close
Uncategorized

مشكلة عضو دفع اللي وراه واللي قدامه عشان يجهز اخته فا استعرت منه وطردته من بيتها وكانت المفاجأة ان…

ازيكم انا شاب عندي ٢٨ سنه وليا اخت ٢٥ سنه عمرى ما حرمتها من حاجه كنت ليها اخ واب وام وكل حاجه في الدنيا سافرت ليبيا من وانا عندى ١٨ سنه وقعت اول سفريه 7 سنين والحمد لله اتعلمت صنعه المحاره مسكت مبلغ كويس خلال الفتره اللي قعتها ونزلت مصر وشغلت فلوسي مع شخص ثقه والحمد لله المشروع كويس وبعدها اول سنه 2020صاحب عمرى اتقدم لاختى وقالى اقسم بالله لو وافقت أو رفضت عمرى ما هخسرك

قلتلو انت جاى وداخل البيت من بابو وعاوزنى ارفضك لو عليا انا موافق بس اهم حاجه كرامت اختى قالى انت عارفنى وعارف طبعى وهو الصراحه انسان على خلق عالى وبعدها اختى وافقت و احنا بنجيب الدهب لأختي اختي اختارت دهب زياده ٣٧ جرام وجبتهملها وقلتلها دى هديه مني ومترددتش لحظه مع اني حكتلها قبلها وقلتلها معايا تمن غربتي ٥٠٠ الف وحكتلها اني طفحت المر عشان احوش كل قرش فيهم وحطيت ١٥٠ الف في مشروع وباقي معايا حق جوازتك وجزاء لشقتي وبعدها قالتلى انا هروح اجيب جهازى بعد يومين وقسما

اللي شقت وجبتلك كل اللي نفسك في ولفيت نفسي ورجعت بيتي وغضبت اكتر من مره وعمرى ما بعت فيها لانها اختي من لحمي ودمي وكانت ترجع تاني لبيت جوزها والدنيا خبطت معايا ومشروعي خسر وقلت الحمد لله هبداء من الصفر تاني وفعلا بدأت اشتغل وأمسك قرش واختي تيجي غضبانه وهيا اللي كانت غلطانه في جوزها وجوزها بيشكيلى وقمت بوست راسو

وجبتهم هما الاتنين وعرفت اختي غلطها ولقيت اختي اتحولت عليا انت عاوز تخرب عليا انت عمرك متكون اخ وجوزها كان هيمد ايدو عليها فمسكت فيه وزقيتو فالحيط وخنقتو وقلتلو دى اختي وسبني ومشي واختي خدت ابنها ومشت وراه وصاحبي جاني واتاسفلي وانا كمان اتاسفتلو وقلتلو ايان كان غلط اختي متفكرش تمد ايدك عليها وجوز اختي سافر بره مصر واتفاجاء أن اختي رافعه عليا قضيه

وعاوزه ورثها في بيت ابويا وعملت فيا محضر أن اتعديت عليها بالضرب وانا شفتها في قسم الشرطه صعبت عليا نفسي ودموعي نزلت وقلتلها عمرى ما دخلت قسم شرطه ولا دخلت سجن هيكون على ايدك وقلتلى ولا انت اخويا ولا اعرفك وانا متبريه منك

ودلوقتي انا اقسم بالله ما احتكم غير على ٤٠ الف هيا اللي حيلتي واختي عاوزه تمن ورثها فالبيت فعاوز حل
انا بكتبلكم ودمعتي على خدى خايف لاترمي فالشارع عاوز حل بالله عليكم

ومن غير كلمه اسائه لأختي
واسف عالاطاله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى