close
قصص

انا وحى الجزء الأخير

لقيتهم بيقربو ناحية وب وهي ب بشدة ومحدش سامع من صوت الفرح
كنت وقتها بترعش مش عارفه اعمل ووانا عارفه انهم

اتلم عليها الست رجاله كلهم زي الكلاب وبدأو ف وكانو مركزين معاها كلهم الا واحد كان مركز معايا انا وب ف كل حته ف
وسط الضلمه لمحت واحد فيهم ركن بتاعه اللي كان بيه وانج في محاولة كان قريب جدا مشيت بهدوء من غير مايحسو ناحيته ومن غير ماياخدو بالهم اخدت

بدأت اتصنع للي مركز معايا اني عوزاه وكنت متاكده اصلا انهم ويعملو فيا نفس الموضوع

لقيته بدأ يقرب ناحيتي ابتسمتله لحد اما بقي قدامي وبعيد عنهم شويه
ومع دوشة الفرح ف قلبه بكل قوتي
كنت مفكراه هي لكنه سكت خالص وكان بلي بدهشه ووقع

المفروض اني اخاف من المنظر لكن حسيت بفرحه وطاقه رهيييبه جريت ناحية وانا وت بسرعه جدااا اتنين بنفس
الموقف بقا العكس كلهم سابو وبولي بذهول وتلاته منهم والتلاته التانييين مذهولين وبولي وانا موجهه ناحيتهم وبقولهم اللي هيقرب

بسرعه لملمت و وكانت بتترعش جدا وجات ورايا. وبدانا نتحرك لورا لحد اما قربنا للفرح
لاحظت انهم انسحبو بعيد عن اصحابهم اللي و وكأنهم خايفين

\انا اخدت ولقيت توكتوك بالقرب من الفرح اخدته وهربنا من المكان بسرعه لحد اما روحنا
تاني يوم عرفنا انهم لقو

انا اخدت ولقيت توكتوك بالقرب من الفرح اخدته وهربنا من المكان بسرعه لحد اما روحنا

تاني يوم عرفنا انهم لقو تلاته ين ومش عارفين مين كنت وقتها احسن يعرفو اني انا بس عدت واتسجل الفاعل مجهول واصحابهم معترفوش علينا

من وقتها احيانا بحس اني تلات ارواح وبحس بفرحه باني انقذت قبل مايكملو وبحس لما بتخيل اني بق،تل
من يومها مرحناش انا و اي فرح وبقيت بحس اني عاوزه اجرب تاني. بقيت حاسه اني عاوزه اجرب لذة ا و

شعور دايما بيراودني اني عاوزه اي راجل واطعمه في واستمتع واجرب تاني
دي كانت قصتي انا مش عارفه اللي انا عملته صح ولا غلط
بس بجد نفسي اجرب تاني
ات تقولولي رأيكم هو انا كده صح ولا غلط

تمت بحمد الله صلو عالنبي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى