الرئيسية / ألمانيا / هل تتجه ألمانيا صوب تشديد الإغـ.ـلاق بسبب الموجـ.ـة الثـ.ـالثة ؟

هل تتجه ألمانيا صوب تشديد الإغـ.ـلاق بسبب الموجـ.ـة الثـ.ـالثة ؟

تضاءلت آمال ألمانيا في تخفيف قيود الإغلاق في الوقت المناسب لعطلة عيد الفصح في بداية أبريل (نيسان) المقبل وسط تزايد معدلات الإصابة بفيروس كورونا اليوم الأحد

وفي اليوم السابق لانضمام المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى قادة الولايات في محادثات بشأن الاستجابة لفيروس كورونا، دعا القادة السياسيون إلى وقف تخفيف عمليات الإغلاق والعودة إلى حالة إغلاق أكثر صرامة. ولتسليط الضوء على المشكلة، تجاوز معدل الإصابة بفيروس كورونا في ألمانيا لمدة 7 أيام معياراً خطيراً يمثل عاملاً في تحديد الحكومة ما إذا كان يتعين عليها إعادة فرض إجراءات إغلاق أكثر صرامة

وقد أعلن معهد روبرت كوخ الألماني لأبحاث الفيروسات اليوم تجاوز المعدل الأسبوعي للإصابات الجديدة بفيروس كورونا لحاجز الـ100

وأوضح المعهد أن عدد الإصابات الجديدة المسجلة في غضون أسبوع لكل 100 ألف نسمة وصل إلى 103.9 حالة مقارنة بـ99.9 حالة أمس السبت

وفي غضون ذلك، أفادت صحيفة بيلد الألمانية نقلا عن مسودة قرار قالت إنه لا يحمل أى تواريخ محددة بأن المستشارة الألمانية آنجيلا ميركل تعتزم تمديد قواعد الإغلاق الصحي في بلادها حتى أبريل (نيسان)

وأوضحت الصحيفة أن المسودة تشتمل على إشارة إلى السماح بعطلات يقل فيها الاختلاط للمواطنين داخل مناطقهم التي يقيمون فيها، مع تطبيق قواعد صارمة تتعلق بالنظافة وقيود التواصل

وفي سياق متصل، كشفت نتائج استطلاع للرأي في ألمانيا أن غالبية واضحة من المواطنين يعارضون تشديد قيود كورونا الحالية المفروضة لتجنب المخالطات

وأظهرت نتائج الاستطلاع الذي أجراه معهد يوجوف لقياس الرأي بتكليف من وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن 30% فقط من الألمان يؤيدون العودة إلى توسيع نطاق الإغلاق، فيما أعرب 23% عن تأييدهم للإبقاء على الإجراءات الحالية

وأعرب 22% ممن شملهم الاستطلاع عن تأييدهم لتخفيف القيود، وأبدى 15% تأييدهم لإنهاء كل القيود على حقوق الحرية. وامتنع 10% عن إبداء رأي في هذا الموضوع

يشار إلى أن تجاوز المعدل الإصابات على المستوى الاتحادي لحاجز المئة له أهمية رمزية لكنه ليس له تداعيات إجبارية بالنسبة للتعامل مع الجائحة إذ أن العامل الحاسم لإلغاء إجراءات التخفيف لقواعد كورونا هو قيمة المعدل على مستوى كل منطقة

وأعلن معهد روبرت كوخ أن مكاتب الصحة في البلاد سجلت 13 ألفا و733 حالة إصابة جديدة بكورونا في غضون ا ساعة الأخيرة، فضلا عن تسجيل 99 حالة وفاة جديدة بمرض كوفيد.19-

وكان عدد حالات الإصابة الجديدة التي تم تسجيلها يوم الأحد من الأسبوع الماضي وصل إلى 10 آلاف و790 حالة فيما وصل عدد الوفيات الجديدة إلى 70 حالة

وجرت العادة أن يقل عدد حالات الإصابة الجديدة المبلغ عنها في أيام الأحد نظرا لقلة عدد الاختبارات التي يتم إجراؤها في العطلة الأسبوعية

وكانت أعلى حصيلة يومية لحالات الوفاة الجديدة بفيروس كورونا تم تسجيلها في الرابع عشر من يناير (كانون الثاني)الماضي بواقع1244 حالة، أما أعلى حصيلة يومية للإصابات الجديدة فقد تم تسجيلها في الثامن عشر من ديسمبر (كانون الأول)الماضي، بواقع33 ألفا و777 حالة غير أن هذا العدد تضمن 3500 حالة تسجيل لاحقة

وبحسب بيانات المعهد، وصل بذلك إجمالي حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في ألمانيا منذ بدء الجائحة إلى مليونين و659 ألفا و516 حالة، ويمكن أن يكون العدد الفعلي أكبر بشكل ملحوظ نظرا لعدم اكتشاف العديد من حالات الإصابة

وبلغ إجمالي الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس، وفقا لبيانات المعهد 74 ألفا و664 حالة

وأوضح المعهد أن معدل الاستنساخ حتى مساء أمس السبت وصل إلى 1.22 (مقارنة بـ 1.18 قبل 24 ساعة)، ما يعني أن كل مئة مصاب قد ينقلون العدوى إلى 122 فردا آخر في المتوسط

ويعكس معدل الاستنساخ وضع انتشار المرض قبل ما يتراوح بين ثمانية إلى 16 يوما، وإذا ما استمر هذا المعدل أقل من واحد لفترة طويلة يقل انتشار العدوى وفي المقابل إذا ارتفع عن هذا المستوى بشكل مستمر ترتفع أعداد الإصابات

أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، معارضتها لتخفيف الإغلاق المفروض منذ أشهر بسبب فيروس كورونا قبل الأول من أبريل المقبل

وكان عدة خبراء أوبئة حذروا من جانبهم من خروج سابق لأوانه من الإغلاق بسبب المخاطر التى تشكلها النسخ المتحورة من فيروس كورونا

وتطالب الحكومة الألمانية المواطنين، تجنب التواصل قدر الإمكان مع الآخرين وتعميم العمل عن بعد، فيما لا تزال المدارس ورياض الأطفال والمتاجر التى لا تبيع المواد الغذائية والمطاعم والحانات والمؤسسات الثقافية والرياضية مغلقة، فيما تفرض قيود مشددة على التجمعات

و دعت الجمعية الألمانية لأطباء العناية المركزة الإثنين، الحكومة إلى العودة الفورية للقـ.ـيود الشـ.ـديدة لاحتـ.ـواء الموجة الثالثة من كوفيد-19 بعد أن قامت السلـ.ـطات بتخفـ.ـيفها

وقال كريستيان كاراجانيديس، المدير العلمي للجمعية استنادًا إلى البيانات المتوفرة لدينا وبسبب انتشار النسخة المتحورة البريطانية للفيروس التناجي، فإننا ندعو بشدة إلى العودة إلى الإغلاق الآن لمنع موجة ثالثة قوية .

وحذر من أنه إذا لم تقم الحكومة والأقاليم فوراً بإعادة التدابير المشـ.ـددة، فإن عدد المرضى في أقسام العناية المركزة، والبالغ حاليًا 2800 مريض، قد يرتفع بسرعة إلى 5 أو 6 آلاف إذا أعطينا الفيروس فرصة للانتشار

وأوضح لن نربح شيئا عندما ندع الأسبوع أو الأسبوعين القادمين مفتوحين، لأننا سنبلغ مستوى مرتفع بسرعة كبيرة وسيكون من الصعب جداً عنده خفض الأرقام

ونبه معهد روبرت كوخ، المسؤول عن المراقبة الوبائية، السبت أنه بالنظر إلى استقراء الاتجاهات يتعين ان نتوقع أعدادًا أكبر من الإصابات في الأسبوع الأول من نيسان/أبريل عما كانت عليه خلال أعياد الميلاد .

وقد يبلغ معدل الإصابة على مدى سبعة أيام الذي يتزايد كذلك منذ أسبوع، 350 مقابل 82,9 الاثنين لكل مئة ألف نسمة

ولا تزال ألمانيا تفرض اجراءات صارمة منذ شهور مع إغلاق الحانات والمطاعم والأماكن الثقافية والرياضية والمتاجر غير الأساسية

ومن ناحية أخرى، أعادت المدارس ودور الحضانة الاثنين فتح أبوابها منذ نهاية شباط/فبراير ولكن بتناوب نصف عدد طلاب الصف. كما خففت السلطات قليلاً التدابير المتعلقة بالتواصل الإجتماعي

ومن المقرر أن تجري أنغيلا ميركل مع رؤساء المقاطعات الـ 16 تقييمًا والتباحث حول التدابير الجديدة المحتملة في 22 آذار. ومن المتوقع أن تقوم بهذه المباحثات ضمن أجواء يسـ.ـودها التـ.ـوتر بالنسبة للحكـ.ـومة التي واجهت خـ.ـطتها للتلـ.ـقيح انتقـ.ـادات من كل الجـ.ـهات

وتكـ.ـبد المحافظون الألمان بزعامة المستشارة أنغيلا ميركل هـ.ـزيمتين كبيرتين في الانتخابات المحلية الأحد، بعد تعـ.ـرضهم لفـ.ـضـ.ـائح تتعلق بنواب يشـ.ـتبه بأنهم اختـ.ـلسوا أموالا بعد تـ.ـور طرهم في عقـ.ـود لشراء كمامات

شاهد أيضاً

بالفيديو .. مظـ.ـاهرات حـ.ـاشدة بالآلاف في ألمانيا تضـ.ـامنا مع القـ.ـدس وغـ.ـزة

تظـ.ـاهر آلاف الأشخاص في برلين وعدد من المدن الألمانية الأخرى السـ.ـبت تلـ.ـبية لدعوة جمـ.ـاعات داعـ.ـمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *