close
التاريخ

هل ينتعش الاقتصاد التركي.؟ إشادات أجنبية بتعاون القطاعين العام والخاص في تركيا

قال زياد ألكسندر حايك، رئيس الاتحاد العالمي لخبراء التعاون بين القطاعين العام والخاص، إن تركيا تمثل نموذجًا مهمًا يحتذى به في مجال التعاون بين القطاعين، حيث حققت إنجازات مهمة في مجال إنشاء المطارات والنظام الصحي.

وتتواصل في إسطنبول فعاليات النسخة السادسة من أسبوع الشراكة بين القطاعين العام والخاص، الذي ينظمه مركز التميز للشراكة بين القطاعين العام والخاص بالتنسيق مع وزارة التجارة ومجلس العلاقات الاقتصادية الخارجية.

وفي إطار فعاليات الأسبوع يتم شرح نموذج الشراكة بين القطاعين العام والخاص لمديري مشروعات الشراكة بين القطاعين والبيروقراطيين وممثلي المؤسسات المالية والمستثمرين الدوليين.

وفي حديث وكالة اللأناضول حول ما يتعلق بمشاريع التعاون بين القطاعين، قال أيوب فورال آيدين، رئيس مركز التميز للشراكة بين القطاعين، إن تركيا لديها خبرة مهمة بهذا المجال.

وأضاف آيدين أنهم يعقدون أسبوع إسطنبول السادس للشراكة بين القطاعين العام والخاص لمشاركة هذه الخبرات مع مديري المشاريع التي نفذت بنظام البناء والتشغيل ونقل الملكية، وللاستفادة من خبرات المشاركين.

وأشار إلى مشاركة أشخاص من أكثر من 30 دولة في البرنامج، وأن كل من هذه الدول لديها خبرات متفاوتة في مجال الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

تركيا نموذج مهم في شراكة القطاعين العام والخاص

من جانبه أعرب “حايك” عن سعادته بعقد فعاليات الأسبوع في إسطنبول، وأشاد بأهمية هذه الفعاليات لقطاع الشراكة بين القطاعين.

وأضاف أن جميع المشاركين في القمة تتاح لهم الفرصة للتعرف على خبرة تركيا في مجال التعاون بين القطاعين، إضافة إلى تبادل الخبرات والتجارب بين خبراء المجال في العالم.

وأكد حايك أن تركيا تعد نموذجاً يحتذى به بخبراتها وإنجازاتها المهمة التي أنجزتها من خلال التعاون بين القطاعين مثل مشاريع المطارات ومشاريع القطاع الصحي.

أما ديفيد باكستر، عضو مجلس إدارة الاتحاد العالمي لخبراء الشراكة بين القطاعين، فقال إن تركيا لديها باع طويل في هذا المجال، وإنه دائمًا ما يذكر مشاريع الشراكة بين القطاعين في تركيا وأساليب تنفيذها وإدارتها كنموذج يحتذى به كلما ذهب إلى أي بلد أو عند حديثه عن مشاريع مثل هذه الشراكة، مشيراً أن تركيا تعد الأولى عالميًا في تطبيق هذه المشاريع وتنفيذها.

بدوره، أكد مارك موسلي، الخبير السابق في الشراكة بين القطاعين بالبنك الدولي، أن المشاريع الكبرى تزداد قيمتها أكثر عندما يتم تنفيذها بنظام الشراكة بين العام والخاص، مشيراً أن تنفيذ المشاريع بهذا النظام يعد اختياراً منطقياً للحكومات.

من ناحية أخرى صرح آذر إسماعيليوف، رئيس الأطباء في مستشفى باكو بأذربيجان، أن تركيا حققت تقدمًا واكتسبت خبرة كبيرة في مجال الشراكة بين القطاعين العام والخاص، وأنهم جاءوا إلى تركيا لصقل خبراتهم في هذا المجال.

أمّا آراز ناصروف، رئيس استراتيجية التأمين الإجباري في أذربيجان، فقال إنهم يتابعون تجربة تركيا في الشراكة بين القطاعين العام والخاص عن كثب.

وأعرب ناصروف عن فخرهم بأن تركيا الدولة الشقيقة، تعد من أفضل الدول في العالم في هذا المجال، كما أعرب عن رغبته في نقل هذه الخبرات إلى بلده أذربيجان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى