close
Uncategorized

أشرف حكيمي يعطي جوابا نهائيا لريال مدريد

كشفت مصادر صحافية إسبانية، عن موقف النجم المغربي أشرف حكيمي، من العودة إلى صفوف ناديه الأسبق ريال مدريد، وذلك بعد اقتران اسمه بالعملاق الملكي أكثر من أي وقت مضى، لحل معضلة ضعف وهشاشة مركز الظهير الأيمن في مشروع المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي.

ونقلت الصحف والمواقع الرياضية المغربية عن شبكة “ديفينسا سينترال” المقربة من اللوس بلانكوس، أن الإدارة وضعت أسد أطلس على رأس قائمة المطلوبين لتدعيم مركز الظهير الأيمن، بعد تدهور مستوى المدافع الأيمن الأساسي داني كاربخال، بجانب عدم اقتناع ميسر كارليتو بإمكانات الإسباني الآخر ألفارو أودريوزولا.

وذكر نفس المصدر، أن المسؤولين في ريال مدريد، ينظرون إلى اليافع العشريني، على أنه القطعة النادرة المفقودة في الدفاع الأبيض، لا سيما بعد وصوله لقمة النضوج والانفجار الكروي، كواحد من المصنفين ضمن ثلاثة أفضل لاعبي في العالم في مركزه، مقارنة بالنسخة البائسة التي يبدو عليها كاربخال في الآونة الأخيرة.

وفي آخر تحديث لهذا الملف، نقل موقع “فوتبول”، عن أليخاندرو كامانو، وكيل أعمال حكيمي، أن موكله لم ولن يفكر في مغادرة “حديقة الأمراء”، على الأقل في المستقبل المنظور، أولا لشعوره بالراحة والسعادة في عاصمة الحب، ثانيا وهو الأهم، لرغبته في مساعدة الباريسيين في كسر عقدة دوري أبطال أوروبا، والبقاء مع الفريق حتى نهاية عقده.

وكان حكيمي قد استهل رحلة البحث عن أضواء الشهرة والنجومية، بظهور لافت مع الفريق الأول لريال مدريد في ولاية زيدان الدين زيدان الأولى، تحديدا في حملة 2016-2017، ليذهب بعد ذلك إلى بوروسيا دورتموند على سبيل الإعارة لمدة موسمين، ثم بانتقال نهائي إلى إنتر الإيطالي، ومنه حط الرحال إلى فريق الأحلام الباريسي الصيف قبل الماضي، في صفقة قياسية تخطت حاجز الـ60 مليون يورو.

وتضاعف الحديث عن اهتمام الريال بلاعبه المغربي السابق، بعد الظهور الكارثي لكاربخال، في مباراة كلاسيكو السوبر الإسباني، التي خسرها بطل الليغا وأوروبا أمام غريمه الأزلي الكاتالوني برشلونة بثلاثية نكراء مقابل هدف، بعد سلسلة من الهدايا والأخطاء الدفاعية الساذجة، التي مكنت غابي من صناعة هدفين وتسجيل الثالث من الجهة اليمنى المدريدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى