ.ـوفـ.ـمـ.ـبـ.ـر/ـ.ـتـ.ـشـ.ـريـ.ـن الـ.ـثـ.ـانـ.ـي مـ.ـن عـ.ـام 1978، سافر عضو الـ.ـكـ.ـونـ.ـغـ.ـرس الـ.ـأمـ.ـريـ.ـكـ.ـي ليو رايان إلـ.ـى غيانا لتفقد أنشطة كنيسة معبد الشعوب ومجمع جونز تاون.

وكـ.ـان عضو الـ.ـكـ.ـونـ.ـغـ.ـرس يحقق فـ.ـي شائعات تـ.ـفـ.ـيـ.ـد بـ.ـأن بـ.ـعـ.ـض أعـ.ـضـ.ـاء الطائفة محتجزون رغما عنهم، وأن بـ.ـعـ.ـضـ.ـهـ.ـم يـ.ـتـ.ـعـ.ـرض للإيذاء الـ.ـجـ.ـسـ.ـدي والنفسي، بـ.ـعـ.ـد أن أعرب أفـ.ـراد أسر أعـ.ـضـ.ـاء الطائفة فـ.ـي الـ.ـولـ.ـايـ.ـات الـ.ـمـ.ـتـ.ـحـ.ـدة عـ.ـن قلقهم مـ.ـن أن أحباءهم محتجزون ضـ.ـد إرادتهم.

وفـ.ـي إحدى الـ.ـقـ.ـضـ.ـايـ.ـا البارزة، طـ.ـالـ.ـب والدا طـ.ـفـ.ـل يُدعى جون فيكتور ستوين بحضانته بـ.ـعـ.ـد انشقاقهما عـ.ـن الطائفة، وقـ.ـد رفـ.ـض جونز تـ.ـسـ.ـلـ.ـيـ.ـم الـ.ـطـ.ـفـ.ـل زاعما أنـ.ـه والده. وعـ.ـقـ.ـب وصوله إلـ.ـى جورج تاون عاصمة غيانا، تـ.ـوجـ.ـه رايان مـ.ـبـ.ـاشـ.ـرة إلـ.ـى مـ.ـجـ.ـمـ.ـع جونز تاون.

وخلال زيارته، أحضر عضو الـ.ـكـ.ـونـ.ـغـ.ـرس مـ.ـعـ.ـه أقارب أعـ.ـضـ.ـاء بالطائفة وصحفيين قلقين لتوثيق الرحلة. وبـ.ـعـ.ـد الـ.ـمـ.ـقـ.ـاومـ.ـة الأولية، سـ.ـُـ.ـمـ.ـح للمجموعة بالدخول للمجمع والـ.ـقـ.ـيـ.ـام بجولات حـ.ـيـ.ـث قُدمت صـ.ـورة جيدة إلـ.ـى حـ.ـد كـ.ـبـ.ـيـ.ـر للحياة الـ.ـيـ.ـومـ.ـيـ.ـة فيه.

ويتذكر تشارلز كراوس، مـ.ـراسـ.ـل صـ.ـحـ.ـيـ.ـفـ.ـة واشـ.ـنـ.ـطـ.ـن بـ.ـوسـ.ـت فـ.ـي تـ.ـلـ.ـك الرحلة: “على عكس مـ.ـا أخبرنا بـ.ـه الأقارب المعنيون لـ.ـا يـ.ـبـ.ـدو أن أحدا يـ.ـتـ.ـضـ.ـور جوعا إذ بدا الجميع بصحة جيدة”. ومكثت الـ.ـمـ.ـجـ.ـمـ.ـوعـ.ـة خـ.ـارج المجمع طـ.ـوال الليل وعـ.ـادت فـ.ـي الـ.ـيـ.ـوم التالي.

وخلال فـ.ـتـ.ـرة وجـ.ـودهـ.ـم هـ.ـنـ.ـاك، اتـ.ـصـ.ـل بالمجموعة مـ.ـا لـ.ـا يـ.ـقـ.ـل عـ.ـن 12 مـ.ـن الأتباع الـ.ـذيـ.ـن طالبوا بالعودة إلـ.ـى الـ.ـولـ.ـايـ.ـات الـ.ـمـ.ـتـ.ـحـ.ـدة معهم.

وبـ.ـيـ.ـنـ.ـمـ.ـا كـ.ـان رايان يستعد للعودة إلـ.ـى الـ.ـولـ.ـايـ.ـات الـ.ـمـ.ـتـ.ـحـ.ـدة، صـ.ـعـ.ـد الـ.ـعـ.ـديـ.ـد مـ.ـن أعـ.ـضـ.ـاء الطائفة، الـ.ـذيـ.ـن أرادوا مـ.ـغـ.ـادرة المجمع، إلـ.ـى شـ.ـاحـ.ـنـ.ـة وفده مـ.ـن أجـ.ـل مرافقته إلـ.ـى الـ.ـولـ.ـايـ.ـات الـ.ـمـ.ـتـ.ـحـ.ـدة.

وقـ.ـد هـ.ـاجـ.ـم أعـ.ـضـ.ـاء آخرون رايان قـ.ـبـ.ـل وقـ.ـت قـ.ـصـ.ـيـ.ـر مـ.ـن مـ.ـغـ.ـادرة الـ.ـسـ.ـيـ.ـارة للمجمع، لـ.ـكـ.ـنـ.ـه نـ.ـجـ.ـا دون أن يـ.ـصـ.ـاب بأذى واستمرت الشاحنة وعضو الـ.ـكـ.ـونـ.ـغـ.ـرس عـ.ـلـ.ـى متنها.

وبـ.ـيـ.ـنـ.ـمـ.ـا انـ.ـتـ.ـظـ.ـر الوفد رحلة العودة، نصبت مـ.ـجـ.ـمـ.ـوعـ.ـة مـ.ـن مسلحي الطائفة كمينا للوفد وفـ.ـتـ.ـحـ.ـت الـ.ـنـ.ـار عـ.ـلـ.ـى مهبط الـ.ـطـ.ـائـ.ـرات الـ.ـذي كـ.ـان مـ.ـن الـ.ـمـ.ـقـ.ـرر أن يغادر مـ.ـنـ.ـه رايان وفريقه، فقُتل خـ.ـمـ.ـسـ.ـة أشخاص، مـ.ـن بـ.ـيـ.ـنـ.ـهـ.ـم رايان و3 مـ.ـن الصحفيين، وأصـ.ـيـ.ـب 11 آخرون.

الـ.ـانـ.ـتـ.ـحـ.ـار الـ.ـجـ.ـمـ.ـاعـ.ـي فـ.ـي أعـ.ـقـ.ـاب إطـ.ـلـ.ـاق الـ.ـنـ.ـار، أصدر جونز أوامره لاسلكيا لأعضاء الطائفة خـ.ـارج المجمع بالانتحار.

وبـ.ـعـ.ـد ذلـ.ـك بفترة وجيزة، أصدر جونز خطته “الانتحارية الثورية” فـ.ـي المجمع، والـ.ـتـ.ـي “مارس” الأعضاء محاكاة لـ.ـهـ.ـا فـ.ـي الـ.ـمـ.ـاضـ.ـي.

وفـ.ـي هـ.ـذا الـ.ـإطـ.ـار، يتذكر الناجون أحـ.ـداث “الليلة البيضاء” ، الـ.ـتـ.ـي قـ.ـد تـ.ـكـ.ـون أسبوعية فـ.ـي بـ.ـعـ.ـض الأحيان، حـ.ـيـ.ـث يعلن جونز عـ.ـن أزمـ.ـة بـ.ـشـ.ـأن سـ.ـلـ.ـامـ.ـة المجمع.

أدى التناول الصحفي لطائفة في عام 1977 إلى انتقالها إلى غيانا
التعليق على الصورة،أدى التناول الصحفي للطائفة في عام 1977 إلى انتقالها إلى غيانا

وفـ.ـي بـ.ـعـ.ـض الأحيان، تضمنت تـ.ـلـ.ـك الليالي حـ.ـالـ.ـات انتحار جـ.ـمـ.ـاعـ.ـي وهمية حـ.ـيـ.ـث يصطف الأتباع، بـ.ـمـ.ـا فـ.ـي ذلـ.ـك الأطفال، ويشربون عصيرا قيل لـ.ـهـ.ـم إنـ.ـه ممزوج بالسم فـ.ـيـ.ـمـ.ـا يعد اختبارا للولاء.

وبـ.ـالـ.ـفـ.ـعـ.ـل تـ.ـم إعداد شـ.ـراب فواكه مـ.ـع السيانيد والمهدئات ثـ.ـم حقنه أولا فـ.ـي أفواه الـ.ـأطـ.ـفـ.ـال والرضع، ثـ.ـم شربه الأعضاء البالغون، ولـ.ـم يـ.ـكـ.ـن اختبارا هـ.ـذه المرة.

وجـ.ـاء ذلـ.ـك بـ.ـعـ.ـد أن حـ.ـذر جونز الأتباع مـ.ـن أن جـ.ـيـ.ـش غيانا سيغزو المجمع ويأخذ الـ.ـأطـ.ـفـ.ـال بـ.ـسـ.ـبـ.ـب إطـ.ـلـ.ـاق الـ.ـنـ.ـار فـ.ـي مهبط الطائرات.

ولـ.ـقـ.ـي جونز نـ.ـفـ.ـسـ.ـه مـ.ـصـ.ـرعـ.ـه مـ.ـتـ.ـأثـ.ـرا بعيار ناري. ونـ.ـجـ.ـا أقـ.ـل مـ.ـن 100 شـ.ـخـ.ـص مـ.ـن أعـ.ـضـ.ـاء الطائفة فـ.ـي غيانا مـ.ـن الـ.ـحـ.ـادث، وغالبية الـ.ـنـ.ـاجـ.ـيـ.ـن إما انشقوا فـ.ـي ذلـ.ـك الـ.ـيـ.ـوم أو كـ.ـانـ.ـوا فـ.ـي جورج تاون.

واكتشف الـ.ـمـ.ـسـ.ـؤـ.ـولـ.ـون فـ.ـي وقـ.ـت لـ.ـاحـ.ـق مخبأ للأسلحة النارية، ومـ.ـئـ.ـات مـ.ـن جوازات السفر مكدسة معا، و 500 ألـ.ـف دولـ.ـار أمريكي. وقـ.ـد تـ.ـم حـ.ـل كنيسة معبد الشعوب فعليا بـ.ـعـ.ـد الـ.ـحـ.ـادث.

وتمت مـ.ـحـ.ـاكـ.ـمـ.ـة رجـ.ـل واحـ.ـد فـ.ـقـ.ـط مـ.ـن أعـ.ـضـ.ـاء الطائفة هـ.ـو لاري لايتون فـ.ـي الـ.ـولـ.ـايـ.ـات الـ.ـمـ.ـتـ.ـحـ.ـدة لتورطه فـ.ـي الـ.ـحـ.ـادث.

وقـ.ـد أديـ.ـن لايتون بالتآمر والـ.ـمـ.ـسـ.ـاعـ.ـدة والـ.ـتـ.ـحـ.ـريـ.ـض عـ.ـلـ.ـى قـ.ـتـ.ـل رايان ومـ.ـحـ.ـاولـ.ـة قـ.ـتـ.ـل الـ.ـمـ.ـسـ.ـؤـ.ـول بالسفارة الـ.ـأمـ.ـريـ.ـكـ.ـيـ.ـة ريتشارد دواير وحُكم عـ.ـلـ.ـيـ.ـه بـ.ـالـ.ـسـ.ـجـ.ـن مـ.ـدى الـ.ـحـ.ـيـ.ـاة، وقـ.ـد تـ.ـم إطـ.ـلـ.ـاق سـ.ـراحـ.ـه فـ.ـي عـ.ـام 2002.

أكثر من 300 طفل لقوا حتفهم في حادث الانتحار الجماعي

شاهد أيضاً

شـ.ـاهد قنـ.ـابل صـ.ـوتية تنفـ.ـجر في أيدي جـ.ـنود بولنديين بعد منـ.ـاوشـ.ـات مع المهـ.ـاجرين (فيـ.ـديو)

شـ.ـاهد قنـ.ـابل صـ.ـوتية تنفـ.ـجر في أيدي جـ.ـنود بولنديين بعد منـ.ـاوشـ.ـات مع المهـ.ـاجرين (فيـ.ـديو) أظـ.ـهر مقطع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *