close
الأخبار

هل سيقدم شكوى بحقه..؟ أول تعليق من الصائغ السوري عقب زيارة أوميت أوزداغ لمحله واستجوابه وهذا ما جاء فيه

قال “مصطفى حبو”صاحب محال صياغة في تركيا الذي كان هدفاً للمعارض التركي “أوميت أوزداغ”، كنا نفطر دخل هو ورفاقه وبدأ يسأل عن الرخصة والهوية، أعتقدنا أنه من المالية.

لدينا 16 شعبة و400 عامل من بينهم من الأخوة الأتراك وجميع أوراقنا قانونية، ورخصة السلاح حصلنا عليها بحسب القواعد الرسمية.

كان بإمكاني الذهاب لدول أخرى، لكنني فضلت الاستثمار لطيبة وشفقة الشعب التركي وأيضاً المسؤولين هنا هم من يحث رجال الأعمال الأجانب بأن يستثمروا في تركيا.

قام نائب حزب الظفر في مدينة “أزمير” بدعوتي لحضور مقابلة خاصة وأنهم سيحضرون مترجم لكنني رفضت.

إنه أمر محزن جداً أن يتم استخدامنا بهذا الشكل ويتم معاملتنا هكذا معاملة، حتى الآن نحن مندهشون من الأمر.

لم نتخذ قرار بخصوص تقديم شكوى بحق أوزداغ، لقد كنا تحت الضغط بشكل واضح، وتعرضنا للهجوم والتشهير من قبل اوميت أوزداغ والهاتف لم يهدأ من كثرة الإتصالات.

كما قد غرد وعلق كثيرا من المواطنين الأتراك على الفيديو طالبين من “أوميت أوزداغ” بالتوقف عن هذه التصرفات وزرع التفرقة والحقد بين الشعوب والتي لا تنم إلا عن عنصريته وجهله، هذا وقد دافع العديد من الأتراك عن صاحب المحل وعلق أحدهم قائلًا: “الأخ السوري أتى وحصل على الجنسية التركية وأصبح مثلنا وها هو يعمل ويدفع ضرائبه ماذا تريد منه ما علاقتك به وبأوراقه الرسمية من أنت لتسأله عن ذلك؟”.

المصدر : تركيا بالعربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى